العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 19-02-2017


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 17-2-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 18-شباط-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (29) شخصاً يوم الجمعة 17-2-2017، بينهم:

طفل وسيدتان .

في محافظة الرقة قضى (15) شخصاً منهم (14) جراء قصف للطيران الروسي استهدف مزرعة تشرين شمال الرقة  و(1) جراء قصف التحالف الدولي لمدينة الطبقة.

وفي محافظة درعا قضى (7) أشخاص منهم (5) في الاشتباكات مع قوات النظام و(2) جراء القصف على بلدتي أم المياذن وبصرى الشام.

وقضى في محافظة حلب (4) أشخاص جراء القصف التركي على مدينة الباب. كما قضى (2) في محافظة حمص جراء القصف على حي الوعر. بالإضافة إلى (1) قضى جراء قصف تنظيم داعش لحي الجورة في محافظة ديرالزور.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- محمد نهار ضاحي المحاميد /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

2- محمد عبد الله الجوابرة /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

3- عبد الرحمن فرحان القطيفان /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

4- عبد الرحمن نذير عبد الرزاق المصري /درعا – عتمان/ في الاشتباكات مع قوات النظام

5-  محمد يوسف صالح المصري /درعا – عتمان/ في الاشتباكات مع قوات النظام

6- عبد الاله عبد الله الزعبي /درعا – بصرى الشام/  جراء القصف الروسي على المدينة

7- شبلي فندي المحاميد /درعا – النعيمة/  بعد اصابته بغارات الطيران الحربي الروسي على بلدة أم المياذن

8- خالد سمير المصري حمص – الوعر / جراء القصف على الحي

9- سلوى سليم القاسم 16عام / حمص – الوعر / جراء القصف على الحي

10- عبدالله حسن الصالح  / ديرالزور / جراء قصف تنظيم  داعش لحي الجورة

11- محمد الناوي العنزي / الرقة /  جراء القصف الروسي على مزرعة تشرين

12- محمد السويحة / الرقة /  جراء القصف الروسي على مزرعة تشرين

13- محمد عبد الباسط البكري الديبو / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

14 – زاهر محمد جمعة شيخ ويس/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

15 – أمينة الكلزي زوجة زاهر/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

16 – صالح حسين الجبلي/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

===========================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 15-2-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-شباط-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (35) شخصاً يوم الأربعاء 15-2-2017، بينهم:

(4) أطفال و(3) أطفال.

في محافظة حلب قضى (24) شخصاً في مدينة الباب في ريف المحافظة جراء قصف جوي ومدفعي استهدف المدينة. وفي محافظة درعا قضى (3) أشخاص جراء قصف روسي استهدف بلدات غرز وصيدا .

وقضى في محافظة حمص (3) أشخاص منهم (2) جراء القصف و(1) برصاص قناص قوات النظام في حي الوعر. كما قضى (3) أشخاص في محافظة إدلب منهم (2) جراء انفجار قنبلة يدوية في بلدة أبو مكة و(1) قضى جراء قصف استهدف بلدة رسم نياص.

وتم توثيق (2) وهما سيدة وجنينها قضيا جراء نقص المواد الطبية والدوائية الناجمة عن حصار قوات النظام لمدينة مضايا في محافظة ريف دمشق.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- الطفلة يمامة عاطف أبو نبوت /درعا – درعا البلد/ بعد اصابتها بغارة للطيران الحربي الروسي على بلدة صيدا

2- ليلى أسماعيل المصري/ درعا / جراء القصف على أحياء المدينة

3- حسان دله/ حمص – تلبيسة / جراء الاشتباكات مع قوات النظام

4- ياسين دله / حمص – تلبيسة / جراء الاشتباكات مع قوات النظام

5- فراس الخراز / حمص – حي الوعر / برصاص قناص قوات النظام

6- ثراء عواد وجنينها  / ريف دمشق – مضايا / قضت مع جنينها جراء نزيف حاد أثناء ولادتها وعدم توافر المواد الطبية بسبب الحصار

===========================

قصف يستهدف مشفى ومدنيين في ريف درعا

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 19-شباط-2017

naseeb

قام الطيران الحربي باستهداف بلدة نصيب في ريف درعا، مما أدّى إلى مقتل 4 أشخاص، وإلحاق أضرار مادية جسيمة بعدد من المنازل السكنية.

