العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 22-02-2015


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 21-2-2015

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 22-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (86) شخصاً يوم السبت 21-2-2015، بينهم:

(24) طفلاً ، (15) سيدة ، (1) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (20) شخصاً، بينهم (16) قضوا بسبب الغارات الجوية على مدينتي عربين و دوما، و (2) برصاص قنص حكومي، و (1) قضى برصاص مجهولين، و (1) قضى بسبب نقص المواد الدوائية الناجمة عن حصار القوات الحكومية للغوطة الشرقية منذ أكثر من عامين.

وفي محافظة حلب كانت حصيلة الضحايا (48) شخصاً، حيث تم اكتشاف مجزرة بحق أهالي قريتي رتيان و حردتنين في ريف حال بعد انسحاب القوات الحكومية منها وبلغ عددهم (33) شخصاً فيما تم توثيق 15 شخصاً آخرين في وقت سابق، وقضى كذلك 11 شخصاً جراء القصف بالبراميل المتفجرة على حي الصاخور في المدينة، و (4) في الاشتباكات مع القوات الحكومية.

أما في محافظة اللاذقية فقضى (12) شخصاً، منهم (8) قضوا في قصف بالبراميل المتفجرة على بلدة كنسبا في جبل الأكراد.

وقضى في محافظة درعا (10) أشخاص، بينهم (8) بسبب القصف على مدينة داعل، و (1) برصاص قناص حكومي، و(1) في الاشتباكات مع القوات الحكومية.

كما قضى (3) في محافظة إدلب، (2) بسبب القصف، و(1) في الاشتباكات مع القوات الحكومية.

وتم توثيق مقتل (3) في محافظة دير الزور، منهم (2) في الاشتباكات مع القوات الحكومية، و (1) برصاص قناص حكومي.، كما تم توثيق مقتل (1) في محافظة حماة بسبب القصف، و(1) في محافظة الحسكة تحت التعذيب في السجون الحكومية.

=======================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 20-2-2015

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 21-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (26) شخصاً يوم الجمعة 20-2-2015، بينهم 3 أطفال.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (4) أشخاص، بينهم (1) بسبب القصف و (3) في الاشتباكات مع القوات الحكومية.

وفي محافظة حلب قضى (20) شخصاً، (3) قضوا جراء قذائف هاون بينهم طفلتنا، و (2) قضوا بسبب القصف، و (15) قضوا في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح.

وتم توثيق مقتل (1) في محافظة ديرالزور برصاص قناص حكومي، و (1) في محافظة الحسكة تم إعدامه على يد تنظيم داعش بتهمة الكفر.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- ناهد حلاق “17 عاماً / حلب / جراء سقوط قذيفة على حي الميدان.

2- عبدالله ديناوي “44عاماً/ حلب / جراء سقوط قذيفة على حي الميدان.

3- علاء إبراهيم مشاعل “22 عاماً “/ حلب/ بالاشتباكات على حاجز حي صلاح الدين .

4- حسين مختار/ ريف حلب - قرية اناب / بالاشتباكات على جبهة سيفات.

5- صبحي ياسر دربالة / ريف حلب - اعزاز / بالاشتباكات على جبهة الملاح.

6- زيـاد محمـد صطيـف “43عاما” / ف حلب – تل رفعت / بالاشتباكات على جبهة حردتنين

7-نور عبدالله بنت زكوان - 15 عام"/ حلب/ بعد إصابتها إثر سقوط صاروخ محلي الصنع محيط "مدرسة نابلس" في حي الموكامبو قبالة الثلاثة أيام

8- الشيخ مصطفى الصالح / مارع/ بالاشتباكات معارك ريف حلب الشمالي

9- محمد علو بن عادل /حريتان/ بالاشتباكات على جبهة الملاح.

10- محمد مصري بن أحمد/ حريتان/ بالاشتباكات على جبهة الملاح.

11-عبد القادر نعناع( أبو قيس ) / حريتان / بالاشتباكات على جبهة الملاح.

12- عمار نعناع بن حسن/ حريتان/بالاشتباكات على جبهة الملاح.

13- محمد قصير / حريتان / بالاشتباكات على جبهة الملاح.

14- فيصل بياع من مدينة حريتان، بالاشتباكات على جبهة الملاح.

15- محمد نافع صطوف / حريتان / بالاشتباكات على جبهة الملاح.

16- علي علاوي مواليد 1996/ ريف حلب / بالاشتباكات في معركة “حردتنين” بريف حلب الشمالي.

17- حسين رضوان/ ريف حلب / جراء سقوط صاروخ أرض ارض على مدينة حريتان.

18- الطفل محمد ضبيط / ريف حلب / جراء سقوط صاروخ أرض ارض على مدينة حريتان.

19- جاسم العلي العبد” 34 عاماً” / ريف حلب - جديدة طلافح / بالاشتباكات في قرية حردتنين بريف حلب الشمالي.

20- علي عبد الرحمن مصاروة (أبو أحمد) / ريف دمشق – دوما / قضىعلى إحدى جبهات الغوطة الشرقية 21- قتيبة غباش / ريف دمشق – داريا /قضى بالاشتباكات في ريف حلب

22- عمار غباش / ريف دمشق – داريا /قضى بالاشتباكات في ريف حلب

عربين

23- محمد الملا/ عربين / قضى متأثرا بجراحه أصيب بها منذ أيام.

ياسر علوش بشارع الانطلاق مساء امس اثر طلقة قناص من قناص الجبل

=======================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 19-2-2015

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 20-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (21) شخصاً يوم الخميس 19-2-2015، بينهم:

طفلان ، (2) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (5) أشخاص، (3) بسبب القصف، و (2) بسبب الاشتباكات مع القوات الحكومية، و (1) قضى تحت التعذيب في فرع فلسطين الحكومي.

وفي محافظة حلب قضى (12) شخصاً في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح و سيفات.

وقضى في محافظة درعا (3) أشخاص في الاشتباكات مع القوات الحكومية، و (1) في محافظة حماة قضى تحت التعذيب في فرع فلسطين الحكومي في دمشق.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- محمد عبيد الصغير / حماة - بلدة عقيربات / تحت التعذيب في فرع فلسطين بدمشق

2- عبدو محمد القرقعي /درعا – كفر ناسج/ بالاشتباكات في ريف درعا الشمالي

3- ابراهيم محمد عديل الحريري /درعا – بصر الحرير/ بالاشتباكات في ريف درعا الشمالي

4- خالد عساف الحميدي المفعلاني /درعا – ناحتة/ بالاشتباكات في ريف درعا الشمالي

5- عبدالله عبد القادر طعمة / ريف دمشق –دوما /(لم يصل سبب الوفاة

6- فرج رجب/ بيت سحم / قضى متأثراً بجراحه جراء الاشتباكات.

7- رفيق البغدادي / القابون / قضى متأثراً بجراحه إثر قذيفة هاون.

8- أيمن السعدي/ مخيم اليرموك / قضى تحت التعذيب.

9- جعفر محمد سلامة/ ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

10- رياض يحيى قره قاش/ ريف حلب- عندان / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

11- محمد ناجي زيدان / ريف حلب – معرستة الخان / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

12-جاسم علي العبد / ريف حلب – جديدة الطلافح / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

13-زياد محمد صطيف / ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

14-عبدو غزال / ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

15-ماهر قرندل / ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح 17

16-محمد جمعة احمد عجو / ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

17-مصطفى الشويخ قرية الشيوخ/ ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

18- خالد حورية ابو الدحداح/ ريف حلب - ابين/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح 19-صبري احمد اليوسف / ريف حلب - ابين / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح 17

20- مصطفى حسن قرندل " البالغ من العمر 20 عام/ ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة الملاح

=======================

اكتشاف مجزرة في قرية حردتنين في ريف حلب بعد انسحاب القوات الحكومية منها

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 22-شباط-2015

ارتكبت القوات الحكومية والميليشيات التابعة لها مجزرة بحق المدنيين في قرية حردتنين في ريف حلب، وهم من أهالي قرية “رتيان” المجاورة، حيث تم اكتشاف جثامين أكثر من 48 شخصاً بينهم 10 أطفال و 5 سيدات يوم الجمعة 19-2-2015، وذلك بعد استعادة قوات المعارضة السيطرة على القرية ، وقال أحد الاهالي ممن شهدوا الأحداث أن القوات الحكومية قامت باحتجاز العديد من الأهالي بينهم نساء و أطفال و كبار في السن عند اقتحامها للقرية واستخدامهم كدروع بشرية في نقاط المواجهة مع قوت المعارضة، ثم قامت بتصفية 48 شخصاً منهم قبل انسحابها من القرية .

وفيما يلي توثق ضحايا المجزرة وهم:

1-غسان حميد قوج

2-عبودي غسان قوج

3-هاني غسان قوج

4-هيثم حميد قوج

5-زوجة انس قوج

6-الطفلة بيان انس قوج

7-خالد ديبو قوج

8-علي محمود قوج

9-طفلة بنت خالد قوج

10-الطفلة كوثر غسان قوج

11-عبدو يحيى قوج

12-وفاء مشهدي زوجة عمار مروش

13-جمال محمود مروش

14-مصطفى جمال مروش

15-مازن حاتم مروش

16-عبدو نعسان مروش

17-محمود وليد مروش

18-الطفل أحمد وليد مروش

19-الطفل نور وليد مروش

20-الطفل مجد سمير مروش

21-حليمة يحيى مروش

22- نواف عثمان الشيخ

23-محمد عثمان الشيخ

24-رعد محمد عثمان

25-محمد جمعة عثمان

26-عماد جمعة عثمان

27-حمدان يوسف عثمان

28-الطفل جمعة عتمان ابن يوسف

29-أحمد عبودي طحان

30-محمد ابراهيم طحان

31-الطفل عبدو غازي طحان

32-الطفل احمد محمد طحان

33-إسراء محمد طحان

34-طفل ابن محمد غازي طحان

35-فايق حاج خليل

36-معروف عبدو حاج خليل

37-محيو عبدو حاج خليل

38-عدنان محمد حاح خليل

39-عمور مصطفى حاج خليل

40-مصطفى عمور حاج خليل

41-عزو عمور حاج خليل

42-عبد السميع محمد حاج خليل

43- مصطفى عبدو حاج خليل

44-أحمد محمود حاج خليل

45-مصطفى محمود صاموع

46-قاسم محمد صاموع

47-محمد أحمد صاموع

48- زوجة محمد أحمد صاموع

=======================

بيان مشترك حول ضحايا الاشتباكات المسلحة والحروب الدموية في سورية

استمرت المواجهات الدموية في العديد من المناطق السورية, مما أدى الى سقوط المزيد من الضحايا القتلى والجرحى وتواصلت عمليات التفجير الإرهابية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية والاختفاءات القسرية, وقد تلقينا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, المعلومات المدانة والمستنكرة عن الأحداث الدموية اليومية, حيث وصلنا أسماء العديد من الضحايا القتلى والجرحى, والمعتقلين تعسفيا والمختطفين, خلال الساعات الماضية(بتاريخ19-20\2\2015),وقمنا بتوثيق الأسماء التالية:

 

الضحايا القتلى من المدنيين

حلب:

• زياد محمد صطيف- (بتاريخ19\2\2015)

جمعية الزهراء-حلب:

ﻳﻮﺳﻒﺓ - (بتاريخ19\2\2015)

السكري-حلب:

• حفيظة توفيق جلول- (بتاريخ19\2\2015)

حربل-ريف حلب:

• محمد أحمد نور مصيني-محمد إبراهيم طبشو- (بتاريخ19\2\2015)

الشيوخ الفوقاني- حلب:

• مصطفى الشويخ- (بتاريخ19\2\2015)

مارع-ريف حلب:

• مصطفى الصالح الحجي- (بتاريخ20\2\2015)

• صلاح الهادي - (بتاريخ19\2\2015)

رتيان-ريف حلب:

• حسين مجري- (بتاريخ19\2\2015)

تل رفعت-ريف حلب:

• ماهر حسن قرندل-مصطفى حسن قرندل-توفيق محمد العبدو عليطو- (بتاريخ19\2\2015)

ريف الباب-ريف حلب:

• عمار عادل تمرو-بلال حمزة العثمان - (بتاريخ19\2\2015)

بيانون-ريف حلب:

• عبد العزيز محمد تيت - (بتاريخ19\2\2015)

حيان-ريف حلب:

• محمد ناجي زيدان- (بتاريخ20\2\2015)

الشيخ هلال-ريف حلب:

• أحمد ربيع رحب شوبك - (بتاريخ19\2\2015)

حريتان-ريف حلب:

• عمار حسن نعناع- فيصل بياع- محمد قصير-محمد عادل علو-محمد أحمد مصري-عبد القادر نعناع- محمد نافع صطوف- حسين رضوان- (بتاريخ20\2\2015)

درايا-ريف حلب:

• عمار داريا - (بتاريخ19\2\2015)

اعزاز-ريف حلب:

• محمد برو- (بتاريخ19\2\2015)

مسقان-ريف حلب:

• محمد ناجي زيدان- (بتاريخ19\2\2015)

ابين- ريف حلب:

• صبري أحمد اليوسف-(بتاريخ19\2\2015)

نبل- ريف حلب:

• ﻏﺪﻳﺮ ﻋﻴﺴﻰ-ﺭﻭﺍﺩ ر -(بتاريخ19\2\2015)

الزهراء- ريف حلب:

• ﺭﻭﺍﺩ ﺍﻟﻴﻮﺳﻒ-ﻋﻠﻲ ﻋﺠﺏ -(بتاريخ19\2\2015)

منغ- ريف حلب:

• محمد مصطفى يوسف- (بتاريخ19\2\2015)

