العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 18-03-2018


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 16-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 17-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا التي استطعنا توثيقها في سوريا (99) شخصاً يوم الجمعة 16-3-2018، بينهم: (3) أطفال وسيدة

في محافظة ريف دمشق قضى (94) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث تتوزع الضحايا على النحو التالي: (61) في كفربطنا و (11) في زملكا و(7) في سقبا و(6) في حرستا، و(4) في حمورية و(2) في حزة و(1) في كل من عربين و دوما ويلدا.

وقضى في محافظة حلب (5) أشخاص جراء قصف لم يتم تحديد مصدره استهدف حي المحمودية في عفرين.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1-  الطفل محمد الدقر / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

2- أحمد الدقر/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

3- علي غبيس/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

4-  بلال شلة/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

5- علي رض/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

6- عمر الخطيب  / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

7- صفية الزكري/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على حزة

8- المتطوع حسان الحسيني أحد متطوعي الدفاع المدني/ ريف دمشق – سقبا / جراء تعرضه لرصاص طائش من قبل قوات النظام أثناء استهداف الأبنية السكنية في مدينة سقبا بالرشاشات الثقيلة والقناصات.

9- محمد شاغوري / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

11-علاء فائق عبيد/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

12-  اياد الحلبي/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

13-  محمد القوتلي “أبو كاسم كشكة”/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

14- عبادة الميداني/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

15-  هشام عبيد / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

نور الريحاني / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف المدفعي الذي استهدف الأحياء السكنية في بلدة حمورية

16- خالد جمال كلس / ريف دمشق – دوما / تم انتشاله من تحت الأنقاض جراء غارات جوية من الطيران الحربي الروسي استهدفت الأحياء السكنية في مدينة دوما قبل اسبوع.

17- محي الدين عرابي / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف بالبراميل المتفجرة على الأحياء السكنية في بلدة حزة .

18- مروان خليل صالح أبو عرة / درعا / جراء القصف على بلدة كفربطنا في ريف دمشق

19-الطفلة نور خليل صالح أبو عرة/ درعا / جراء القصف على بلدة كفربطنا في ريف دمشق

============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 15-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (57) شخصاً يوم الخميس 15-3-2018، بينهم: (9) أطفال و(9) سيدات.

في محافظة ريف دمشق قضى (56) شخصاً جراءالقصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (21) في دوما، و(20) في زملكا، و(7) في حزة، و(3) في عربين، و(2) في كل من حرستا و سقبا و(1) في حمورية.

وقضى في محافظة حماة (1) جراء القصف الروسي بالقنابل العنقودية على مدينة كفرزيتا.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1-  ضياء الشيخ / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

2- محمود الحلو / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

3-  فهد زين الدين ابو حسن شيحة / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

4- حسن زين الدين / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

5- يزن زين الدين / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

6- حنين زين الدين/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

7- ايمان الدباس / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

8- سلوى الدحلا/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

10- ابو علي شيخو / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

11-  هيثم شعيبة/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على زملكا

12-  وائل كشكة / ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

13- مازن الملا/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

14- أحمد سنو/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

15-  يوسف بركات /  ريف دمشق –  العبادة /  جراء القصف على سقبا

16- جمعة بركات/ ريف دمشق –  العبادة /  جراء القصف على سقبا

17- علي معطي/ ريف دمشق –  العبادة /  جراء القصف على حزة

18- الطفل محمود قاسم بتول/ ريف دمشق –  العبادة /  جراء القصف على حزة

19-  حمد الطير/ ريف دمشق –  حزة /  جراء القصف على زملكا

20-  سليمة العبد الله/ ريف دمشق –  حزة /  جراء القصف على البلدة

21-  محمد الطير/ ريف دمشق –  حزة /  جراء القصف على البلدة

22-  أيمن جمال الدين “أحد متطوعي الدفاع المدني”/ ريف دمشق –  حزة /  جراء القصف على البلدة

23-  الطفلة رغد الملا / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على زملكا

24-  الطفلة قمر الملا/ ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على زملكا

25-  خالد وقاف/ ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على زملكا

26- حسام كركور/ ريف دمشق – بيت سوى/ جراء القصف على زملكا

27- وليد السادات / ريف دمشق – حوش الضواهرة / جراء القصف على زملكا

28- عبدو سعدون/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على زملكا

29- محمود ليلا/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على زملكا

30- الطفل يوسف صفايا / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على حزة

