العلم السوري

    

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 12 / 09 / 2004

 


في بلدنا رئيس!!

هل في بلدنا رئيس ؟! رئيس شاب مثقف ؟! يتساءل الكثيرون ، فعم يتساءلون ؟ يتساءلون عن الوجود السابق على الماهية كما يقول الوجوديون . يتساءلون عن الوجود الفعال الذي ينفض النوم عن أعين أهل الكهف ، ويدير قرص الشمس لئلا تزاور عن أهل الشام كلما طلعت ، أو تقرضهم إذا غربت . يتساءلون عن رئيس شاب مثقف ينفض الفينق من رماد شعب طحنته طواحين الظلم والاستبداد والفساد ..

في بلدنا رئيس !! يزعم الكثيرون أنهم لا يشعرون بوجوده ، ولا يبصرون بصمته ، ولا يحسون وقع إرادته ، وإذا كان كل هذا الاستمرار المرّ هو بعض إرادته : أن نكون شعباً من المستحاثات التي تؤكد أن على أرض سورية عاش يوماً إنسان، وزرع وصنع وأعطى وأبدع فقد استوى الوجود والعدم ، بل كان الفضل للسابق ، والهوان للعارض الطارئ ..

في بلدنا رئيس ..أعحب ما فيه إحساسه بالزمن ، يظن أنه إذ يقول للشمس قفي وقفت ، وما تزال الشمس تنتظره أن يطلق مداها فهل تراه يفعل ؟! 

المدنيون الأحرار

12/9/2004

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

info@thefreesyria.org

ـ