كما استهدف القصف مستشفى نصيب الميداني، مما ألحق به أضراراً مادية كبيرة.

والضحايا هم:

بيان محمد الرفاعي

سيبال قاسم الرفاعي

فوزية ابو عاتوق (نازحة من المزيريب)

قاسم محمد الرفاعي ( أبو الليل )

===========================

مجزرة في حرستا واستهداف لمناطق دمشق وريف دمشق

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 18-شباط-2017

أحد ضحايا استهداف التشييع في حرستا

أحد ضحايا استهداف التشييع في حرستا

قامت قوات النظام باستهداف موكب لتشييع أحد المدنيين في مدينة حرستا في ريف دمشق بقذائف الهاون، مما أدّى إلى مقتل 19 شخصاً. ووقع الاستهداف في مقبرة الجديدة الواقعة بين مدينة حرستا وحي القابون في دمشق.

كما قامت قوات النظام باستهداف أحياء دمشق الشرقية الخارجة عن سيطرة النظام مناطق ريف دمشق بقذائف الهاون وصواريخ أرض-أرض ورصاص القناصة، مما أدّى إلى مقتل عدّة أشخاص. واستهداف القصف أحياء القابون وتشرين وبرزة ومنطقة بقين ومضايا.

وأدّى القصف على برزة إلى مقتل المسعف في الدفاع المدني خالد محمد رمانة.

وعُرف من الضحايا:

أبو محمد عيون-حرستا

أمير غبور-حرستا

خالد محمد رمانة-حرستا

سامر عفوف-حرستا

سعاد نجيب-حرستا

سليمان مهنا-حرستا

عبد المجيد رمانة-حرستا

علي عبد الغني رمانة-حرستا

فادي العطر-حرستا

محمد حب الله-حرستا

محمد زيد حب الله-حرستا

محمود الحشاش-حرستا

محمود علي رمانة-حرستا

مؤمن حب الله-حرستا

وائل الريس-حرستا

خالد محمد رمانة-

Qaboon1

أدّى استهداف حي القابون إلى أضرار كبيرة في منازل المدنيين

أدّى استهداف حي القابون إلى أضرار كبيرة في منازل المدنيين

===========================

مجزرة بقصف بالبراميل على ريف إدلب

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-شباط-2017

Hobait1

قام الطيران المروحي باستهداف حي سكني في بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي ببرميلين متفجرين، مما أدّى إلى مقتل 5 أشخاص، هم أربعة أطفال وامرأة، وإصابة عدد آخر بجراح.

وعُرف من الضحايا:

عبدو طعان الصطوف (طفل)

Hobait

===========================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 14-2-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-شباط-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (65) شخصاً يوم الثلاثاء 14-2-2017، بينهم:

(9) أطفال و(3) سيدات و(1) تحت التعذيب.

في محافظة إدلب قضى 021) شخصاً منهم (19) تم إعدامهم على يد فصيل جند الأقصى و(2) تم العثور على جثمانيهما في منطقة الهبيط ولم تعرف ظروف وفاتهما.

وفي محافظة درعا قضى (17) شخصاً منهم (10) في الاشتباكات مع قوات النظام و(7) جراء القصف على أحياء درعا البلد ودرعا السد.

أما في محافظة حلب فقضى (9) أشخاص منهم (4) جراء القصف التركي على مدينة الباب و(4) في انفجار سيارة مفخخة في بلدة الراعي و(1) تحت التعذيب في سجن صيدنايا.