ريف حلب:

• احمد طه- (بتاريخ19\2\2015)

دمشق:

• عمار جميل عسراوي- (بتاريخ20\2\2015)

التل-ريف دمشق:

• عبد العظيم واصل شبيب- (بتاريخ20\2\2015)

مسرابا-ريف دمشق:

• كاسم حاج حسن- عبدالناصرسامي برخش- (بتاريخ19\2\2015)

عربين- ريف دمشق:

• محمد الملا- (بتاريخ20\2\2015)

حلبون- ريف دمشق:

• إسماعيل مصطفى الحلبوني- نورالدين إسماعيل الغزاوي-عبدالكريم الحلبوني- (بتاريخ19\2\2015)

القلمون- ريف دمشق:

• احمد رياض عثمان- (بتاريخ20\2\2015)

دوما- ريف دمشق:

• علي مصاروة- (بتاريخ20\2\2015)

• عبد الله عبد القادر طعمة- (بتاريخ19\2\2015)

القابون- ريف دمشق:

• رفيق البغدادي- (بتاريخ19\2\2015)

اليرموك-ريف دمشق:

• أيمن السعدي- (بتاريخ19\2\2015)

بيت سحم - ريف دمشق:

• فرج رجب- (بتاريخ19\2\2015)

ريف دمشق:

• أمين سعدية - (بتاريخ19\2\2015)

درعا:

• محمود المسالمة- (بتاريخ19\2\2015)

بصر الحرير-ريف درعا:

• ابراهيم محمد عديل الحريري-- (بتاريخ19\2\2015)

كفرناسخ- ريف درعا:

• عبدو محمد القرقعي--(بتاريخ19\2\2015)

بصرى الشام- ريف درعا:

• محمود خليل الأيوب--(بتاريخ20\2\2015)

ناحتة- ريف درعا:

• خالد عساف الحميدي المفعلاني- (بتاريخ19\2\2015)

ادلب:

• عدنان حسام بطل- (بتاريخ19\2\2015)

طلافح-ريف ادلب:

• جاسم علي العبد- (بتاريخ19\2\2015)

كللي- ريف ادلب:

• احمد قاسم جواد-(بتاريخ19\2\2015)

جسر الشغور- ريف ادلب:

• عدنان جمعة العلي- (بتاريخ19\2\2015)

حمص:

• باسل الفدعوس-(بتاريخ19\2\2015)

عكرمة- حمص:

• علي سمير العلي-(بتاريخ19\2\2015)

الوعر- حمص:

• فاروق الضيعي-(بتاريخ19\2\2015)

عقيربات-ريف حماه:

• محمد عبيد الصغير- (بتاريخ19\2\2015)

ريف حماه:

• سلطان عبد الله الدخيل- (بتاريخ20\2\2015)

السويدية-ريف الحسكة:

• صباح عمر حمدان (بتاريخ19\2\2015)

دير الزور:

• ياسر علوش- (بتاريخ20\2\2015)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

اللاذقية:

• الملازم رأفت عز الدين حسين-الملازم صالح محمود العلي-المساعد ايوب الخضر-

طرطوس:

• الملازم احمد عدنان محمد-الضابط ماهر محمد معروف-الملازم محمد رجب محمد- الضابط منهل كمال خضور

ريف دمشق:

• الملازم رامي شحادة جبور-

حمص:

• الملازم أول المهندس منير فيصل الحموي-الضابط داني بسام عبود-الملازم علي الكوسا- الملازم حسين منيرعجوب

ريف حماه:

• الملازم ﻓﻬ ﻠﻴﻤﺎﻥ ﺍﻟﺨﻀ-

ادلب:

• المقدم محمد عبد الرحمن دملخي- المساعد ايوب الخضر- الرقيب وائل كيوان- المجند مالك حلاق

حلب:

• الملازم ﻛﺮﻌﻔ ﻏﻨﻡ -الملازم احمد ﻧﻈ ﺍﻟﻨﺠ

القنيطرة:

• الملازم ياسر عصام نادر-

درعا:

• الملازم الاول رمضان حسين العلي- الملازم رائد صابر شهاب الدين-

السويداء:

• الملازم ابراهيم محمود بحصاص-الملازم غياث صعب-

دير الزور:

• المجند فداء غسان العاقل-

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين

حلب:

• عدنان ابراهيم حميدو-محمود خالد العجي-(بتاريخ19\2\2015)

ريف ادلب:

• ماجدولين حسام دعبول--(بتاريخ20\2\2015)

 

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من الناشطين السلميين,و منهم :

ريف دمشق:

• بشار برمو- (بتاريخ19\1\2015)

الباب-ريف حلب:

• علي احمد العويس- (بتاريخ 19\2\2015)

حمص:

• شعلان عبد الساتر الرئيس- (بتاريخ19\2\2015)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

محردة-ريف حماه:

• وائل خوري تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين ,بتاريخ17\2\2015 على طريق جبلة-اللاذقية ,ومازال مجهول المصير

ريف حماه:

• يعرب عصام رزوق,والدته سلمى مواليد 1978 الغاب-ريف حماه ,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين , ,بتاريخ19\2\2015 على طريق قلعة المضيق-محردة,ومازال مجهول المصير

• مروان ياسين عراج والدته بشرى مواليد1977 محردة- ريف حماه,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين , ,بتاريخ19\2\2015 على طريق قلعة المضيق-محردة,ومازال مجهول المصير

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نعلن عن تضامننا الكامل مع أسر الضحايا، نتوجه بالتعازي القلبية والحارة لجميع من سقطوا من المواطنين السوريين من المدنيين والشرطة والجيش، متمنين لجميع الجرحى الشفاء العاجل، ومسجلين إدانتنا واستنكارنا لجميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال والاختفاء القسري أيا كانت مصادرها ومبرراتها. كما نناشد جميع الأطراف المعنية الإقليمية والدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه شعب سوريا ومستقبل المنطقة ككل، ونطالبها بالعمل الجدي والسريع للتوصل لحل سياسي سلمي للازمة السورية وإيقاف نزيف الدم والتدمير. إننا ندعو جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية للعمل على:

1. الوقف الفوري لجميع أعمال العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية عموما, وفي المناطق الكردية خصوصا, آيا كانت مصادر هذا العنف وتشريعاته وآيا كانت أشكاله دعمه ومبرراته.

2. الوقف الفوري لكافة الممارسات العنصرية والقمعية التي تعتمد أساليب التطهير العرقي بحق الأكراد السوريين.

3. إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية, ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة.

4. العمل السريع من اجل إطلاق سراح كافة المختطفين أيا تكن الجهات الخاطفة .

5. الكشف الفوري عن مصير المفقودين.,بعد اتساع ظواهر الاختفاء القسري, مما أدى الى نشوء ملفا واسعا جدا يخص المفقودين السوريين

6. تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة ومحايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ,سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

7. السعي لتحقيق العدالة الانتقالية بضمان العدالة والإنصاف لكل ضحايا الأحداث في سورية وإعلاء مبدأ المساءلة وعدم الإفلات من العقاب، كسبل أساسية تفتح الطرق السليمة لتحقيق المصالحة الوطنية من أجل سورية المستقبل الموحدة والتعددية والديمقراطية. الأمر الذي يتطلب متابعة وملاحقة جميع مرتكبي الانتهاكات، سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين، كون بعض هذه الانتهاكات ترتقي لمستوى الجرائم ضد الإنسانية وتستدعي إحالة ملف المرتكبين للمحاكم الوطنية والدولية.

8. دعم الخطط والمشاريع التي تهدف الى إدارة المرحلة الانتقالية في سوريا وتخصيص موارد لدعم مشاريع إعادة الأعمار والتنمية والتكثيف من مشاريع ورشات التدريب التي تهدف الى تدريب القادة السياسيين السورين على العملية الديمقراطية وممارستها ومساعدتهم في إدراج مفاهيم ومبادئ العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية في الحياة السياسية في سوريا المستقبل على أساس الوحدة الوطنية وعدم التمييز بين السوريين لأسباب دينية او طائفية او قومية او بسبب الجنس واللون او لاي سبب اخر وبالتالي ضمان حقوق المكونات وإلغاء كافة السياسات التميزية بحقها وإزالة أثارها ونتائجها وضمان مشاركتها السياسية بشكل متساو

9. وكون القضية الكردية في سوريا هي قضية وطنية وديمقراطية بامتياز، ينبغي دعم الجهود الرامية من أجل إيجاد حل ديمقراطي وعادل على أساس الاعتراف الدستوري بالحقوق القومية المشروعة للشعب الكردي، ورفع الظلم عن كاهله، وإلغاء كافة السياسات التمييزية ونتائجها، والتعويض على المتضررين ضمن إطار وحدة سوريا أرضاً وشعباٍ، بما يسري بالضرورة على جميع المكونات السورية والتي عانت من سياسيات تمييزية متفاوتة

10. تلبية الحاجات الحياتية والاقتصادية والإنسانية للمدن المنكوبة وللمهجرين داخل البلاد وخارجه وإغاثتهم بكافة المستلزمات الضرورية.

11. قيام المنظمات والهيئات المعنية بالدفاع عن قيم المواطنة وحقوق الإنسان في سورية,باجتراح السبل الآمنة وابتداع الطرق السليمة التي تساهم بنشر وتثبيت قيم المواطنة والتسامح بين السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم , على أن تكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون أي استثناء.

12. واننا نتوجه الى المجتمع الدولي ,الذي تبنى قرار مجلس الامن الدولي الجمعة15\8\2014 الذي صيغ تحت الفصل السابع باستهداف "الاسلاميين المتطرفين" في سوريا والعراق, بتجاوز التقنيات التقليدية المعتمدة لمكافحة الإرهاب والقائمة على استعمال القوة على غرار الضربات الجوية التي تستهدف مناطق عمل المجموعات الإرهابية، وتصفية قادتها وأعضائها، والدخول في معارك مباشرة مع أنصارها، واتخاذ خطوات قسرية جماعية بحقّ أتباعها المحتملين, فهذا الاسلوب في مواجهة الدولة الإسلامية, يجب ان يتكامل مع تطوير الأساليب المعتمدة لمكافحة الإرهاب في التعاطي مع هذا النوع من الإرهاب المتطوِّر. فالتدخل الخارجي لن يساعد في المعركة ضد الدولة الإسلامية. يجب على المجتمع الدولي أن يصبّ جهوده على الكشف عن الاسس والمنطلقات للدولة الإسلامية ,وتعرية روايتها المفضّلة بالخلافة الاسلامية وضرورتها لشعوب المنطقة من اجل تطورها وتنميتها. وذلك عبر توضيح أعمال المجموعة الإرهابية والإجرامية للمجتمعات المحلية. كما ينبغي تفكيك رواية التنظيم عبر الإضاءة على عدم تطابق عقيدته مع قيم الإسلام. ويجب إبطال سلوك الدولة الإسلامية كما لو كانت دولة قائمة بحد ذاتها

دمشق في20 /2 / 2015

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1) اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

2) المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3) المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سورية ( DAD )

4) منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

5) المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

6) منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية-روانكة

7) لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )

======================

حتى المقابر لم تسلم .. القوات الحكومية تنبش المقابر وتسرق الجثث في مدينة حمص

الشبكة السورية لحقوق الإنسان

info@sn4hr.org

في منتصف شهر أيار/ 2014، سيطرت القوات الحكومية على أحياء حمص القديمة بعد اتفاق الهدنة وانسحاب عناصر المعارضة المسلحة، لكن الحكومة السورية وكما هو الحال في جميع الهدن المزعومة في جميع المحافظات السورية غدرت بالأهالي، ولم تطبق ما تم الاتفاق عليه، وكان هذا متوقعاً في ظل عدم تطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي.

بخلاف اتفاق الهدنة منعت القوات الحكومية الأهالي من العودة إلى منازلهم، حتى الأهالي الغير منتسبين إلى مجموعات مسلحة، كان هناك بعض الاستثناءات البسيطة، كما حصل في حي الحميدية ذي الأغلبية المسيحية، ثم حي الورشة وباب دريب بشكل أقل.