31- مصطفى ياسين / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

32- علاء فاعور/ دمشق – جوبر / جراء القصف على زملكا

33- سمية بشير راشد / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

34-  مصطفى الساعور/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

35- صباح عبد الله عيبور / ريف دمشق – دوما / متأثرة بجراحها جراء القصف منذ أيام على المدينة

36-  إسراء خالد عيبور/ ريف دمشق – دوما / متأثرة بجراحها جراء القصف منذ أيام على المدينة

37-  حبيبة غازي الوقاف/ ريف دمشق – دوما / متأثرة بجراحها جراء القصف منذ أيام على المدينة

38-  يسرى صلاح الدين حنن/ ريف دمشق – دوما / متأثرة بجراحها جراء القصف منذ أيام على المدينة

39-  سما شيخ الضيعة/ ريف دمشق – دوما / متأثرة بجراحها جراء القصف منذ أيام على المدينة

40-  لينا عبد الرزق حوي/ ريف دمشق – دوما / متأثرة بجراحها جراء القصف منذ أيام على المدينة

41-  باسم عبد الرزق حوى/ ريف دمشق – دوما / متأثرة بجراحها جراء القصف منذ أيام على المدينة

42-  جلال توفيق حاتم/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

43-  زياد الحموري/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

44-  رضوان أحمد غازي/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

45-  تيسير خير الدين الساعور/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة.

46-  علي عبد الرحمن إدريس/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

52- الشهيد عمر حامد الطبجي/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

47- محمد صالح حجازي/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

48-  أسامة محمد صالح حجازي/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

49-  أمين حسن قاسم/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

50- حمدو محمد خير مرجانة/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

51-  يوسف فارس حنن / ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

52-  سلمان يوسف حنن/ ريف دمشق – دوما / متأثراً  بجراحه جراء القصف منذ أيام على المدينة

53- علي عبد العزيز معطي / ريف دمشق – النشابية / جراء القصف على حزة

54- علي الأظن / ريف دمشق – حرستا/  جراء القصف على المدينة

55-  الحاج عبد الكافي قدادو / ريف دمشق – حرستا/  جراء الغارات الجوية التي استهدفت الأحياء السكنية يوم أمس، وتم انتشال جثمانه اليوم من تحت الأنقاض

============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 14-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 15-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (57) شخصاً يوم الأربعاء 14-3-2018، بينهم: (8) أطفال و(10) سيدات.

في محافظة ريف دمشق قضى (42) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو على التالي: (15) في حمورية، (9) في عربين، (6) في كفربطنا (4) في حزة، (4) في سقبا، (3) في حرستا، و(1) في زملكا.

وقضى في محافظة إدلب (5) أشخاص تم انتشالهم من تحت الأنقاض جراء قصف يوم أمس. كما قضى (4) أشخاص في محافظة درعا جراء استهدافهم بصاروخ موجه من قبل قوات النظام على الطريق الواصل بين بلدتي المال – كفرناسج.

وتم توثيق (3) أشخاص جراء القصف المدفعي على قرية العامرية في محافظة حمص. كما تم توثيق (3) اشخاص جراء القصف على قلعة المضيق في محافظة حماة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- ابراهيم العربيني / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

2- الطفل هيثم ابراهيم العربيني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

3- الطفلة صفا ابراهيم العربيني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

4- خجو العربيني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

5- أمينة العربيني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

6-  محمد النداف/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

7- عمار النداف/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

8- الإعلامي أحمد حمدان/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

9- محمد الريحاني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

10- أحمد عيسى/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

11- الطفل محمد مصطفى ياسين/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

12- الطفل عبادة مصطفى ياسين/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

13- دانية زينو / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

14- محمد خير طعمة/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على المدينة

15- سمير ريحان ابو نادر / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على حمورية

16- شهيرة الجاسم/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

17- سمية أحمد طعمة/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

18- خليل مراد النبكي / ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

19- ابراهيم ارحيم/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

20- وليد أنيس الزو / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

21- سمير الزغلول/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

22- عبد الرحمن القالش/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

23- الشاب احمد شتي/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

24- هاني سالم/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

25- عدنان الزغلول/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

26- أنس الشحرور/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

27- الحاج عبد العزيز الشيخ قويدر/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

28- الحاجه صبحيه المرجي/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

29- عمر الخطيب / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على عربين.