وقضى في محافظة حماة (14) شخصاً تم إعدامهم على يد فصيل جند الأقصى. كما قضى (1) جراء قصف لطيران التحالف استهدف أحد سجون تنظيم داعش في مدينة الباب وهو من محافظة الرقة.

وتم توثيق (3) أشخاص قضوا في محافظة حمص منهم (2) جراء ا لقصف على حي الوعر ومدينة الرستن و(1) في الاشتباكات مع قوات النظام.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- حسن ابراهيم جروان المسالمة /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

2- محمد أنور الكراد /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

3- عماد عمار عوض المحاميد /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

4- محمود خلدون بجبوج /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

5- قاسم محمد ياسين الحريري /درعا – بصر الحرير/ في الاشتباكات مع قوات النظام

6- عبد الرحمن عطا الله راشد الحريري /درعا – بصر الحرير/ في الاشتباكات مع قوات النظام

7- محمد أحمد موسى الحريري /درعا – بصر الحرير/ في الاشتباكات مع قوات النظام

8- محمد موسى المسالمة /درعا – درعا البلد/ في الاشتباكات مع قوات النظام

9- مفلح محسن شريداي /درعا – كويا/   في الاشتباكات مع قوات النظام

10- هاشم حمدي العقايلة /درعا – الشيخ مسكين/ في الاشتباكات مع قوات النظام

11- زايد ابراهيم المصري /درعا – عتمان/ متأثرا بجراحه بعد اصابته بغارة للطيران الحربي الروسي على حي طريق السد في درعا المحطة

12- خولة علي المسالمة /درعا – درعا المحطة ، حي طريق السد/ متأثرة بجراحها بعد اصابتها بغارة للطيران الحربي الروسي على الحي

13- الطفلة ملاك شاكر هزاع المسالمة /درعا – درعا المحطة ، حي طريق السد/ متأثرة بجراحها بعد اصابتها بغارة للطيران الحربي الروسي على الحي

14- شكرية محمد المصري /درعا – أم المياذن/ متأثرة بجراحها في مشافي الأردن بعد اصابتها بالقصف المدفعي على بلدة نصيب

15- روان محمد زطيمة /درعا – درعا البلد/ بعد اصابتها بالقصف بصاروخ أرض أرض على أحياء درعا البلد

16- جنين روان محمد زطيمة /درعا – درعا البلد/ قضى بسبب وفاة والدته بعد اصابتها بالقصف بصاروخ أرض أرض على أحياء درعا البلد

17- الطفل عبادة مصعب الحمصي /درعا – درعا البلد/ متأثرا بجراحه بعد اصابته بالقصف العشوائي على حي المنشية

18- عبد الفتاح الحاج الحسين /الرقة / جراء غارة لطيران التحالف الدولي على أحد سجون تنظيم داعش في مدينة الباب بريف حلب الشرقي , ويذكر انه تم اعتقاله من قبل تنظيم داعش منذ قرابة الثالثة أشهر أثناء محاولته الخروج الى مدينة اعزاز

19- فداء أبو زكريا / حمص / في الاشتباكات مع قوات النظام في ريف حماة

20- الطفل عبدالحميد الأسعد” 15 عام / حمص/  بقذيفة دبابة استهدفته مباشرة قرب الغابة في حيّ الوعر

21- جاسم محمد ناصيف/ إدلب- الفطيرة / تم إعدامه على يد جند الأقصى

22-علي جاسم ناصيف / إدلب- الفطيرة / تم إعدامه على يد جند الأقصى

23-عبود محمد ناصيف/ إدلب- الفطيرة / تم إعدامه على يد جند الأقصى

24-محمد ناجح ناصيف/ إدلب- الفطيرة / تم إعدامه على يد جند الأقصى

25-محمد حسن ناصيف/ إدلب- الفطيرة / تم إعدامه على يد جند الأقصى

26-مختار عبد المنعم ثلجة/ إدلب- الفطيرة / تم إعدامه على يد جند الأقصى

27- عبد القادر محمد المخبر/ إدلب- الفطيرة / تم إعدامه على يد جند الأقصى

28- الطفل أحمد محمد جمال العبيد / ريف حلب- الباب / جراء القصف التركي على المدينة

29- الطفل حذيفة محمد جمال العبيد  / ريف حلب- الباب / جراء القصف التركي على المدينة