المزيد ..

http://sn4hr.us3.list-manage1.com/track/click?u=7c6574f596e33a04db38505a1&id=3165a60ba2&e=8efc002ecc

======================

بيان مشترك تواصل القتل والتدمير والاختفاءات القسرية والمزيد من الضحايا في سورية

مازلنا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نتلقى ببالغ الإدانة والاستنكار, الأنباء الواردة عن التطورات الخطيرة المؤلمة الحاصلة في بعض المناطق السورية, جراء تواصل واتساع الاشتباكات المسلحة العنيفة والدموية في عدد من الشوارع والمدن السورية, وكذلك استمرار عمليات التفجير الارهابية والاغتيالات والاختطاف والاختفاءات القسرية والاعتقالات التعسفية ,وتزايد أعداد اللاجئين والفارين من مناطق التوتر, علاوة على ذلك, العثور على العشرات من الجثث المجهولة الهوية, وهي مشوهة وملقاة في الشوارع أو خارج الأماكن السكنية, وترافق كل ذلك, مع تدهور الاوضاع الحياتية والمعاشية, مع تعرض حياتهم للخطر وخاصة الذين تدمرت منازلهم واصبحوا بلا مأوى, وكل ذلك, يوضح مدى جسامة وفظاعة الانتهاكات التي ترتكب بحق حياة وحريات المواطنين السوريين , واستمرارا لهذه الحالة الدموية والعنيفة فقد سقط العديد من الضحايا (بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية(بتاريخ17-18\2\2015),وبعد التدقيق, قمنا بتوثيق الأسماء التالية:

 

الضحايا القتلى من المدنيين

حلب:

• باسل علبي-محمد بدري- احمد علبي محمد بدري- سامر محمود عتقي- (بتاريخ18\2\2015)

• محمد عطشان ثلجة - رياض عنون-شحود أحمد كرمو عبد الرزاق- (بتاريخ17\2\2015)

الزهراء-حلب:

• الطفلة امنه فقي الشوافعه- (بتاريخ18\2\2015)

الموكامبو-حلب:

• باسل علبي-محمد بدري- محمود بدري- سامر محمود عتقي- (بتاريخ18\2\2015)

الحمدانية-حلب:

• رويدة عبدو هاني- (بتاريخ18\2\2015)

السريان-حلب:

• شذى قلعحي- (بتاريخ18\2\2015)

حير قرلق-حلب:

• فارس محمد فرواتي- (بتاريخ17\2\2015)

كرم ميسر-حلب:

• محمد محمود عبد القادر - (بتاريخ17\2\2015)

السكري-حلب:

• احمد محمود شقرة- محمد محمود شقرة - (بتاريخ17\2\2015)

كرم القاطرجي- حلب:

• ياسر عمر فلاحة (بتاريخ17\2\2015)

مارع-ريف حلب:

• محمد ابراهيم طبشو- محمد أحمد نور مصيني-قصي محمد فروح-أحمد عمر حساني- (بتاريخ17\2\2015)

رتيان-ريف حلب:

• يعقوب محمد قنطي-- (بتاريخ18\2\2015)

• أحمد محمد طحان- (بتاريخ17\2\2015)

تل رفعت-ريف حلب:

• أحمد عمر حلاق- سامر أحمد حاج قدور- (بتاريخ17\2\2015)

جبرين-ريف حلب:

• أحمد عمر حسان- (بتاريخ17\2\2015)

حربل:تل رفعت-ريف حلب:

• محمد العبدالله- (بتاريخ17\2\2015)

حيان-ريف حلب:

• يعقوب محمد قنطي-عبد الحميد مصطفى عترو- (بتاريخ17\2\2015)

كفرتعال-ريف حلب:

• محمد عبدالله غيبة- (بتاريخ17\2\2015)

حريتان-ريف حلب:

• هيثم حسناتو-مصطفى أقرع-علي حسناتو-حسن كياري-أحمد أقرع- (بتاريخ17\2\2015)

اورم الكبرى-ريف حلب:

• مطيع الصالح- (بتاريخ17\2\2015)

عندان-ريف حلب:

• ياسر محمد-- (بتاريخ18\2\2015)

• عبد العليم أحمد كورج- (بتاريخ17\2\2015)

عنجارة-ريف حلب:

• علاء طلحة- حسن معيكة- (بتاريخ17\2\2015)

اعزاز-ريف حلب:

• قسورة صلاح عبد الكريم-صلاح عبد الكريم- وليد العريض- (بتاريخ17\2\2015)

مسقان-ريف حلب:

• عبدو بشير الأحمد- أسامة صالح كوسا- (بتاريخ17\2\2015)

اخترين- ريف حلب:

• أحمد العلبي-(بتاريخ17\2\2015)

نبل- ريف حلب:

• عمار غباش-(بتاريخ17\2\2015)

الزهراء- ريف حلب:

• أحمد علبي-باسل علبي-ماهر نوش-عبداللطيف الفارس-(بتاريخ17\2\2015)

الباب- ريف حلب:

• عمار عادل النمرو- بلال حمزة العثمان- (بتاريخ17\2\2015)

ريف حلب:

• ابراهيم عبد الفتاح هلال- (بتاريخ17\2\2015)

• هبة الدخيل- عذراء يوسف الجاسم-

دمشق:

• سعيد عيسى معلا- (بتاريخ17\2\2015)

الطيبة-ريف دمشق:

• محمد الحلاق- (بتاريخ18\2\2015)

مسرابا-ريف دمشق:

• محمد عدنان درويش- (بتاريخ18\2\2015)

جسرين- ريف دمشق:

• علي البشاش- (بتاريخ17\2\2015)

عربين- ريف دمشق:

• رضوان رسلان- (بتاريخ18\2\2015)

• عزات عثمان- (بتاريخ17\2\2015)

القلمون- ريف دمشق:

• خليل نواف نقرش- (بتاريخ18\2\2015)

دوما- ريف دمشق:

• صبحي عدنان السليك- (بتاريخ18\2\2015)

• أكرم الساعور- (بتاريخ17\2\2015)

داريا- ريف دمشق:

• عمار غباش- (بتاريخ17\2\2015)

الزبداني-ريف دمشق:

• نصرة مراد- (بتاريخ17\2\2015)

الضمير - ريف دمشق:

• محمد أحمد الناطور-محمد خالد بكر-علي قاسم فارس- مالك شكري حمدان- خالد عبد الرزاق جيرودية- عمر محمد معضماني- خالد محمد طيورة- (بتاريخ17\2\2015)

ريف دمشق:

• غزل عنبر- (بتاريخ17\2\2015)

درعا:

• محمد حسين المسالمة- (بتاريخ17\2\2015)

المسيفرة-ريف درعا:

• محمد أحمد المحمد-- (بتاريخ17\2\2015)

كفرشمس- ريف درعا:

• محمد عبد الرحمن العوض--(بتاريخ17\2\2015)

ام ولد- ريف درعا:

• عوض عبد الواحد البلخي--(بتاريخ18\2\2015)

طفس- ريف درعا:

• خليل ابراهيم المبسبس--(بتاريخ18\2\2015)

ام المياذن- ريف درعا:

• عبدو فهد مفعلاني- (بتاريخ17\2\2015)

تل مصيبين-ريف ادلب:

• أيمن عبدو كعكة- (بتاريخ17\2\2015)

معرحرمة-ريف ادلب:

• ابراهيم وليد الحلاق- (بتاريخ17\2\2015)

كللي- ريف ادلب:

• محسن أحمد حسيناتو- أحمد عطا حسناتو- عبد الكريم محمد اسماعيل- محمود قاسم جواد- عبد القادر نجدت عبد الكريم (بتاريخ18\2\2015)

• عبدو اسماعيل- (بتاريخ17\2\2015)

جسر الشغور- ريف ادلب:

• محمد على أحمد جورية- (بتاريخ18\2\2015)

الوعر-حمص:

• خالد شتور-(بتاريخ18\2\2015)

اللطامنة-ريف حماه:

• محمد حميد السجناوي- (بتاريخ17\2\2015)

الكريم-ريف حماه:

• جعفر علي جعفر- (بتاريخ17\2\2015)

عياش-ريف دير الزور:

• احمد الخضر الفنش- (بتاريخ18\2\2015)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

اللاذقية:

• النقيب الملاح الجوي محمد محمود-الملازم رأفت عز الدين حسين-الملازم صالح محمود العلي-المساعد ايوب الخضر-

طرطوس:

• الرائد الطيار ايمن جابر عباس- النقيب شادي حسن خدام-الضابط علي حبيب زريق-الرقيب الاول وسام حسن خدام-المجند اسامة نبيل سلامة-المجند علي حسن بلال-

ريف دمشق:

• الملازم احمد عدنان المحمد-الملازم عبد المعين العسلي-

حمص:

• الرائد الطيار سائر عارف صقور-الملازم اول محمد الحسين- الملازم مضر وهب رحال-

ريف حماه:

• الرائد الطيار محمد حبيب العلي-

ادلب:

• المقدم محمد عبد الرحمن دملخي- المساعد ايوب الخضر- الرقيب وائل كيوان- المجند مالك حلاق

حلب:

• الرائد الطيار عارف أمين بسيسيني-الملازم علي سليمان ابراهيم-الملازم محمد مصطفى خضور-

القنيطرة:

• الملازم علاء عيسى خلوف-الملازم هادي علي الحلو-

درعا:

• الملازم الاول ماهر محمد معروف-الملازم محمد رجب المحمد-

دير الزور:

• المجند رمضان فجير-

الرقة:

• المجند خلف الحمود-

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين

حلب:

• هاني احمد غبرة- طلال احمد العلبي-(بتاريخ17\2\2015)

اللاذقية:

• وائل اسماعيل رستم-منهل شاكر -(بتاريخ18\2\2015)

ريف ادلب:

• ضياء ابراهيم الطويل--(بتاريخ18\2\2015)

حمص:

• زكوان توفيق اسعد-بسام توفيق اسعد- (بتاريخ17\2\2015)

 

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من الناشطين السلميين,و منهم :

دمشق:

• حازم عدنان الحرك-( بتاريخ 17\2\2015)

ريف دمشق:

• رياض درويش صبرة- (بتاريخ8\1\2015)

حلب:

• ظافر عدي الجبوري- (بتاريخ 17\2\2015)

حمص:

• قيس فاضل مخزوم (بتاريخ18\2\2015)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

حمص:

• نجدت قاسم مرهج تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين ,بتاريخ17\2\2015 في ريف حمص ,ومازال مجهول المصير

ريف حلب:

• فايز عادل سلطان,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين , ,بتاريخ18\2\2015 في منطقة مسكنة-ريف حلب,ومازال مجهول المصير

دير الزور:

• عزت ناصر الوكاع، تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين,فيمنطقة حويجة الصكر-دير الزور, بتاريخ 18\2\2015, ومازال مجهول المصير

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نعلن عن تضامننا الكامل مع أسر الضحايا، نتوجه بالتعازي القلبية والحارة لجميع من سقطوا من المواطنين السوريين من المدنيين والشرطة والجيش، متمنين لجميع الجرحى الشفاء العاجل، ومسجلين إدانتنا واستنكارنا لجميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال والاختفاء القسري أيا كانت مصادرها ومبرراتها. كما نناشد جميع الأطراف المعنية الإقليمية والدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه شعب سوريا ومستقبل المنطقة ككل، ونطالبها بالعمل الجدي والسريع للتوصل لحل سياسي سلمي للازمة السورية وإيقاف نزيف الدم والتدمير. إننا ندعو جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية للعمل على:

1. الوقف الفوري لجميع أعمال العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية عموما, وفي المناطق الكردية خصوصا, آيا كانت مصادر هذا العنف وتشريعاته وآيا كانت أشكاله دعمه ومبرراته.

2. الوقف الفوري لكافة الممارسات العنصرية والقمعية التي تعتمد أساليب التطهير العرقي بحق الأكراد السوريين.

3. إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية, ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة.

4. العمل السريع من اجل إطلاق سراح كافة المختطفين أيا تكن الجهات الخاطفة .

5. الكشف الفوري عن مصير المفقودين.,بعد اتساع ظواهر الاختفاء القسري, مما أدى الى نشوء ملفا واسعا جدا يخص المفقودين السوريين

6. تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة ومحايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ,سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

7. السعي لتحقيق العدالة الانتقالية بضمان العدالة والإنصاف لكل ضحايا الأحداث في سورية وإعلاء مبدأ المساءلة وعدم الإفلات من العقاب، كسبل أساسية تفتح الطرق السليمة لتحقيق المصالحة الوطنية من أجل سورية المستقبل الموحدة والتعددية والديمقراطية. الأمر الذي يتطلب متابعة وملاحقة جميع مرتكبي الانتهاكات، سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين، كون بعض هذه الانتهاكات ترتقي لمستوى الجرائم ضد الإنسانية وتستدعي إحالة ملف المرتكبين للمحاكم الوطنية والدولية.

8. دعم الخطط والمشاريع التي تهدف الى إدارة المرحلة الانتقالية في سوريا وتخصيص موارد لدعم مشاريع إعادة الأعمار والتنمية والتكثيف من مشاريع ورشات التدريب التي تهدف الى تدريب القادة السياسيين السورين على العملية الديمقراطية وممارستها ومساعدتهم في إدراج مفاهيم ومبادئ العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية في الحياة السياسية في سوريا المستقبل على أساس الوحدة الوطنية وعدم التمييز بين السوريين لأسباب دينية او طائفية او قومية او بسبب الجنس واللون او لاي سبب اخر وبالتالي ضمان حقوق المكونات وإلغاء كافة السياسات التميزية بحقها وإزالة أثارها ونتائجها وضمان مشاركتها السياسية بشكل متساو

9. وكون القضية الكردية في سوريا هي قضية وطنية وديمقراطية بامتياز، ينبغي دعم الجهود الرامية من أجل إيجاد حل ديمقراطي وعادل على أساس الاعتراف الدستوري بالحقوق القومية المشروعة للشعب الكردي، ورفع الظلم عن كاهله، وإلغاء كافة السياسات التمييزية ونتائجها، والتعويض على المتضررين ضمن إطار وحدة سوريا أرضاً وشعباٍ، بما يسري بالضرورة على جميع المكونات السورية والتي عانت من سياسيات تمييزية متفاوتة

10. تلبية الحاجات الحياتية والاقتصادية والإنسانية للمدن المنكوبة وللمهجرين داخل البلاد وخارجه وإغاثتهم بكافة المستلزمات الضرورية.

11. قيام المنظمات والهيئات المعنية بالدفاع عن قيم المواطنة وحقوق الإنسان في سورية,باجتراح السبل الآمنة وابتداع الطرق السليمة التي تساهم بنشر وتثبيت قيم المواطنة والتسامح بين السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم , على أن تكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون أي استثناء.