30- جهاد حسون/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

31- الحاج أبو اسماعيل بصله/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

32- أحمد الأحمد / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

33- محمد عبد الوهاب / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

34- علي طاطين / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

35- الشيخ محمد الترك / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

36- محمد كبوش / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على كفربطنا

37- فادي رجب / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على كفربطنا

38- مختار مشيعل/ حمص- العامرية / جراء القصف على القرية

39- حسام الحمد / حمص- العامرية / جراء القصف على القرية

40- عمر الحمد/ حمص- العامرية / جراء القصف على القرية

41- محمد مصطفى الدوخي / درعا – إنخل / جراء استهدافه بصاروخ موجه من قبل قوات النظام  على الطريق الواصل بين بلدتي المال – كفرناسج.

42- قصي تيسير القوساني / درعا – إنخل / جراء استهدافه بصاروخ موجه من قبل قوات النظام  على الطريق الواصل بين بلدتي المال – كفرناسج.

43- محمد عيسى فروح / درعا – إنخل / جراء استهدافه بصاروخ موجه من قبل قوات النظام  على الطريق الواصل بين بلدتي المال – كفرناسج.

44- محمد تركي الوادي / درعا – إنخل / جراء استهدافه بصاروخ موجه من قبل قوات النظام  على الطريق الواصل بين بلدتي المال – كفرناسج.

45- محمد سيف الدين قسوم العيسى 17 عام / إدلب – كفرسجنة / جراء القصف على البلدة  .

46- ثناء بنت أحمد جبره العمر 55 سنة / إدلب/ جراء القصف على المدينة

47- وفاء المحمد العمر 14 سنة / إدلب/ جراء القصف على المدينة

48- دلال بنت وجيه كردي العمر 54 سنة / إدلب/ جراء القصف على المدينة

49- رفاه بنت جمال كردي العمر 28 سنة / إدلب/ جراء القصف على المدينة

============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 13-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 14-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم (50) شخصاً يوم الثلاثاء 13-3-2018، بينهم:

(7) أطفال  و(4) سيدات  و(1) تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (39) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (17) في عين ترما، (11) في عربين، (5) في حرستا، (3) في حزة و(1) في كل من الغوطة وزملكا ودوما

وقضى في محافظة إدلب (5) أشخاص جراء القصف على مدينة إدلب. كما قضى (1) برصاص قناص في مدينة الرستن في محافظة حمص.

وتم توثيق (1) في محافظة ديرالزور قضى في انفجار لغم من مخلفت تنظيم داعش في بلدة الكشكية. كما تم توثيق (1) في محافظة درعا  قضى إعداماً على يد تنظيم داعش قبل عام في بلدة الغارية الغربية ووجد جثمانه اليوم مدفوناً بالقرب من البلدة.

بالإضافة إلى توثيق (3) أشخاص في العاصمة دمشق قضى (2) منهم برصاص تنظيم داعش في القدم ونقطة المشفى الياباني بين مخيم اليرموك وبلدة يلدا و(1) تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام بعد اعتقال دام 5 سنوات.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- فيصل الحوري / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

2-الطفل علي الحوري/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

3- الحاج نذير الغريب/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

4- عماد عبد الحق/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة.

5-الطفل مريد عاشور/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

6- جلال القالش/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

7- سمير الهابط/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

8- رفيق حسون/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

9- محمود دحدوح (أبو عبدو ) / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

10- محمود الوزه / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

11- أحمد حليمه/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

12-  محمد قدادو / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

13- الحاج أبو صالح الشطي / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

14- عبد الرحمن علي عرفة/ ريف دمشق – حزة/ جراء القصف على البلدة

15- آيات قاسم/ ريف دمشق – حزة/ جراء القصف على البلدة

16- رندة عباس جمعة / ريف دمشق – حزة/ جراء القصف على البلدة

17-  تسنيم عضاب / ريف حلب /  جراء القصف على بلدة زملكا

18- جمال قلاع / ريف دمشق – العبادة / جراء القصف على الغوطة

19- رفعت ادريس / دمشق – جوبر / أحد متطوعي الدفاع المدني في مركز 103 ، قضى جراء غارة جوية من الطيران الحربي استهدفت مركز الدفاع المدني في مدينة دوما.