30- الطفل عبيدة محمد جمال العبيد  / ريف حلب- الباب / جراء القصف التركي على المدينة

31- الطفل أحمد هاشم ابن محمود / ريف حلب- الباب / جراء القصف التركي على المدينة

اطفال

32- عبد الرحمن الموسى / حلب/ تحت التعذيب في سجن صيدنايا

 

============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 13-2-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 14-شباط-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (48) شخصاً يوم الإثنين 13-2-207، بينهم:

طفلان و(7) سيدات و (1) تحت التعذيب.

في محافظة حلب قضى (27) شخصاً منهم (26) جراء القصف التركي الذي استهدف مدينة الباب و(1) في انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش في محيط المدينة.

وفي محافظة درعا قضى (10) أشخاص منهم (6) في الاشتباكات مع قوات النظام و(2) جراء القصف على حي طريق السد و(1) تحت التعذيب في سجون قوات النظام.

أما في محافظة إدلب فقضى (4) أشخاص منهم (3) في انفجار عبوة ناسفة في جسر الشغور و(1) في الاشتباكات مع قوات النظام.

وقضى في محافظة ريف دمشق (3) أشخاص في الاشتباكات مع قوات النظام. كما قضى (2) في محافظة حمص أحدهما جراء القصف على حي الوعر والآخر برصاص قناص في الحي.

وتم توثيق (2) في محافظة ديرالزور أحدهما في الاشتباكات مع قوات النظام والآحر برصاص حرس الحدود التركي.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- عبدو أحمد كزكاز / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

2- أحمد عبدو كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

3- محمد علي كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

4- عبدو ابن أحمد عبدو كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

5- محمد ابن محمد علي كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

6- مهند محمد علي كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

7- فطوم كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

8- سحر كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

9- صبحي مصطو كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

10- علية كزكاز / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

11- بدرية حاج عبدو/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

12- خالد حاج عبدو/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

13- محمد حاج عبدو/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

14- صبحي كزكاز/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

15- دلال كزكاز / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

16- عبدالمعطي الواكي / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

17- رضوان ابن عبدالمعطي الواكي / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

18- أحمد مصطفى حسين الحمدو النعمة / ريف حلب- مارع / جراء انفجار لغم في محيط مدينة الباب بريف حلب .

19- عبد القادر يوسف واكي/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

20- مازن عكام / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

21- محمود عكام / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

22- محمد اديب بكور / ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة.

23- احمد هاشم/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

24- والدة احمد هاشم/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

25- ابراهيم احمد الجمعة / ريف حلب – الباب / جراء القصف المدفعي على المدينة

26- حسين جبولي احمد هاشم/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

27- أحمد بطحيش احمد هاشم/ ريف حلب – الباب / جراء القصف التركي على المدينة

28- يوسف لعموط / إدلب/ جراء انفجار عبوة ناسفة

29- ابو دريد المزوق / إدلب/ جراء انفجار عبوة ناسفة

30- احمد الاحمد / إدلب/ جراء انفجار عبوة ناسفة

31- خالد خليل / إدلب- جسرالشغور / في الاشتباكات مع قوات النظام

32- نور الدين الطن / ريف دمشق – عربين / في الاشتباكات مع قوات النظام

33- أمجد عبد الكريم طه البرناوي/ ريف دمشق  / في الاشتباكات مع قوات النظام

34- حمودة الشامي / ريف دمشق – داريا / تم العثور على جثمانه في حي المنشية بدرعا بعد سيطرة الثوار عليها.