12. واننا نتوجه الى المجتمع الدولي ,الذي تبنى قرار مجلس الامن الدولي الجمعة15\8\2014 الذي صيغ تحت الفصل السابع باستهداف "الاسلاميين المتطرفين" في سوريا والعراق, بتجاوز التقنيات التقليدية المعتمدة لمكافحة الإرهاب والقائمة على استعمال القوة على غرار الضربات الجوية التي تستهدف مناطق عمل المجموعات الإرهابية، وتصفية قادتها وأعضائها، والدخول في معارك مباشرة مع أنصارها، واتخاذ خطوات قسرية جماعية بحقّ أتباعها المحتملين, فهذا الاسلوب في مواجهة الدولة الإسلامية, يجب ان يتكامل مع تطوير الأساليب المعتمدة لمكافحة الإرهاب في التعاطي مع هذا النوع من الإرهاب المتطوِّر. فالتدخل الخارجي لن يساعد في المعركة ضد الدولة الإسلامية. يجب على المجتمع الدولي أن يصبّ جهوده على الكشف عن الاسس والمنطلقات للدولة الإسلامية ,وتعرية روايتها المفضّلة بالخلافة الاسلامية وضرورتها لشعوب المنطقة من اجل تطورها وتنميتها. وذلك عبر توضيح أعمال المجموعة الإرهابية والإجرامية للمجتمعات المحلية. كما ينبغي تفكيك رواية التنظيم عبر الإضاءة على عدم تطابق عقيدته مع قيم الإسلام. ويجب إبطال سلوك الدولة الإسلامية كما لو كانت دولة قائمة بحد ذاتها

دمشق في18 /2 / 2015

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1) المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

2) اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

3) المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

4) المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سورية ( DAD )

5) منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

6) منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية-روانكة

7) لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )

======================

استخدام القنابل البرميلية في ظل الذكرى السنوية للقرار 2139- عندما يعجز مجلس الأمن عن تنفيذ قراراته

الشبكة السورية لحقوق الإنسان

info@sn4hr.org

المقدمة

عبر المراقبة اليومية للانتهاكات وتسجيلها بعد اندلاع الاحتجاجات السلمية في آذار/ 2011 تبين لنا أن أول استخدام بارز من قبل القوات الحكومية (قوات الجيش والأمن والميليشيات المحلية والميليشيات الشيعية الأجنبية) للقنابل البرميلية، كان يوم الإثنين 1/ تشرين الأول/ 2012 ضد أهالي مدينة سلقين في محافظة إدلب، حيث ألقت طائرة مروحية قنبلة برميلية، سقطت فوق مبنى سكني من طابقين، ما تسبب بانهياره بشكل كامل ومقتل 32 مدنياً، بينهم 7 نساء، و7 أطفال، وأصيب قرابة 120 شخصاً، بسبب تناثر الشظايا في أرجاء الحي، وقد تكون هناك حالات استخدام سابقة لكن هذه هي البداية الأبرز، ولم يكن المجتمع المحلي قد تعرف على ماهية هذا النوع الجديد من الأسلحة بعد.

المزيد ..

http://sn4hr.us3.list-manage1.com/track/click?u=7c6574f596e33a04db38505a1&id=b93cf66fc3&e=8efc002ecc

======================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 17-2-2015

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 18-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (88) شخصاً يوم الثلاثاء 17-2-2015، بينهم:

(3) أطفال، سيدتان، (2) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (14) شخصاً، بينهم (5) في الاشتباكات مع القوات الحكومية، و (8) في كمين للقوات الحكومية بالقلمون الشرقي، كما قضت سيدة برصاص قناص حاجز الجرجانية في الزبداني.

وفي محافظة حلب قضى (65) شخصاً، (2) منهم بسب القصف على ريتان، و (8) جراء سقوط قذائف هاون في المناطق الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية بينهم طفلان و سيدة، كما قضى (55) شخصاً في صد لهجوم القوات الحكومية في الملاح و ريتان.

وقضى في محافظة درعا (5) أشخاص، (2) تحت التعذيب في السجون الحكومية، و (1) متأثراً بجراحه جراء اصابة سابقة، و (2) عثر على جثتهما في أحد المنازل قرب حاجز جسر الزفة المحرر في مدينة الشيخ مسكين و لم يتم التعرف عليهما نظرا لتشوه الجثة نتيجة حرقها.

كما قضى في محافظة حماة (2)، أحدهما جراء القصف، و الآخر في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب.

وتم توثيق مقتل (2) في محافظة إدلب جراء الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الاشتباكات.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- هيثم حسناتو /ريف حلب – حريتان/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

2- مصطفى أقرع /ريف حلب – حريتان في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

3- أحمد العلبي “إعلامي”/ حلب / خلال تغطيته للمعارك الدائرة على جبهة الملاح بريف حلب .

4- قصي محمد فروح /ريف حلب – مارع في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

5- عبدو بشير الأحمد /ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

6- أسامة صالح كوسا /ريف حلب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

7- أيمن عبدو كعكة ”47 عام” /ريف حلب بالقصف على قرية تل مصيبين بريف حلب الشمالي

8- مطيع الصالح /ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي "

9- رياض عنّون /ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

10- عبد العليم أحمد كورج/ريف حلب – عندان / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

11- وليد العريض/ريف حلب- إعزاز في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

12- عمار عادل تمرو/ريف حلب- الباب / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

13- بلال حمزة العثمان /ريف حلب- الباب/ بالاشتباكات مع قوات النظام في ريف حلب الشمالي.

14- عمار داريا /ريف دمشق – داريا في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

15- أحمد عمر حساني “25 عاماً /ريف حلب- جبرين / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي.

16- محمد إبراهيم طبشو/ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

17- محمد أحمد نور مصيني/ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

18- علاء طلحة /ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

19- عبد المجيد مصطفى عترو /ريف حلب- عين جارة/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

20- أحمد عمر حلاق/ريف حلب- تل رفعت/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

21- أحمد عمر حسان/ريف حلب في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

22- عمر عاصي/ريف حلب/ بالاشتباكات مع قوات النظام في حيّ الراشدين.

23- عز دين حجازي /ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

24- خالد سحارى/ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي.

25- شحود أحمد كرمو عبدالرزاق /ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

26- الطفل محمد صلاح هادي الحجي /ريف حلب- ريتان / بالقصف على بلدة رتيان.

27- ماهر نوش “31 عام” / حلب/ نتيجة سقوط قذيفة هاون على حيّ العزيزية

28- باسل علبي “27 عام” , نتيجة سقوط قذيفة هاون في حيّ الموكامبو.

29- أحمد علبي – “39 عام “ / حلب/ نتيجة سقوط قذيفة هاون في حيّ الموكامبو.

30- سامر عتقي “19 عام” / حلب/ نتيجة سقوط قذيفة هاون في حيّ الموكامبو.

31- الطفلة آمنة فقي الشوافعة ” سنتين ونصف” / حلب/ نتيجة سقوط قذيفة هاون في حيّ جمعية الزهراء.

32- شذى قلعة جي ” 13 عام” / حلب/ نتيجة سقوط قذيفة هاون في حيّ السريان القديم

33- عبد اللطيف الفارس “27عام” / حلب/ نتيجة سقوط قذيفة هاون على حيّ العزيزية.

34- صلاح عبد الكريم / ريف حلب- اعزاز/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

35- قسورة بن صلاح عبد الكريم / ريف حلب- اعزاز/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

36- محمد عطشان ثلجة ” 26 عاماً “/ ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

38- علي حسناتو / ريف حلب- حريتان / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

39- أحمد أقرع / ريف حلب- حريتان / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي.

40- حسن كياري/ ريف حلب- حريتان / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

41- عمر عبد الإله قرندل “28 عاماً / ريف حلب- تل رفعت في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

42- سـامر أحمد حج قدور “20 عاماً ” / ريف حلب- تل رفعت / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

43- توفيـق محمد العبدو عليطو “52عاماً ” / ريف حلب- تل رفعت في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

44- أحمد محمد العبدو عليطو “22 عاماً ” / ريف حلب- تل رفعت / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

45- أحمد عمر حلاق / ريف حلب- تل رفعت في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي.

46- إبراهيم عبد الفتاح هلال / ريف حلب- تل رفعت /في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

47- عبد الرزاق رزوق / ريف حلب- عين جارة/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

48- أحمد سليمان / ريف حلب- عين جارة/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

49- محمد برو/ ريف حلب- اعزاز/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي.

50- عبد الفتاح هلال “18 عاماً” / ريف حلب- تل رفعت / ، بالاشتباكات مع قوات النظام في ريف حلب الشمالي.

51- يعقوب محمد قنطي / ريف حلب- حيان /في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

52- أحمد ربيع رحب شوبك / ريف حلب- الشيخ هلال/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

53- سامر الشامي (( أبو أماني )) “45 عاماً” / ريف حلب- حريتان في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

54- “ياسر فلاحة ” 21 عاماً “، بالاشتباكات على جبهة عزيزة.

55- عبد العزيز محمد تيت/ ريف حلب- بيانون في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

56- رعد عثمان الشيخ / ريف حلب- رتيان/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي.

57- صلاح الهادي/ ريف حلب- مارع / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

58- أحمد عبود طحان من رتيان في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

59- محمد ابراهيم طحان / ريف حلب- رتيان/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

60- خالد ابراهيم طحان/ ريف حلب- رتيان/ ب في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

61- نواف عثمان الشيخ / ريف حلب- رتيان/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

62- موسى دياب / ريف حلب- رتيان/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

63- عمر محمد / ريف حلب- التوامة / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

64- أحمد محمود شقرة “47عاماً “/ ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

65- محمد محمود شقرة ” 32عاماً “// ريف حلب/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية في ريف حلب الشمالي

66- رويدة هاني بنت عبدو ” 45 عاماً”/ حلب/ نتيجة سقوط قذيفة هاون في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام.

67- جعفر علي الجعفر | ريف حماة / الكريم | نتيجة القصف المدفعي على جبهة المصاصنة

68-محمد حميد السجناوي | ريف حماة / اللطامنة | نتيجة الاشتباكات على جبهة الملاح في حلب

69- ابراهيم وليد الحلاق / إدلب/ في الاشتباكات على جبهة الملاّح

70- محمد على أحمد جورية / إدلب/ في الاشتباكات على جبهة الملاّح

71- عبدو فهد المفعلاني /درعا – أم المياذن/ متأثرا بجراحه من معارك تحرير الشيخ مسكين

72- محمد عبد الرحمن العوض /درعا – كفر شمس/ تحت التعذيب في السجون الحكومية

73- محمد أحمد المحمد /درعا – المسيفرة/ تحت التعذيب و هو من سكان الغوطة الشرقية بريف دمشق

74- أنس صبحي غازي/ ريف دمشق –دوما/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية

75- سامر خبية أبو راتب / ريف دمشق –دوما/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية

76- شكري الكلسلي / ريف دمشق –دوما/ في الاشتباكات مع القوات الحكومية

77- نصرة مراد / الزبداني/ متأثرة بإصابتها منذ أسبوع برصاص قناص الجرجانية

78- محمد أحمد الناطور /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

79- محمد خالد بكر /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

80- علي قاسم فارس /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

81- مالك شكري حمدان /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

82- خالد عبد الرزاق جيرودية /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

83- عمر محمد معضماني /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

84- خالد محمد طيورة /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

85- خليل نواف نقر /ريف دمشق- الضمير/ في كمين للقوات الحكومية

86- أكرم الساعور (أبو راتب)، / في الاشتباكات على جبهة تل الكردي في الغوطة الشرقية.

87- كامل أبو خالد / ريف دمشق – داريا /في الاشتباكات مع القوات الحكومية

==========================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 16-2-2015

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 17-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (28) شخصاً يوم الإثنين 16-2-2015، بينهم:

(8) أطفال ، سيدة ، (3) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (8) أشخاص، (3) منهم قضوا في الاشتباكات مع القوات الحكومية، و (1) برصاص قناص حكومي، و طفل قضى بسبب الحصار على الغوطة الشرقية ، و طفل قضى بعد عدة ساعات من ولادته لتشوهات خلقية ناجمة عن تعرض والديه للقصف بالكيماوي قبل عامين.و (1) قضى على يد تنظيم داعش بعد اعتقاله منذ فترة.

وفي محافظة حلب قضى (12) شخصاً، (1) منهم قضى بسبب القصف ، و (1) في الاشتباكات مع القوات الحكومية، و (10) قضوا جراء القذائف على حي السريان في المدينة بينهم (4) أطفال.

وقضى في محافظة حمص (3) أشخاص، (1) قضى بسبب القصف، وطفل بسبب الحصار المفروض على حي الوعر، و(1) قضى تحت التعذيب في السجون الحكومية.

كما قضى في محافظة درعا (3) أشخاص كذلك، (1) قضى بصاروخ موجه أصاب سيارته، و (1) كانَ عالقاً تحت أنقاض منزله الذي قصفه الطيران في مدينة دوما منذ 5 أيام، و (1) قضى تحت التعذيب في السجون الحكومية.

وتم توثيق مقتل (2) في محافظة اللاذقية نتيجة استهداف ﻗﺮﻳﺔ ﺍﻟﺍﺩﻱ ﺍﻟﺘﺎﻌﺔ ﻟﻨﺎﻴﺔ ﺭﻴﻌﺔ بغارة جوية بالطيران الحربي. كما تم توثيق مقتل (2) في محافظة دير الزور، أحدهم قضى جراء القصف بالرشاشات، والآخر قضى تحت التعذيب في السجون الحكومية.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان مقتل (28) شخصاً وفيما يلي توثيق أسماء (27) منهم:

1- محمد الغزواي / ركن الدين / أعدم على يد داعش بعد اعتقاله

2- الطفلة غزل عنبر/ ريف دمشق –دوما /نقص الدواء و الغذاء نتيجة الحصار

3- بسام سويد / ريف دمشق قدسيا / برصاص قناص حكومي في مدينة قدسيا بريف دمشق

4- مسلمة الهنداوي /ريف دمشق-جسرين / جراء الاشتباكات مع القوات الحكومية

5- عزات عثمان / عربين / برصاص قناص حكومي

6- خليل حسنين / حرستا/ قضى في الاشتباكات مع القوات الحكومية على جبهة جوبر

7- وسيم يوسف ابو خشيب / درعا / في القصف على مدينة دوما

8- الشاب ( ياسر إيبو ) / القابون / جراء الإشتباكات مع القوات الحكومية.