20- محمد روح / دمشق – يلدا / برصاصة قناص من تنظيم الدولة “داعش” في نقطة المشفى الياباني الفاصل بين مخيم اليرموك وبلدة يلدا جنوب دمشق

21- فراس رياض المعصراني/ دمشق – الميدان / قضى  تحت التعذيب في سجون النظام بعد اعتقال دام 5 سنوات

22- عمار خليفة / دمشق – القدم /  برصاص قناص تنظيم  داعش.

23- حليمة محمد فرزات / حمص – الرستن / جراء استهدافها بطلقة قناص من قبل قوات النظام المتمركزة على تخوم المدينة من الجهة الشمالية

24- كارم بسام الحبيس/  درعا – خربة غزالة / تم إعدامه ميدانياً من قبل خلية تتبع لتنظيم داعش في بلدة الغارية الغربية بتاريخ 14.3.2017 ، تم العثور على جثته اليوم مدفونة بالقرب من بلدة الغارية الغربية.

25- الطفلة وفاء المحمد/ إدلب/ جراء القصف الروسي على المدينة

26- عنتر محمد الطرقي / ديرالزور- السوسة / في انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في بلدة الكشكية

============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 12-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 13-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (65) شخصاً يوم الإثنين 12-3-2018، بينهم: (11) طفلاً و(6) سيدات و(1) تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (50) شخصاً منهم (49) جراء القصف الروسي السوري على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (19) في عربين و(12) في سقبا و(10) في زملكا و(5) في حرستا و (2) في مسرابا (1) في مديرا. كما قضى (1) في انفجار لغم أرضي على طريق مسرابا.

وفي محافظة إدلب قضى (10) أشخاص بينهم (9) جراء القصف على مدينة تفتناز وقرية “جفتلك حج حمود”، و(1) وهي طفلة قضت بسبب الاقتتال الحاصل بين هيئتي تحرير الشام وسوريا في قرية جرادة.

وقضى في محافظة ديرالزور (2) في انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في بلدة غرانيج. كما تم توثيق (1) في محافظة حمص قضى أثناء تفكيك لغم أرضي من مخلفات قوات النظام على أطراف مدينة تلبيسة.

وتم توثيق (2) قضيا في محافظة درعا أحدهما في انفجار عبوة ناسفة في بلدة نمر والآخر تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- فاطمة تيناوي / ريف دمشق – العبادة / جراء القصف على بلدة سقبا

2- الطفلة مرح كحيل/ ريف دمشق – العبادة / جراء القصف على بلدة سقبا

3- محمد اسماعيل قلاع / ريف دمشق – العبادة / جراء القصف على بلدة مديرا

4- عمار عمر عبدلله / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على بلدة مسرابا.

5- راتب الشيخ / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

6- غسان بيضون/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

7- عمر الشيخ قويدر/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

8- عبدالرحمن الناعم/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

9- خالد القرصة/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

10- بشير ريحان/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

11-  محمد سعيد شرف الطيوري/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

12-  أكرم قلب اللوز/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

13- محمود أبو الشوارب/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

14- عبد الرحمن ابو احمد/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

15- باسل شولح/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

16-  يوسف السيد حسن / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

17-  ماجد عرفة/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

18- طارق كشكة/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

19-  صباح المبخر/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

20-  محروس العربينيه/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

21-  حسان كريمة/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

22- محمد عثمان/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

23- ابو خليل العص / ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

24- أبو دياب كماشة/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

25- انس قاسم ابو مالك/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

26- محمود قاسم ابو بشير/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

27-  محمد عيسى أبو نبيل/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

28- محمد الحوراني / دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة  زملكا.

29- مرضية المبخ / ريف دمشق – عربين / جراءا لقصف على زملكا

30- الطفل محمد سلمة العواد / ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

31- عمار نوح/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة.

32- الطفل عمران كعدان/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة.

33-  الطفل فراس منور/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

34- ابو عبدو الوزير/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

35- محمد البغدادي ابو ياسين/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة.

36- محمد احمد جعيداني/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة

37-الطفلة علا خدودة/ ريف دمشق – زملكا / جراء القصف على المدينة.