35- محمد العي / حمص – حي الوعر / برصاص قناص قوات النظام

36- الطفل عبد الحميد الاسعد / حمص – حي الوعر / جراء القصف على الحي

37- محمد كامل الغريب الجدعان المزعل/ ديرالزور- الحريجي / في الاشتباكات مع قوات النظام.

38- محمود عوّاد الخليف العبد الله / ديرالزور/  برصاص الجندرمة التركية أثناء محاولته العبور إلى تركيا

39- عمر أحمد أبو نبوت /درعا – درعا البلد/ ناشط اعلامي ، قضى متأثرا بجراحه بعد اصابته برصاصة قناصة أثناء تغطيته للمعارك مع قوات النظام في حي المنشية

30- عبد الله نور الدين الحريري /درعا – بصر الحرير/ ناشط اعلامي ، قضى بعد اصابته بالاشتباكات مع  قوات النظام في حي المنشية في درعا البلد

31- علاء عدنان دلوع /درعا – درعا البلد/ بعد اصابته بالاشتباكات مع  قوات النظام في حي المنشية في درعا البلد

32- أحمد قاسم المسالمة /درعا – درعا البلد/ بعد اصابته بالاشتباكات مع  قوات النظام في حي المنشية في درعا البلد

33- وليد محمد المفعلاني /درعا – نوى/ بعد اصابته بالاشتباكات مع  قوات النظام في حي المنشية في درعا البلد

34- حسام فواز الجهماني /درعا – نوى/ بعد اصابته بالاشتباكات مع  قوات النظام في حي المنشية في درعا البلد

35- ياسين فواز الجباوي /درعا – نوى/ بعد اصابته بالاشتباكات مع  قوات النظام في حي المنشية في درعا البلد

36- الطفل محمد وسيم عبد الرحمن /درعا – درعا المحطة ، حي طريق السد/ بعد اصابته بغارة للطيران الحربي الروسي على الحي

37- فاطمة المصري /درعا – درعا المحطة ، حي طريق السد/ بعد اصابتها بغارة للطيران الحربي الروسي على الحي

38- ﺎﺩﺭ ﺎﻟ الأحمد /درعا – جباب/ تحت التعذيب في سجون قوات النظام

============================

الطيران الروسي يستهدف محطة للمحروقات في إدلب

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 15-شباط-2017

استهدف القصف على ريف معرة النعمان محطة لتكرير الوقود

استهدف القصف على ريف معرة النعمان محطة لتكرير الوقود

قام الطيران الروسي باستهداف محطة لتكرير الوقود بطريقة بدائية في قرية كراتين صغير في ريف معرة النعمان الشرقي في ريف إدلب، مما أدّى إلى مقتل شخص وإشعال حرائق في المكان.

وتعرّضت مدينة كفرنبل في ريف إدلب لقصف بصاروخ بالستي يُعتقد أنه أطلق من بارجة روسية. ولم يؤدّ الصاروخ إلى أي إصابات بشرية.

سقط صاروخ بالستي يُعتقد أنه أطلع من بارجة روسية على كفرنبل

سقط صاروخ بالستي يُعتقد أنه أطلع من بارجة روسية على كفرنبل

============================

غارات تستهدف مشفى في ريف درعا

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 15-شباط-2017

Daraa1

يواصل طيران النظام الحربي والطيران الروسي استهداف مدن وبلدات ريف درعا، حيث استهدفت الغارات كل من بلدة النعيمة وبلدة اليادودة ومنطقة غرز وبلدة صيدا، بالإضافة إلى حيي درعا البلد وحي السد في مدينة درعا. مما أدّى إلى إصابة عدد من المواطنين في بلدتي النعيمة واليادودة.