9- محمود الريحاني/ ريف دمشق

10- الطفل حسين نزعة 5 أشهر/ حمص / متأثرا بإصابته بقذيفة قبل يومين

11- عمر دعاس الحسين/حمص / تحت التعذيب في السجون الحكومية.

12- الطفل وائل لؤي شنو/ تلذهب/ بعد معاناته من مرض عضال وتوقف علاجه بسبب الحصار المفروض

13- أحمد يوسف عطا الله المحاميد / درعا /جراء استهداف سيارته بصاروخ موجه من قوات النظام على أطراف حي المنشية

14- محمد صالح الزعبي / درعا –الطيبة/ تحت التعذيب في السجون الحكومية.

15- صابر ريس جاسم الخضر/ دير الزور/ تحت التعذيب في السجون

16- محمد نور اسحاق حزواني “55 عام”/ حلب/ جراء القصف بالهاون

17- محمد حسن العمر “17 عام” / حلب/ جراء القصف بالهاون

18- عمر جميل ست اليمين “16 عام” / حلب/ جراء القصف بالهاون

19- عمر جراجلي “19 عام” / حلب/ جراء القصف بالهاون

20- أحمد عبد القادر صباغ “45 عام” / حلب/ جراء القصف بالهاون

21- عبد الغفور عصام زنابيلي “16 عام” / حلب/ جراء القصف بالهاون

22- بيان محمود قطان “18 عام” / حلب/ جراء القصف بالهاون

23- محمد أسعد يونس “67 عام” / حلب/ جراء القصف بالهاون

24- أيمن قلعة جي/ حلب/ جراء القصف بالهاون

25- محمد عبد القادر بن محمود" 24 عاماً/ حلب/ متأثراً بإصابته اثر القصف الذي استهدف حي الميسر بتارخ 7 - 2 - 2014 .

27- علي شعبان / حلب /باشتباكات على جبهة القلعة

==========================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 15-2-201

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (38) شخصاً يوم الأحد 15-2-2015، بينهم:

(6) أطفال ، (9) سيدات ، (4) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (7) أشخاص، بينهم (3) قضوا في الاشتباكات مع القوات الحكومية، و (2) قضيا بسبب الحصار أحدهما طفل حديث الولادة قضى لعدم وجود منفسة و اسطوانات أكسجين، والآخر رجل بالغ قضى بسبب الجوع ونقص المواد الغذائية. وقضى (1) بسبب القصف على حمورية ، و(1) تحت التعذيب في سجن صيدنايا.

وفي محافظة إدلب قضى (14) شخصاً جراء القصف على بلدة الناجية في جسرالشغور بريف إدلب ب 4 صواريخ فراغية كان من بينهم (4) أطفال و (6) سيدات.

أما في محافظة حمص فقضى (12) شخصاً، بينهم (1) قضى بسبب القصف، و (1) في الاشتباكات مع القوات الحكومية و (9) قضوا في كمين للقوات الحكومية، و (1) تحت التعذيب في أحد السجون الحكومية.

وقضى (3) في محافظة حلب جراء القصف على بلدة جب أبيض بينهم سيدتان وطفلة. كما قضى (2) في محافظة حماة تحت التعذيب في احد السجون الحكومية.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان مقتل (38) شخصاً يوم الأحد 15-2-2015 وفيما يلي توثيق أسماء

(26) منهم:

1-فواز بكور ( ابو حسين ) /إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

2-محمد نوري العلي /إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

3- أم محمد مصطفى كنعان /إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

4-مريم محمد حلاق زوجة احمد مصطفى كنعان/إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

5-طفلة بنت احمد مصطفى كنعان/إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

6- خديجة امين كنعان زوجة كمال مصطفى كنعان/إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

7- زوجة مالك مصطفى كنعان /إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

8- طفلة بنت مالك مصطفى كنعان/إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

9- طفلة بنت مالك مصطفى كنعان/إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

10- طفلة بنت مالك مصطفى كنعان/إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

11- وليدة محمد حلاق زوجة فطين شحيدي/إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

12- حسين قرجوم /إدلب – الناجية / جراء القصف بالصواريخ على البلدة

13- غازي فرحات / مخيم اليرموك / قضى جراء الجوع و الحصار

14- ياسر العطيوي/ ريف دمشق /جراء الاشتباكات على أطراف بلدة كفربطنا في ريف دمشق

15- رامي مرسي / ريف دمشق /جراء الاشتباكات على أطراف بلدة كفربطنا في ريف دمشق

16- باسل عبد الإله جمعة / ريف دمشق- الضمير / تحت التعذيب في سجن صيدنايا

17- أحمد خيري النونو / ريف دمشق -جسرين / جراء الاشتباكات في الغوطة الشرقية المحاصرة .

18- احمد راتب سالم / ريف دمشق- حمورية اثر استهداف المدينة بقذيفتي فوزديكا من العيار الثقيل.

19- سميرة الجحواني / حمص – تلبيسة/ نتجية القصف على مدينة تلبيسة بريف حمص

20- عبداللطيف محمد صويص / حمص/ متاثرا بجراحه التي اصيب بها منذ اسبوع جراء الاشتباكات على احدى الجبهات

21- أحمد عبدالله علي العبدالله ( الجدعان)/ حمص/ تحت التعذيب بعد أن اعتقل وهو في طريقه الى النبك منذ أكثر من سنة

22- ضافر الدرويش / حماة - حي كازو / تحت التعذيب في أحد فروع الأمن في دمشق

23 - خالد ميوس / ريف حماه - السلمية / تحت التعذيب في أحد فروع الأمن .

24- عبد الرزاق محمد قدور / جراء كمين للقوات الحكومية في محيط قرية مخرم التحتاني في ريف حمص الشرقي

25- عب الهادي محمد قدور / جراء كمين للقوات الحكومية في محيط قرية مخرم التحتاني في ريف حمص الشرقي

26- محمود محمد قدور / جراء كمين للقوات الحكومية في محيط قرية مخرم التحتاني في ريف حمص الشرقي

==========================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 14-2-201

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا يوم (20) شخصاً يوم السبت 14-2-2015، بينهم :

(6) أطفال ، سيدة ، (1) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (8) أشخاص، (3) بسبب القصف، و (1) برصاص قناص حكومي، و (1) تم اغتياله من قبل مجهولين، و طفلة قضت بسبب البرد في مخيم عرسال في لبنان، و(2) قضيا بسبب نقص المواد الغذائية والطبية جراء الحصار على الغوطة الشرقية بينهما طفل.

وفي محافظة حلب قضى (3) أشخاص، (1) قضى بسبب إصابته بشظايا جراء القصف، ورجل كبير في السن قضى بسبب التهاب القصيبات الشعرية المزمن، و (1) قضى تحت التعذيب في احد السجون الحكومية.

أما في محافظة حمص فقضى (4) أشخاص، (2) منهم بسبب القصف ، و(1) برصاص قناص حكومي، و (1) قضى اختناقاً جراء الحريق الذي حصل في سجن حمص المركزي.

وقضى في محافظة درعا (2)، واحد بسبب القصف ، وواحد جراء الاشتباكات مع القوات الحكومية.

كما قضى (2) في محافظة حماة جراء القصف على مدينة اللطامنة في ريف حماة.

وتم توثيق مقتل (1) في محافظة إدلب جراء الاشتباكات مع القوات الحكومية.

وثقت اللجنة السورية مقتل (20) شخصاً يوم السبت 14-2-2015، وفيما يلي توثيق أسماء 19 منهم:

1- محمد أحمد الحمادة / ريف حلب- الخفسة / تحت التعذيب في أحد السجون الحكومية

2- خالد محمد خرمة 84 عام/ حلب- كرم الجبل/ متأثراً بإصابته بمرض التهاب القصيبات الشعرية الحاد، قبل خمسة عشر يوماً

3- فارس محمد فرواتي "46 عاماً / حلب/ بعد إصابته بشظايا برميل متفجر في حي قرلق منذ اسبوع

4- الطفل محمد حسني عدوان /درعا – الحراك/ (16 عام) قضى جراء القصف بقذائف الهاون

5- عبد الرزاق منور /درعا – الشجرة/ قضى في معارك الريف الشمالي

6- فاروق ضيعي / حمص / برصاص قناص مشفى حمص الكبير

7- السيدة هناء حسين الخطيب / حمص/ جراء قصف مدفعي من حاجز مريمين

8- محمد زكريا القبجي / حمص- بابا عمرو /معتقل من سنتين وقضى اثر حالة اختناق جراء حادثة الحريق في سجن حمص المركزي

9- الطفل هاني عبدو ناجية / حمص/ متأثرا بإصابته جراء القصف بالاسطوانات المتفجرة منذ اسبوعين

10- أحمد الهيثم/ إدلب – سرجة / خلال الإشتباكات الدائرة مع القوات الحكومية في جبل الأربعين

11- الطفل عبد الكريم ياسين الطويل جراء نقص الغذاء و الدواء بسبب الحصار المفروض على الغوطة الشرقية.

12- لؤي هيثم باكير/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف العنيف على أطراف حي جوبر بدمشق

13- محمود زكريا كنعان/ ريف دمشق – الزبداني/ برصاص قناص حاجز الهدى في المدينة

14- إبراهيم شرف الدين/ ريف دمشق / تم اغتياله من قبل مجهولين

15- الطفلة نور الشام( شهرين ونصف ) بسبب البرد القارص أمس في مخيمات اللجوء في عرسال على الحدود اللبنانية السورية.

16- يحيى أبو ناجي / ريف دمشق – داريا / نتيجة القصف على المدينة

17- السيد (علي البشاش) أبو النور / ريف دمشق -جسرين / إثر إصابته بجلطة اليوم والسبب عدم توفر الدواء اللازم لحالته المرضية

18- محمد كمال الحمودة (17) / ريف حماة – اللطامنة / نتيجة القصف بالطيران الحربي على المدينة

19- جلال ماجد الحامد (الرحمون) | 8 سنوات / ريف حماة – اللطامنة / نتيجة نتيجة القصف بالطيران الحربي على المدينة

==========================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 13-2-201

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (23) شخصاً يوم الجمعة 13-2-2015، بينهم:

(7) أطفال ، سيدة ، (2) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى (9) أشخاص، منهم (6) في انفجار سيارة مفخخة في مدينة التل في ريف دمشق بينهم طفلا، وقضى (1) بسبب الاشتباكات مع القوات الحكومية، و(1) بسبب القصف، و طفل رضيع قضى بسبب نقص المواد الغذائية والدوائية ، يذكر أن أخاه التوأم قضى قبل يوم لذات السبب.

وفي محافظة حلب قضى (10) أشخاص، بينهم (6) أشخاص في المناطق الوقاعة تحت سيطرة القوات الحكومية جراء قذائف الهاون التي ادت إلى انهيار 3 طوابق من مبنى سكني.

وقضى في محافظة درعا (2)، واحد قضى متأثراً بجراحه جراء قصف سابق، والآخر قضى تحت التعذيب في السجون الحكومية.

وتم توثيق مقتل (1) في محافظة إدلب جراء القصف ، و (1) في محافظة حمص جراء الاشتباكات مع القوات الحكومية.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان مقتل (23) شخصاً يوم الجمعة 13-2-2015 وفيما يلي أسماء 21 منهم:

1- علاء محمود قطّان - 9 أعوام /حلب/ جراء قذائف الهاون

2- عيشة محمود قطّان - 14 عام/حلب/ جراء قذائف الهاون

3- ابراهيم قطّان - 6 أعوام/حلب/ جراء قذائف الهاون

4- عمر احمد عزيزة - 29 عام/حلب – صلاح الدين / جراء قذائف الهاون

5- شيماء نعاميّة - 15 عام/حلب– صلاح الدين / جراء قذائف الهاون

6- ميادة المزور - 48 عام/حلب– صلاح الدين / جراء قذائف الهاون

7-ىعبد الغني رضوان رضوان” 20 سنة / ريف حلب / حريتان / بالاشتباكات على جبهة المخابرات الجّويّة

8- ابراهيم شحادة المرجان /درعا – جاسم/ قضى في مشفى المقاصد بالاردن متأثراً بجراحه التي أصيب بها بغارات الطيران الحربي على المدينة

. 9- خلدون أحمد العقلة /درعا – انخل/ تحت التعذيب فياحد السجون الحكومية

10- مراد فايز محمد / حمص - الحولة / قضى أثر المعارك في ريف درعا الغربي بتاريخ 7-2-2015

11- نور محمد قراط / غدلب – جبل الزاوية / متاثراً بجراحه التي أُصيب بها منذ أيام نتيجة الغارة الجوية على بلدة كنصفرة

12-عبادة الحلاق / ريف دمشق – المليحة / في الاشتباكات مع القوات الحكومية في دوما

13-أحمد محمد الهادي، 75 عاما / ريف دمشق – التل/ في انفجار سيارة مفخخة في المدينة

14- محمد رياض الهادي، 73 عاما / ريف دمشق – التل/ في انفجار سيارة مفخخة في المدينة

15- عبد الله رياض الهادي، 28 عاما / ريف دمشق – التل/ في انفجار سيارة مفخخة في المدينة

16- الطفل غيث عبد اللطيف كلثم، 5 سنوات / ريف دمشق – التل/ في انفجار سيارة مفخخة في المدينة

17- الطفل أنس صلاح أبو حسن، 17 عاما / ريف دمشق – التل/ في انفجار سيارة مفخخة في المدينة

18- الشاب حسن صلاح أبو حسن / ريف دمشق – التل/ في انفجار سيارة مفخخة في المدينة

19- علي رسلان / ريف دمشق – دوما / قضى بسبب الحصار على الغوطة الشرقية

20- علي عمر بكار / ريف دمشق / نتيجة جراحه التي أصيب بها في غارة جوية سابقة

21- سعيد عبد الواحد العبود / ريف حلب- تل حوذان / تحت التعذيب في أحد السجون الحكومية.