وأدّى القصف على بلدة النعيمة إلى إلحاق أضرار مادية كبيرة بمشفى البلدة.

Daraa

============================

الطيران الروسي يرتكب مجزرة في درعا

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 13-شباط-2017

قام طيران حربي يُعتقد أنّه روسي باستهداف عدد من أحياء مدينة درعا وريف درعا، مما أدّى إلى مقتل 10 أشخاص.

وأدّى القصف إلى مجزرة في حي طريق السد في المدينة إلى مقتل ستة أشخاص من عائلة واحدة.

كما استهدف القصف المشفى الميداني في درعا البلد، مما أدّى إلى إلحاق أضرار مادية متوسطة به.

وعُرف من الضحايا:

ألما وسيم عبد الرحمن (طفلة)-حي طريق السد

أنى وسيم عبد الرحمن (طفلة)-حي طريق السد

حسن فارس التلاوي-بلدة المزيريب

سجى وسيم عبد الرحمن (طفلة)-حي طريق السد

عماد جهاد ذياب (طفل)-بلدة المزيريب

فاطمة زايد المصري-حي طريق السد

محمد زايد المصري-حي طريق السد

محمد وسيم عبد الرحمن-حي طريق السد

https://www.youtube.com/watch?v=VvP-RqOE0bw

============================

شهادة معتقل : من نماذج التعذيب في سجون النظام السوري

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 10-كانون ثاني-2017

العميد عبد السلام فجر محمود .

رئيس قسم التحقيق في فرع المخابرات الجوية بمطار المزة العسكري . ويكتب اسمه هكذا دون أي ألقاب أخرى فكلـ عورات أهل الأرض لا تكفي وجهه عاراً على ما فعله بحق المعتقلين الأحرار

 

في زنزانتنا التاسعة عشرة في مطار المزة العسكري كانت رائحة لحم عبد الحي المحترق تزيدني يقيناً أنه لن يكون هناك راحةٌ طالما نحن أحياء

هناكـ . حيث مرارة الفناء أشد من مرارة الألم . وملامحنا التي توحدت لأجل الوطن . لن تناساها ذاكرة الجدران أبداً. حيث تمسي ( الشمعة ) اسماً أشدً رعباً من كل أسلحة الأرض فتكاً و وموتاً

كان عبد الحي . صاحب الشهادة العليا في الكيمياء قد أمضى معنا 21 يوماً روى لي خلالها كيف اعتقلوه في كمين على طريق عربين

و منذ لحظة وصوله يخرجونه كل يوم ويشبحونه لأكثر من ساعتين ُيكملون سلخَ جسده الذي لم يتبقى منه شيء ليعود بعدها والدم ينزّ من كل مسامة فيه.

بعد أن ذاق معنى الألم والتعذيب الشديد أصبح يخاف من موعد قدومهم وعلى وقع اقتراب أصواتهم يحاول أن يزحف لإحدى زوايا الغرفه وينظر إليّ ودموعه تسبق كلماته . ومن ذاق عرف .

كانو يريدون منه شيء ولم يعترف به أبداً.

كنت في نصف وعيي بعد أن تورمت رجلي اليمنى لدرجة مهولة نتيجة الجرح الذي أصابها وأنا مشبوح في سقف غرفة الموت . بدأت خطواتهم تتسارع وشتائمهم تقترب

لحظات وفتحو الباب وقال المساعد المسخ : عبد الحي محمد أمين

كان عبد الحي لا يقوى على الوقوف وكنت بقربه بالكاد أستطيع لمسَ الأرض برجلي لشدة الجروح التي فيها.. رفع المساعد كبله وهوى به على ظهري وهو يقول : ساعده يوقف ولا حيوان.

ذاك الجبان يعرف أني بالكاد أقف على رجلي فكيف أعين عبد الحي ،

استندت على الحائط ومددت يدي كي أساعد عبد الحي على النهوض وحين شددته انزلقت رجلي بالقيح والدم الذي يسيل منها كل الوقت فوقعت فوق عبد الحي .