==========================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 12-2-2015

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-شباط-2015

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (3) أشخاص يوم الخميس 12-2-2015، بينهم:

طفل ، (1) تحت التعذيب.

في العاصمة دمشق وريفها قضى طفل جراء نقص المواد الدوائية والغذائية الناجمة عن الحصار المفروض على مدينة دوما و الغوطة الشرقية من قبل القوات الحكومية.

و قضى (1) من محافظة درعا جراء الاشتباكات الدائرة بين القوات الحكومية وقوات المعارضة في ريف درعا.

كما قضى (1) من محافظة ديرالزور تحت التعذيب في أحد السجون الحكومية بعد اعتقال دام 8 أشهر فيها.

وثقت اللجنة السورية أسماء الضحايا التالية:

1- سنجار صالح الشريف / ديرالزور- البوعمر/ تحت التعذيب في السجون الحكومية.

2- الطفل محمد خير رسلان / ريف دمشق – دوما/ جراء الحصار على الغوطة الشرقية

3- محمد عبد الرحمن الطلفاح / ريف درعا - إبطع / أثر الاشتباكات في ريف درعا

==========================

ثلاث سنوات على اعتقال مازن درويش ورفاقه

16-شباط-2015

في 16/2/2012 قامت المخابرات الجوية باقتحام مكتب المركز السوري للإعلام وحرية التعبير، حيث قامت باعتقال مدير المركز مازن درويش، بالإضافة لزوجته يارا بدر، والمدونة رزان غزاوي، وحسين غرير، وهاني زيتاني، وسناء زيتاني، وريتا ديوب، وجوان فرسو، وهنادي زحلوط، وسام الأحمد، وميادة خليل، ومها السبلاتي. وقد أُفرج عن معظم المعتقلين بتاريخ 12/5/2012، وبقي كل من مازن درويش وحسين غرير، وهاني زيتاني رهن الاعتقال حتى اليوم.

وفي 4/6/2013 طالبت الجمعية العامة للأمم المتحدة بالإفراج عن مازن درويش ورفاقه، حيث نصّ القرار رقم 67/262، والمتعلق بالحالة في الجمهورية العربية السورية على أن الجمعية العامة للأمم المتحدة "تُطالب السلطات السورية بالإفراج فوراً عن جميع الأشخاص المحتجزين تعسفاً، بمن فيهم أعضاء المركز السوري للإعلام وحرية التعبير، ونشر قائمة بجميع مراكز الاحتجاز، وكفالة أن تكون ظروف الاحتجاز متسقة مع القانون الدولي الساري، والسماح فوراً للمراقبين المستقلين بدخول جميع هذه المرافق".

وفي 16/1/2014 أصدرت هيئة خبراء الأمم المتحدة المعنية بقضية الاحتجاز التعسفي قرارها رقم 43/2013، والمتعلق بقضية الاعتقال التعسفي بحق مازن درويش ورفاقه، حيث قال التقرير بعد أن استعرض معطيات القضية بأن "هذه الحقائق بالإضافة إلى حقائق أخرى خضعت لفحص الفريق العامل المعني بالاحتجاز التعسفي بالأمم المتحدة في رأيه رقم 43/2013 بناء على معلومات وفرتها الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان والمنظمة العالمية لمناهضة التعذيب، في إطار مرصد حماية المدافعين عن حقوق الإنسان، وبعد الإشارة إلى أنّ السلطات السورية لم تصادق على المعلومات المعروضة عليها، يعتبر الفريق العامل أنّ مقدم الطلب (درويش)، المدافع عن حقوق الإنسان، قد حُرم من حريته بسبب أنشطته المتعلقة بحقوق الإنسان, وأنّ اعتقاله تمّ جرّاء ممارسته لحقه في حرية التعبير. مؤكدين أنّ عدم مراعاة المعايير الدولية المتصلة بالحق في المحاكمة العادلة في هذه القضية هو أمر جسيم لدرجة أنه يصم حرمانه من الحرية بالتعسف".

وفي 5/2/2013 عُرض درويش أمام محكمة قضايا الإرهاب، حيث اتهمته المحكمة باستغلال أنشطته في حماية حقوق الإنسان، "في محاولة لدعم الأعمال الإرهابية، وتأجيج الوضع الداخلي في سورية، واستفزاز المنظمات الدولية لإدانة سورية في المحافل الدولية". وفي24/3/2014 وجّهت نيابة محكمة قضايا الإرهاب إلى درويش تهمة "الترويج للإعمال الإرهابية"، استناداً للمادة 8 من قانون الإرهاب السوري لسنة 2012، مما يهدده بمواجهة أحكام بالسجن بحد أقصى 15 عاماً، في حال تمت إدانته.

وفي 20/1/2015، قررت محكمة قضايا الإرهاب بتأجيل جلسة محاكمة درويش وللمرّة السادسة على التوالي إلى تاريخ لم تعلن عنه بعد، ولأسباب مجهولة أيضاً.

وفي 1/2/2015 أكّد المركز السوري للإعلام وحرية التعبير تحويل درويش من مقر احتجازه في سجن عدرا إلى جهة مجهولة.

والزميل مازن درويش من مواليد عام 1974، قام بتأسيس المركز السوري للإعلام وحرية التعبير في عام 2004، وله صفة عضو استشاري للمجلس الاقتصادى والاجتماعى في الأمم المتحدة. وعمل المركز منذ تأسيسه على مراقبة وضع الإعلام وحرية التعبير، وأصدر تقارير خاصة لرصد انتهاكات حقوق الإنسان المختلفة في سورية، وخاصة في قضايا حرية الرأي والتعبير وقضايا الأعلام

تلقى “درويش” في تشرين الثاني/ نوفمبر 2011 جائزة “رولاند بيرجر” للكرامة الإنسانية لعام 2011، بوصفه مؤسس المركز السوري للإعلام و حرية التعبير.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

16/2/2015

==========================

حرق البشر.. ممارسات القوات النظامية السورية والميليشيات المسلحة الموالية لها

استخدمت القوات الحكومية السورية (قوات الجيش والأمن والميليشيات المحلية والأجنبية المقاتلة إلى جانب النظام) سياسة حرق البشر وهم أحياء حتى الموت، إضافة إلى حرق الجثث لأشخاص بعد إعدامهم، بشكل كبير، منذ بدء الأحداث في الأراضي السورية في العام 2011 ، وصعدت من عمليات الحرق بشكل كبير خلال العام2012 ، وتواصلت هذه الأحداث على مدار الأعوام اللاحقة.

المزيد ..

http://sn4hr.us3.list-manage.com/track/click?u=7c6574f596e33a04db38505a1&id=2bb4caf53c&e=8efc002ecc

========================

بيان مشترك دوامة العنف الدموية تساهم بزيادة الضحايا وحجم الخراب والتدمير في سورية

تلقت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية,ببالغ الاستنكار والإدانة,الأنباء المؤلمة والمعلومات المستنكرة عن تواصل وتصاعد المواجهات والاشتباكات المسلحة الدموية في عدة مدن سورية,مما ساهم في زيادة حجم التدمير والخراب وفي أعداد الضحايا والمختفين قسريا والمهجرين,إضافة الى سوء الأوضاع المعيشية للسوريين,علاوة,على كل ذلك,فقد وقع تفجيرين إرهابيين في الساحة الرئيسية لمدينة جرمانا –ريف دمشق، أسفرا عن سقوط 77 قتيلا منهم 38 مجهولي الهوية وكذلك عن إصابة 127 شخصا بحروج مختلفة.

 وقد وصلنا أسماء العديد من الضحايا القتلى والجرحى, والمعتقلين تعسفيا والمختطفين وللبعض من تعرضوا للاختفاء القسري,إضافة لورود أعداد لضحايا ومعتقلين ومفقودين مجهولي الهوية,سقطوا خلال الساعات الماضية(بتاريخ 15-16\2\2015) وقمنا بتوثيق الأسماء التالية:

 

الضحايا القتلى من المدنيين

دمشق:

• فريد صلاح العاقل- (بتاريخ16\2\2015)

الضمير-ريف دمشق:

• باسل عبد الإله جمعة- (بتاريخ15\2\2015)

الغوطة الشرقية- ريف دمشق:

• ياسر العطيوي- (بتاريخ15\2\2015)

القابون- ريف دمشق:

• ياسر ايبو- (بتاريخ16\2\2015)

مخيم اليرموك- ريف دمشق:

• غازي فرحات- (بتاريخ16\2\2015)

دوما- ريف دمشق:

• الطفلة غزل عنبر- الطفل عبد الكريم ياسين الطويل- (بتاريخ16\2\2015)

• عمر علي البكار- (بتاريخ15\2\2015)

حمورية- ريف دمشق:

• أحمد راتب سالم- (بتاريخ15\2\2015)

جسرين-ريف دمشق:

• مسلمة الهنداوي- (بتاريخ16\2\2015)

كفربطنا -ريف دمشق:

• رامي مرسي - (بتاريخ15\2\2015)

حي السريان-حلب:

• بيان محمود قطان-محمد نور اسحاق حزواني-محمد حسن العمر 17 عام- عمر جميل ست اليمين 16 عام- عمر جراجلي 19 عام- عبد الغفور عصام زنابيلي 16 عام- أحمد عبد القادر الصباغ 45 عام- محمد أسعد يونس 67 عام- أيمن قلعه جي- (بتاريخ16\2\2015)

حي سليمان الحلبي- حلب:

• محمد سامر الدايخ - (بتاريخ15\2\2015)

درعا:

• جودت المصري- (بتاريخ16\2\2015)

• محمد الناجي المحاميد -- (بتاريخ15\2\2015)

الشجرة- ريف درعا:

• وسيم يوسف ابو خشيب--(بتاريخ15\2\2015)

الطيبة- ريف درعا:

• محمد صالح الزعبي--(بتاريخ16\2\2015)

انخل- ريف درعا:

• أحمد يوسف عطا الله المحاميد- (بتاريخ16\2\2015)

ريف درعا:

• عبد الرازق منور - (بتاريخ15\2\2015)

كفريا-ريف ادلب:

• ياسر محمد كريم - (بتاريخ15\2\2015)

• حسين الشيخ- سعيد حسين الشيخ-شيراز حاج صالح-سعد زين الدين-حسن عيدو-سمير فطامة-علي المصطفى- مصطفى المصطفى-عبدو زين العابدين

الفوعة-ريف ادلب:

• عبدو دياب طاهر - (بتاريخ15\2\2015)

دير الزغب-ريف ادلب:

• احمد الزين - (بتاريخ15\2\2015)

خان شيخون-ريف ادلب:

• مضر عبد العزيز ديوب- (بتاريخ15\2\2015)

الناجية:جسر الشغور- ريف ادلب:

• زوجة مالك مصطفى كنعان وبناتها الثلاثة- خديجة امين كنعان زوجة كمال مصطفى كنعان-مريم محمد حلاق زوجة احمد مصطفى كنعان- وليدة محمد حلاق زوجة فطين شحيدي-فواز بكور-محمد نوري العلي- مصطفى ياسين-شادي بيطار- (بتاريخ15\2\2015)

جسر الشغور- ريف ادلب:

• حسين قرجوم- (بتاريخ15\2\2015)

دير حنا-ريف اللاذقية:

• جمعة العبدو- (بتاريخ15\2\2015)

سد برادون-ريف اللاذقية:

• عبد الله عابدين- (بتاريخ15\2\2015)

وادي شيحان-ريف اللاذقية:

• مأمون الصوفي-(بتاريخ15\2\2015)

السكرية-ريف اللاذقية:

• محمود قره محمد-(بتاريخ15\2\2015)

دورشان-ريف اللاذقية:

• عبود مرعي- (بتاريخ15\2\2015)

ريف اللاذقية:

• عمر نيساني- (بتاريخ15\2\2015)

الغنطو-حمص:

• سميرة عبد الحق الجحواني-(بتاريخ16\2\2015)

جبورين-ريف حمص:

• ليلى سعدو الطرشة-(بتاريخ16\2\2015)

المخرم النحتاني-ريف حمص:

• عمر دعاس الحسين- (بتاريخ16\2\2015)

مهين-ريف حمص:

• أحمد عبدالله علي العبدالله ( الجدعان) - (بتاريخ15\2\2015)

تلبيسة-ريف حمص:

• سميرة عبد الحق الجحواني -عبد اللطيف محمد صويص - (بتاريخ15\2\2015)

الرستن-ريف حمص:

• حسين أحمد النزعة ووالدته- (بتاريخ16\2\2015)

كازو- حماه:

• ضافر الدرويش - (بتاريخ15\2\2015)

السلمية-ريف حماه:

• خالد ميوس- (بتاريخ15\2\2015)

حمام التركمان-ريف الرقة:

• محمد خلف العيسى- محمد أحمد الطه جميلي - (بتاريخ16\2\2015)

ريف الرقة:

• علي الحمود النجم- موسى علي المحمد الدينار- (بتاريخ16\2\2015)

دير الزور:

• محمود عيسى الحمود- (بتاريخ15\2\2015)

طيانة-ريف دير الزور:

• صابر ريس جاسم الخضر- (بتاريخ16\2\2015)

ذيبان-ريف دير الزور:

• سامر بريجع- (بتاريخ15\2\2015)

الخريطة-ريف الحسكة:

• صالح خضر الدرويش - (بتاريخ15\2\2015)

الخابور-ريف الحسكة:

• حورو أثرو ( تامر جميل درويش )، نائب المسؤول العسكري للمجلس العسكري السرياني في الحسكة سقط بتاريخ 8/2/2015، أثناء مواجهات مسلحة في منطقة الخابور في قرية تل هرمز، حيث تعرض لاصابة بالغة ادت الى وفاته بعد نقله إلى مشفى القامشلي ,وذلك بعد قيامه بمساعدة النساء والاطفال من اجل الخروج من القرية بسبب القصف الهمجي والعشوائي من قبل مجموعات مسلحة،.