و لن أنسى حتى آخر لمحة من حياتي . كيف انهالوا عليناً ضرباً بالكبل أنا وعبد الحي وكيف كان يضع يده فوق مكان جرح رجلي كي لا يصيبني الكبل فيغمى علي .

وبدل أن أعينه أعانني .

بعد الكبل العشرين وضع المساعد رجله فوق صدري وقال

شو اسمك أنت ولا : كان فمي مملوء بالدم . فقلت له وائل الزهراوي سيدي . قال : أنت اللي دارس حقوق ما هيك .

لك في حدا دارس حقوق مهو خاين و كلب يلعن ربكن شو عرصات… أيّ رجل عم توجعك هي الورمانه طلع فيني هون طلع ولاك شايف هالكبل .

هادا هو الحقوق تبعك ولا عرصا .

وضربني بكبله على مكان جرح رجلي فشعرت أني قد انقسمت نصفين وأن رجلي قد انقطعت .

لم يغمى علي لكني صرخت بأعلى صوتي فزاد ضربه حتى صَمَتُ تماماً ولم أعد أشعر بشيء

سحلو عبد الحي من رجله وأخذوه . كان يمضي وعيناه تحدقان بي .. مضى للعذاب… للحرق . الله اختار الحرق وسيلة ليعذب بها المجرمين من عباده ، لكنه إله .

عندما سمعت المساعد يقول (حطوه عالشمعه) أصابتني حالة دوار وانهيار تام .

_ فبعد أن يخلع المعتقل كل ثيابه كانو يضعونه على كرسي من حديد ثبتوا أرجله داخل الإسمنت بحيث لا يتحرك أبداً وليس له سطح ليقعد عليه الإنسان .

فيجلس المعتقل على الكرسي المقعر

ثم يربطون رجليه مع رجلي الكرسي بالجنازير . ثم يربطون جنزير آخر حول خصره مع ظهر الكرسي ويكبلون له يديه للخلف بأصفاد الحديد .

فيصبح ملتصقاً تماماً بالكرسي .

ثم يأتون بصندوق ويضعونه تحت الكرسي فتكون المسافة مابين الصندوق وجسد المعتقل أقل من عشرين سم ….

ثم يضعون شمعة فوق الصندوق . فتكون الشمعة تحت المنطقة الواقعة بين الجهاز التناسلي والمؤخرة …. ثم … يشعلون الشمعة تحت المعتقل .

وتبدأ الشمعة بإحراق تلك المنطقة المليئة بالأعصاب واللحم الطري … ويبدأ الصراخ يشق كل صمت هذا العالم الرخيص.

والشمعة رغم كل توسلاتنا لا تتوقف أبداً عن أكل اللحم الذي يتقطر كالدهن في حالة الشواء .. ويبدأ المعتقل يحترق ويبحث عن أي خلاص أي شيء أي قوة يستنجد بها أي درب يوقف احتراقه أي شيء اي شيء …

وعندما يصل الإحتراق للحم الأحمر تحت سطح الجلد يصبح الصراخ عويلا يعجز عنه كل أهل القبور ونبدأ نحن بالبكاء.

عندما أحرقوا عبد الحي في المرة ألأولى أغمي عليه ثلاث مرات . وهذا ما أغضب المساعد فضربه على رأسه بكبل الدبابه فعميت عينه اليمين .

كان عندما يحدثني يلتفت إلي كله لأنه لا يراني إلا بعينه اليسار . و يَئنُ كل الوقت فالحرق في هذه الجزء من الجسد . يجعل كل حركة يقوم بها الإنسان مؤلمة لدرجة البكاء . مضطراً لأن يبقى عارياً من ثيابه كل الوقت

في تلكـ الليلة النكراء التاسعة ليلاً والعاشرة موتاً فتحوا باب زنزانتنا . ونادوا على عبد الحي كان قد حرقوه منذ خمسة أيام ، و جسده مملوء بالجروح وظهره ليس عليه سوى بقايا لحم هنا وهناك .

كان قد فقد كثيراً من قدرته على التركيز . لم يعد بكامل وعيه .

رئيس غرفتنا كان ظالماً مجرماً ركل عبد الحي على رأسه وجره إليهم .. أمسكو رجله وسحبوه . بدأ يبكي فور خروجه من الغرفه . أشهد أنه كان رجلاً شجاعاً .

وأشهد أن شجاعة بعض المعتقلين هناك يخجل منها الموت .

بعد دقائق ارتفع عويل عبد الحي عرفت أنهم يحرقونه بالشمعه وبدأ صوته يزداد وعويله يصبح أكثر عمقاً وينغرس في صدري كسكين وبدا لي كم نحنا طاعنين في البؤس وكيف أن من خاطر بروحه قبل جسده لن يجبن أمام الموت وحمحمته. لكن الجسد لعنه .

وتذكرت قول عبد الحي أخي وائل في ببيتنا جنينة ورد صغيره ابن جيراننا عمره سبع سنوات سقطت على بيتهم قذيفه فطار ووقع على جنينة الورد وسقاها من دمه .. أهناكـ وطنً في الدنيا يسقي حكامه الورود دماًء أطفالهم !

عندما أدخلوه لزنزانتنا كان في غيبوبة كامله رموه على الأرض وذهبوا .

بعد برهة صحى . كان الوقت قد تجاوز منتصف الليل كنت ممدداً بقربه . أمسكت يده . وقلت له أخي عبد الحي شد حيلك . فأومئ لي برأسه عدة مرات وعيناه نصف مفتوحتان . وشعرت بيده كيف كانت تشد قليلاً على يدي .

اقتربت منه وقلت له : بدك مي عطشان . كان يهمس اقتربت منه أكثر فقال : لا تتركني لا تتركني خيي وائل لا تتركني فقلت لا تخف لن أتركك أبداً أنا معك يا أخي …..

وبكيت وتمنيت لو أني أستطيع إنقاذ عبد الحي من مصيره المحتوم . الشعور بالعجز شعور قاتل . وما حيلتي وأنا معتقل مثله وعلى مشارف الموت ….

وكم هو عصي أن يفهم الإنسان أن كل جريمته في وطنه أنه مواطن فيه !!

في الليل كانت تأتيني حمى نتيجة لإلتهاب جسدي من جرح رجلي . فغفوت ويدي في يده

عندما صحوت وجدت عبد الحي قد مات . كان مغطى ببطانية وملقى عند الباب . رحل عبد الحي وتركني هناك …. وماذا بقي مني بعده.

ولتسمع أيها العالم الذليل …

لن نصالح . ولن نرضى . لن ننسى . ولن نستكين . ويا أيها المطر ستعجز أن تغسل آثار دماءنا هناكـ ..

عبد الحي … لقد تركت يدكَ…لكن يداكَ لم تتركاني لمحة واحدة لازالت ملامحك تغطي السماء بأكملها.

وإني أشتاقك شوق الأشجار للراحلين .

وأحلم بكـ دوماً و بالجنينة التي شربت من دم الطفل القتيل.

وليس لأحد أن يكون ولي دماء كل السوريين . وليس لأحد أن ينوب عنا فيفاوض على عذاباتنا ويسامح بدمنا المسفوح هناكــ . ومن لم يذق ألم التعذيب فلا يتحدث نيابة عنا .

ويا تنظيم الأسد والله لو أتى العالم بأكمله ليحارب معكم .. ثقوا أننا سنهزمكم لوحدنا …

نحن السوريون نحن السوريون الحقيقيون وستعلمون من نكون … وكفانا ذاك شرفاً …

وائل الزهراوي

================================

 

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