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

اللاذقية:

• الضابط محمد حسن عبد الحميد-العميد الركن صخر نظير سلطان-الملازم الاول الطيار ابراهيم فيصل سلطاني-المجند فاطر عارف العيسى-المجند فداء سلوم-

طرطوس:

• النقيب محمد لميا-الملازم احمد عدنان محمد-الملازم علي حبيب زريق-الملازم غياث نعمان العلي-المجند محمد رجب محمد-

ريف دمشق:

• الملازم لورانس محسن سليمان-الملازم ضياء هاشم كفا-

حمص:

• الملازم مهند جميل طراف-

ريف حماه:

• الملازم حسين عبد الكريم حسن-

ادلب:

• الضابط محمد حمدو اسماعيل- الملازم باسم مصطفى جبان-

حلب:

• الضابط محمد حسن ديب-

القنيطرة:

• الملازم تيسير احمد العيسى-المجند باسم محمد العلي-

درعا:

• الملازم الاول علي حسن بلال-الملازم ماجد حسين جعفر-الملازم احمد حيدر محمد-

السويداء:

• الملازم ولاء جهاد أبو مغضب-

دير الزور:

• الرائد فادي محمود شيحا-

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين

حلب:

• نبيلة غانم قواص-رفيق ابراهيم الضايع- (بتاريخ16\2\2015)

اللاذقية:

• نزار غسان الشبلي-(بتاريخ15\2\2015)

ريف ادلب:

• الشيخ فضل العكل-(بتاريخ16\2\2015)

حمص:

• وردة ياسين الخضر-ملهم علي الخير -(بتاريخ15\2\2015)

 

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من الناشطين السلميين,و منهم :

حماه:

• نزار توفيق غيبور-( بتاريخ 15\2\2015)

ريف درعا:

• وليد حبيب مطلق-( بتاريخ 15\2\2015)

دمشق:

• تامر فهيم الواري -( بتاريخ 16\1\2015)

ريف دمشق:

• نادر صبحي الغزاوي- (بتاريخ6\1\2015)

حلب:

• جميل عمرالقصير- (بتاريخ 15\2\2015)

حمص:

• قيس فاضل مخزوم (بتاريخ16\2\2015)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

حمص:

• مجد موسى أجناد تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين ,بتاريخ15\2\2015 في منطقة تلبيسة-ريف حمص ,ومازال مجهول المصير

ريف حماه:

• رامز مصطفى الشيخ,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين , ,بتاريخ15\2\2015 في بلدة خنازير-ريف حماه,ومازال مجهول المصير

ريف ادلب:

• كمال عبد الكريم الاطرش، تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين,في بلدة خان شيخون-ريف ادلب, بتاريخ 15\2\2015, ومازال مجهول المصير

ريف الحسكة:

• الطفلة سيران حسن من مواليد 4/ 8 / 2001 ,من سكان مدينة الرميلان ,تعرضت للاختطاف والاختفاء القسري ,من قبل عناصر مسلحة من حزب الاتحاد الديمقراطي الـPYD ,وذلك بتاريخ13\2\2015 من أمام مدرسة أمرؤ القيس في الرميلان ، وذلك ضمن خطة التجنيد الإجباري المعلنة من قبل مسلحي الـYPG التابعين لحزب الاتحاد الديمقراطي

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نعلن عن تضامننا الكامل مع أسر الضحايا، نتوجه بالتعازي القلبية والحارة لجميع من سقطوا من المواطنين السوريين من المدنيين والشرطة والجيش، متمنين لجميع الجرحى الشفاء العاجل، ومسجلين إدانتنا واستنكارنا لجميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال والاختفاء القسري أيا كانت مصادرها ومبرراتها. كما نناشد جميع الأطراف المعنية الإقليمية والدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه شعب سوريا ومستقبل المنطقة ككل، ونطالبها بالعمل الجدي والسريع للتوصل لحل سياسي سلمي للازمة السورية وإيقاف نزيف الدم والتدمير. إننا ندعو جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية للعمل على:

1. الوقف الفوري لجميع أعمال العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية عموما, وفي المناطق الكردية خصوصا, آيا كانت مصادر هذا العنف وتشريعاته وآيا كانت أشكاله دعمه ومبرراته.

2. الوقف الفوري لكافة الممارسات العنصرية والقمعية التي تعتمد أساليب التطهير العرقي بحق الأكراد السوريين.

3. إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية, ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة.

4. العمل السريع من اجل إطلاق سراح كافة المختطفين أيا تكن الجهات الخاطفة .

5. الكشف الفوري عن مصير المفقودين.,بعد اتساع ظواهر الاختفاء القسري, مما أدى الى نشوء ملفا واسعا جدا يخص المفقودين السوريين

6. تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة ومحايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ,سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

7. السعي لتحقيق العدالة الانتقالية بضمان العدالة والإنصاف لكل ضحايا الأحداث في سورية وإعلاء مبدأ المساءلة وعدم الإفلات من العقاب، كسبل أساسية تفتح الطرق السليمة لتحقيق المصالحة الوطنية من أجل سورية المستقبل الموحدة والتعددية والديمقراطية. الأمر الذي يتطلب متابعة وملاحقة جميع مرتكبي الانتهاكات، سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين، كون بعض هذه الانتهاكات ترتقي لمستوى الجرائم ضد الإنسانية وتستدعي إحالة ملف المرتكبين للمحاكم الوطنية والدولية.

8. دعم الخطط والمشاريع التي تهدف الى إدارة المرحلة الانتقالية في سوريا وتخصيص موارد لدعم مشاريع إعادة الأعمار والتنمية والتكثيف من مشاريع ورشات التدريب التي تهدف الى تدريب القادة السياسيين السورين على العملية الديمقراطية وممارستها ومساعدتهم في إدراج مفاهيم ومبادئ العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية في الحياة السياسية في سوريا المستقبل على أساس الوحدة الوطنية وعدم التمييز بين السوريين لأسباب دينية او طائفية او قومية او بسبب الجنس واللون او لاي سبب اخر وبالتالي ضمان حقوق المكونات وإلغاء كافة السياسات التميزية بحقها وإزالة أثارها ونتائجها وضمان مشاركتها السياسية بشكل متساو

9. وكون القضية الكردية في سوريا هي قضية وطنية وديمقراطية بامتياز، ينبغي دعم الجهود الرامية من أجل إيجاد حل ديمقراطي وعادل على أساس الاعتراف الدستوري بالحقوق القومية المشروعة للشعب الكردي، ورفع الظلم عن كاهله، وإلغاء كافة السياسات التمييزية ونتائجها، والتعويض على المتضررين ضمن إطار وحدة سوريا أرضاً وشعباٍ، بما يسري بالضرورة على جميع المكونات السورية والتي عانت من سياسيات تمييزية متفاوتة

10. تلبية الحاجات الحياتية والاقتصادية والإنسانية للمدن المنكوبة وللمهجرين داخل البلاد وخارجه وإغاثتهم بكافة المستلزمات الضرورية.

11. قيام المنظمات والهيئات المعنية بالدفاع عن قيم المواطنة وحقوق الإنسان في سورية,باجتراح السبل الآمنة وابتداع الطرق السليمة التي تساهم بنشر وتثبيت قيم المواطنة والتسامح بين السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم , على أن تكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون أي استثناء.

12.  واننا نتوجه الى المجتمع الدولي ,الذي تبنى قرار مجلس الامن الدولي الجمعة15\8\2014 الذي صيغ تحت الفصل السابع باستهداف "الاسلاميين المتطرفين" في سوريا والعراق, بتجاوز التقنيات التقليدية المعتمدة لمكافحة الإرهاب والقائمة على استعمال القوة على غرار الضربات الجوية التي تستهدف مناطق عمل المجموعات الإرهابية، وتصفية قادتها وأعضائها، والدخول في معارك مباشرة مع أنصارها، واتخاذ خطوات قسرية جماعية بحقّ أتباعها المحتملين, فهذا الاسلوب في مواجهة الدولة الإسلامية, يجب ان يتكامل مع تطوير الأساليب المعتمدة لمكافحة الإرهاب في التعاطي مع هذا النوع من الإرهاب المتطوِّر. فالتدخل الخارجي لن يساعد في المعركة ضد الدولة الإسلامية. يجب على المجتمع الدولي أن يصبّ جهوده على الكشف عن الاسس والمنطلقات للدولة الإسلامية ,وتعرية روايتها المفضّلة بالخلافة الاسلامية وضرورتها لشعوب المنطقة من اجل تطورها وتنميتها. وذلك عبر توضيح أعمال المجموعة الإرهابية والإجرامية للمجتمعات المحلية. كما ينبغي تفكيك رواية التنظيم عبر الإضاءة على عدم تطابق عقيدته مع قيم الإسلام. ويجب إبطال سلوك الدولة الإسلامية كما لو كانت دولة قائمة بحد ذاتها

دمشق في16 /2 / 2015

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1) منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية-روانكة

2) المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

3) اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

4) المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5) المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سورية ( DAD )

6) منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

7) لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )

========================

استمرار منهجية فصل الموظفين الحكوميين المشكوك في ولائهم

الشبكة السورية لحقوق الإنسان

info@sn4hr.org

سلسلة قرارات فصل الموظفين الحكوميين:

القرار الأول صدر في حزيران/ 2014، الذي يقضي بفصل المئات من الموظفين الحكوميين في مختلف القطاعات الخدمية والصحية والتعليمية وقطاع الشرطة والمجالس المحلية، وقد تم حرمانهم من مستحقاتهم المالية وحقوقهم في التأمين الصحي والتعويض المادي لجميع سنوات عملهم في القطاع الحكومي.

المزيد ..

http://sn4hr.us3.list-manage1.com/track/click?u=7c6574f596e33a04db38505a1&id=f983965a49&e=8efc002ecc

========================

بيان مشترك حول تواصل القصف العشوائي والتدمير والتفجيرات الإرهابية في سورية

مازلنا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نتلقى ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, الأنباء والمعلومات المؤلمة, عن تواصل الاشتباكات المسلحة العنيفة الدموية في عدة مدن سورية, وعن تواصل عمليات الاغتيال والتفجيرات الإرهابية ,كذلك عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاعتقالات التعسفية في سورية ,وقد أدت هذه الحالة العنفية خلال الساعات الماضية(بتاريخ13-14\2\2015),الى سقوط العديد من الضحايا, بين قتلى وجرحى ,من مدنيين وعسكريين. وقد وصلت الى المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, العديد من الأسماء لضحايا قتلى وجرحى ومختفين قسريا, علاوة على ورود أعداد لضحايا ومعتقلين ومفقودين مجهولي الهوية, وبعد التدقيق, قمنا بتوثيق الأسماء التالية:

 

الضحايا القتلى من المدنيين

دمشق:

• لؤي هيثم باكير- (بتاريخ14\2\2015)

عين ترما-ريف دمشق:

• عصام التلي- جلال تغلبي- عبد الحميد بدران- (بتاريخ14\2\2015)

زملكا-ريف دمشق:

• معتز صابوني- (بتاريخ14\2\2015)

الضمير-ريف دمشق:

• إبراهيم أحمد شرف الدين - (بتاريخ14\2\2015)

الغوطة الشرقية- ريف دمشق:

• يحيى أبو ناجي- (بتاريخ13\2\2015)

المليحة- ريف دمشق:

• عبادة الحلاق- (بتاريخ13\2\2015)

مزارع الريحان- ريف دمشق:

• احمد الساعور- نضال السيد- سليم زيتون- زهير الاجوه - (بتاريخ13\2\2015)

دوما- ريف دمشق:

• عبد الكريم ياسين الطويل- (بتاريخ14\2\2015)

• علي عمر بكار- (بتاريخ13\2\2015)

الزبداني- ريف دمشق:

• ممدوح زكريا كنعان--(بتاريخ13\2\2015)

الرحيبة-ريف دمشق:

• مجد طويل- (بتاريخ14\2\2015)

التل- ريف دمشق:

• أحمد محمد الهادي- محمد رياض الهادي-عبد الله رياض الهادي-غيث عبد اللطيف كلثوم-أنس صلاح أبو حسن-حسن صلاح أبو حسن-(بتاريخ13\2\2015)

الطيبة -ريف دمشق:

• علي عمر البكار- (بتاريخ14\2\2015)

ريف دمشق:

• اياد النحاس- (بتاريخ14\2\2015)

حلب:

• خالد محمد خرمة- (بتاريخ13\2\2015)

تل شعير-ريف حلب:

• خالد سليمان الفرج - (بتاريخ14\2\2015)

الباب-ريف حلب

• خالد سليمان الفرج - (بتاريخ14\2\2015)

حوذان:منبج-ريف حلب:

• سعيد عبد الواحد العبود- (بتاريخ13\2\2015)

الزهراء-ريف حلب:

• محمد حسن ديب -(بتاريخ14\2\2015)

نبل-ريف حلب:

• الحاجة فاطمة مصطفى خرفان-(بتاريخ14\2\2015)

ريف حلب:

• حنان مصطفى شيخ احمد - (بتاريخ14\2\2015)

عفرين-ريف حلب:

• محمد نور-(بتاريخ14\2\2015)

ريف حلب:

• منال سعيد زكريا-جلال محمد صابر حجي-محمد عمر الدهبي-(بتاريخ14\2\2015)

الخفسة-ريف حلب:

• محمد أحمد الحمادة -(بتاريخ14\2\2015)

ريف حلب:

• حنان مصطفى شيخ احمد - (بتاريخ14\2\2015)

جاسم- ريف درعا:

• ابراهيم شحادة المرجان-- (بتاريخ13\2\2015)

الشجرة- ريف درعا:

• عبد الرزاق منور--(بتاريخ13\2\2015)

داعل- ريف درعا:

• هشام خالد الحريري--(بتاريخ11\2\2015)

انخل- ريف درعا:

• خلدون أحمد العقلة- (بتاريخ13\2\2015)

الحراك-ريف درعا:

• محمد حسني العدوان - (بتاريخ14\2\2015)

سراقب-ريف ادلب:

• منال مناع - (بتاريخ14\2\2015)

كنصفرة-ريف ادلب:

• نور محمد قراط - (بتاريخ13\2\2015)

ترمانين-ريف ادلب:

• بشير علي القاضي-محمد علي الطقش-شاهر الطقش - (بتاريخ14\2\2015)

سرجة- ريف ادلب:

• أحمد الهيثم- (بتاريخ13\2\2015)

ريف ادلب:

• عبد السلام حسين العيسى - (بتاريخ14\2\2015)

حمص:

• عبدو ناجية- (بتاريخ13\2\2015)

الوعر-حمص:

• فاروق الضيعي - (بتاريخ14\2\2015)

الحولة-ريف حمص:

• هناء الخطيب - (بتاريخ14\2\2015)

ريف اللاذقية:

• عبيدة قاسم حمادي-(بتاريخ13\2\2015)

حماه:

• محمد كمال الحمادة "السعدو"- (بتاريخ14\2\2015)

اللطامنة-ريف حماه:

• جلال ماجد الحامد "النوفل"- (بتاريخ14\2\2015)

معدان-ريف الرقة:

• ماجد هيثم المغير- (بتاريخ13\2\2015)

دير الزور:

• عبد الرحمن شاهر الخطاط- (بتاريخ13\2\2015)

ذيبان-ريف دير الزور:

• رغد ناصر الحاجم-- (بتاريخ14\2\2015)

الحسكة:

• خالد الصالح-- (بتاريخ14\2\2015)

تل حميس-ريف الحسكة:

• ثائر ملا حسين - (بتاريخ14\2\2015)

الخابور-ريف الحسكة:

• حورو أثرو ( تامر جميل درويش )، نائب المسؤول العسكري للمجلس العسكري السرياني في الحسكة سقط بتاريخ 8/2/2015، أثناء مواجهات مسلحة في منطقة الخابور في قرية تل هرمز، حيث تعرض لاصابة بالغة ادت الى وفاته بعد نقله إلى مشفى القامشلي ,وذلك بعد قيامه بمساعدة النساء والاطفال من اجل الخروج من القرية بسبب القصف الهمجي والعشوائي من قبل مجموعات مسلحة،.

ريف الحسكة الجنوبي:

• احمد غاوي السالم,(بتاريخ14\2\2015) تم العثور على جثته في مقبرة جماعية تضم جثث 7 مواطنين مدفونين في الساتر الترابي المحيط بصو امع الحبوب في بلدة ال47 بريف الحسكة الجنوبي ويرجح ان تكون هذه الجثث لمواطنين سبق ان اختطفتهم مجموعة مسلحة تنتمي الى مايدعى بتنظيم جبهة النصرة عند سيطرتها على المنطقة في وقت سابق

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

اللاذقية:

• العميد الركن تميم عارف تامر-النقيب غدير معين علي-المجند هشام محمد سليمان-

 طرطوس:

• الملازم احمد حيدر محمد- الملازم لورانس محسن سليمان-الملازم حسين عبد الكريم حسن-

ريف دمشق:

• الملازم أول ذو الفقار علي ماجد الجري-الملازم بلال احمد نصور-

حمص:

• الملازم خليل هاني سليمان-المجند رضوان الحكيم-

ريف حماه:

• الملازم منير اسعد عياش-الملازم محمد محمود شهلة-

حلب:

• الضابط عصام حبيب-الملازم جعفر علي العلي-

القنيطرة:

• المجند طارق خير بك-

درعا:

• العقيد اسماعيل احمد اسماعيل-

السويداء:

• الملازم صقر تركي الاوس-

دير الزور:

• الرائد فادي محمود شيحا-

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين

حلب:

• يحيى حورية (بتاريخ14\2\2015)

• غالية محمود حاووط-سهير خليل كلسللي-- (بتاريخ13\2\2015)

اللاذقية:

• حسين عبد الخالق تامر-(بتاريخ13\2\2015)

ترمانين-ريف ادلب:

• نجاح بدراني-هالة القاضي-آمينة بدراني-ديانا الآر-محمد سليمان ترمانيني--(بتاريخ14\2\2015)

عفرين-ريف حلب:

• نادرة كردية-رنا عبدو-دعاء عبدو-لقمان شيخ احمد-طه مدراتي--(بتاريخ14\2\2015)

ريف درعا:

• الاعلامي ربيع ديبة :مراسل الاخبارية السورية- المنفذ: محمد جمال,(بتاريخ13\2\2015)

حمص:

• ملك موسى العجور-رائق غسان نعمان-فريد سليم منصور -(بتاريخ13\2\2015)

 

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من الناشطين السلميين,و منهم :

جبلة-ريف اللاذقية:

• ابو هشام يونس-( بتاريخ 13\2\2015)

اللاذقية وريفها:

• مروان دقور- خالد المكن-عمار الداية- (بتاريخ 12\2\2015)

• خلدون حسن-( بتاريخ 11\2\2015)

دمشق:

• لؤي غيبة -( بتاريخ 14\1\2015)

ريف دمشق:

• أنس محمود فرحات- (بتاريخ4\1\2015)

حلب:

• جمال اسعد العبي- (بتاريخ 13\2\2015)

حماه:

• عبد المجيد عادل درغام (بتاريخ13\2\2015)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

درعا:

• حسان رياض سويدة. تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين ,بتاريخ5\2\2015 فيمنطقة عين ترما-بريف دمشق ,ومازال مجهول المصير

دمشق:

• محمود درويش,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين مجهولين ,في الغوطة-بريف دمشق ,ومازال مجهول المصير

ريف ادلب:

• القيادي سعيد السويد، قائد كتيبة “صقور كفرنبل”، التابعة “لصقور الغاب”، تعرض للاختطاف والاختفاء القسري من قبل مسلحين مجهولين وتم اقتياده مع عدد من عناصره إلى جهة مجهولة مع الاستيلاء على كافة الأسلحة التي كانت داخل منزله, ,في بلدة كفر نبل-ريف ادلب, بتاريخ 13\2\2015, ومازالوا مجهولي المصير

ريف الحسكة:

• الطفلة سيران حسن من مواليد 4/ 8 / 2001 ,من سكان مدينة الرميلان ,تعرضت للاختطاف والاختفاء القسري ,من قبل عناصر مسلحة من حزب الاتحاد الديمقراطي الـPYD ,وذلك بتاريخ13\2\2015 من أمام مدرسة أمرؤ القيس في الرميلان ، وذلك ضمن خطة التجنيد الإجباري المعلنة من قبل مسلحي الـYPG التابعين لحزب الاتحاد الديمقراطي

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نعلن عن تضامننا الكامل مع أسر الضحايا، نتوجه بالتعازي القلبية والحارة لجميع من سقطوا من المواطنين السوريين من المدنيين والشرطة والجيش، متمنين لجميع الجرحى الشفاء العاجل، ومسجلين إدانتنا واستنكارنا لجميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال والاختفاء القسري أيا كانت مصادرها ومبرراتها. كما نناشد جميع الأطراف المعنية الإقليمية والدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه شعب سوريا ومستقبل المنطقة ككل، ونطالبها بالعمل الجدي والسريع للتوصل لحل سياسي سلمي للازمة السورية وإيقاف نزيف الدم والتدمير. إننا ندعو جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية للعمل على:

1. الوقف الفوري لجميع أعمال العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية عموما, وفي المناطق الكردية خصوصا, آيا كانت مصادر هذا العنف وتشريعاته وآيا كانت أشكاله دعمه ومبرراته.

2. الوقف الفوري لكافة الممارسات العنصرية والقمعية التي تعتمد أساليب التطهير العرقي بحق الأكراد السوريين.

3. إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية, ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة.

4. العمل السريع من اجل إطلاق سراح كافة المختطفين أيا تكن الجهات الخاطفة .

5. الكشف الفوري عن مصير المفقودين.,بعد اتساع ظواهر الاختفاء القسري, مما أدى الى نشوء ملفا واسعا جدا يخص المفقودين السوريين

6. تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة ومحايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ,سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

7. السعي لتحقيق العدالة الانتقالية بضمان العدالة والإنصاف لكل ضحايا الأحداث في سورية وإعلاء مبدأ المساءلة وعدم الإفلات من العقاب، كسبل أساسية تفتح الطرق السليمة لتحقيق المصالحة الوطنية من أجل سورية المستقبل الموحدة والتعددية والديمقراطية. الأمر الذي يتطلب متابعة وملاحقة جميع مرتكبي الانتهاكات، سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين، كون بعض هذه الانتهاكات ترتقي لمستوى الجرائم ضد الإنسانية وتستدعي إحالة ملف المرتكبين للمحاكم الوطنية والدولية.

8. دعم الخطط والمشاريع التي تهدف الى إدارة المرحلة الانتقالية في سوريا وتخصيص موارد لدعم مشاريع إعادة الأعمار والتنمية والتكثيف من مشاريع ورشات التدريب التي تهدف الى تدريب القادة السياسيين السورين على العملية الديمقراطية وممارستها ومساعدتهم في إدراج مفاهيم ومبادئ العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية في الحياة السياسية في سوريا المستقبل على أساس الوحدة الوطنية وعدم التمييز بين السوريين لأسباب دينية او طائفية او قومية او بسبب الجنس واللون او لاي سبب اخر وبالتالي ضمان حقوق المكونات وإلغاء كافة السياسات التميزية بحقها وإزالة أثارها ونتائجها وضمان مشاركتها السياسية بشكل متساو

9. وكون القضية الكردية في سوريا هي قضية وطنية وديمقراطية بامتياز، ينبغي دعم الجهود الرامية من أجل إيجاد حل ديمقراطي وعادل على أساس الاعتراف الدستوري بالحقوق القومية المشروعة للشعب الكردي، ورفع الظلم عن كاهله، وإلغاء كافة السياسات التمييزية ونتائجها، والتعويض على المتضررين ضمن إطار وحدة سوريا أرضاً وشعباٍ، بما يسري بالضرورة على جميع المكونات السورية والتي عانت من سياسيات تمييزية متفاوتة

10. تلبية الحاجات الحياتية والاقتصادية والإنسانية للمدن المنكوبة وللمهجرين داخل البلاد وخارجه وإغاثتهم بكافة المستلزمات الضرورية.

11. قيام المنظمات والهيئات المعنية بالدفاع عن قيم المواطنة وحقوق الإنسان في سورية,باجتراح السبل الآمنة وابتداع الطرق السليمة التي تساهم بنشر وتثبيت قيم المواطنة والتسامح بين السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم , على أن تكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون أي استثناء.

12.  واننا نتوجه الى المجتمع الدولي ,الذي تبنى قرار مجلس الامن الدولي الجمعة15\8\2014 الذي صيغ تحت الفصل السابع باستهداف "الاسلاميين المتطرفين" في سوريا والعراق, بتجاوز التقنيات التقليدية المعتمدة لمكافحة الإرهاب والقائمة على استعمال القوة على غرار الضربات الجوية التي تستهدف مناطق عمل المجموعات الإرهابية، وتصفية قادتها وأعضائها، والدخول في معارك مباشرة مع أنصارها، واتخاذ خطوات قسرية جماعية بحقّ أتباعها المحتملين, فهذا الاسلوب في مواجهة الدولة الإسلامية, يجب ان يتكامل مع تطوير الأساليب المعتمدة لمكافحة الإرهاب في التعاطي مع هذا النوع من الإرهاب المتطوِّر. فالتدخل الخارجي لن يساعد في المعركة ضد الدولة الإسلامية. يجب على المجتمع الدولي أن يصبّ جهوده على الكشف عن الاسس والمنطلقات للدولة الإسلامية ,وتعرية روايتها المفضّلة بالخلافة الاسلامية وضرورتها لشعوب المنطقة من اجل تطورها وتنميتها. وذلك عبر توضيح أعمال المجموعة الإرهابية والإجرامية للمجتمعات المحلية. كما ينبغي تفكيك رواية التنظيم عبر الإضاءة على عدم تطابق عقيدته مع قيم الإسلام. ويجب إبطال سلوك الدولة الإسلامية كما لو كانت دولة قائمة بحد ذاتها

دمشق في14 /2 / 2015

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1) منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

2) منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية-روانكة

3) المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

4) اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

5) المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

6) المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سورية ( DAD )

7) لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )

========================

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