38- الطفلة جوري الشيخ 8 سنوات/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

39- الطفلة ريماس القزق 8 سنوات/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

40- منير عبد الستار ضبيان 26 سنة/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

41- عبد الوهاب سلام 57سنة/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة.

42- عائشة خطاب 20 سنة/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

43- الطفل الرضيع مصطفى بكار/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة.

44- الطفلة تسنيم جمال الدين/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

45-  محمد جمال الدين/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة

46-  إخلاص خربان/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة.

47- عبد الوهاب سلام / ريف دمشق – عين ترما / جراء القصف على سقبا

48- أمين حسن قاسم / ريف دمشق – الشيفونية / جراء انفجار لغم عند مروره على طريق مسرابا.

49-  محمد فوزي النصار/ درعا – الصنمين / تحت التعذيب في أحد سجون النظام بعد اعتقال دام لمدة 3 أعوام

50- نضال غزال / ريف دمشق – حزة / جراء القصف على بلدة مسربا

51- عز الدين الزين / ريف دمشق – مديرا /  جراء البراميل على مدينة عربين.

52- أحمد فجر بكداش / إدلب- تفتناز / جراء القصف على المدينة

53- أحمد محمد حسنية/ إدلب- تفتناز / جراء القصف على المدينة

54- حميدة محمد طحان/ إدلب- تفتناز / جراء القصف على المدينة

55- زوجة فارس جعفر/ إدلب- تفتناز / جراء القصف على المدينة

56- الطفل جمعة أسعد رحال/ إدلب- تفتناز / جراء القصف على المدينة

57- الطفل حسان الحموي/ إدلب- تفتناز / جراء القصف على المدينة

58- أحمد محمد النصار / درعا – نمر / متأثراً بجراحه التي أصيب بها جراء انفجار عبوة ناسفة في البلدة.

59- محمود حسين رسو / حمص – تلبيسة / أثناء قيامه بتفكيك لغم أرضي من مخلفات قوات النظام على أطراف المدينة

============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 11-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 12-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (81) شخصاً يوم الأحد 11-3-2018، بينهم: (20) طفلاً و(13) سيدة.

في محافظة ريف دمشق قضى (71) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (32) شخصاً في دوما، (13) في عربين، (12) في حرستا، (8) في زملكا، (2) في كل من عين ترما وجسرين و(1) في كل من مديرا وديرالعصافير.

وفي محافظة إدلب قضى (5) أشخاص بينهم (4) جراء القصف على بلدة كفرسجنة ومدينة بنش، و(1) برصاص حرس الحدود التركي أثناء محاولته التسلل للأراضي التركية.

وقضى في محافظة حلب (1) بقصف لهيئة تحرير الشام على قرية بسطون أثناء محاولة اقتحامها. كما قضى (1) جراء القصف المدفعي على قرية قليدين في ريف محافظة حماة.

وتم توثيق (1) قضى جراء القصف على المدفعي على بلدة ناحتة في محافظة درعا. كما تم توثيق (2) قضيا جراء انفجار ألغام من مخلفات تنظيم داعش في بلدة العكيرشي بمحافظة الرقة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- محمود محمد سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

2- سعاد محمود سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

3-خالد محمود سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

4- الطفل محمود خالد سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

5- الطفل يمان خالد سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

6- الطفل محمد خالد سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

7-الطفل مهند خالد سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

8-زوجة خالد محمود سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

9- فادية نادبو (زيدان) / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

10- أيمن محمود سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

11-خيرية صالح الشيخ سليمان / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

12- الطفل كمال أيمن سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

13-الطفل كنان أيمن سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

14-الطفل وسام أيمن سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

15- أحمد محمود سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

16- فاتنة محمود سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

17- براء التلاوي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

18-صباح عبد الله عيبور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

19- الطفلة إسراء خالد عيبور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

20- الطفلة حبيبة غازي وقاف / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

21- باسل عبد الرزاق حوى / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

22- الطفل جلال توفيق حاتم / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

23- ماهر منير قاقيش / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

24- لطفلة سما شيخ الضيعة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

25- زياد الحوري / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

26- رضوان احمد غازي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

27- تيسير خير الدين الساعور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

28- يسرى صلاح الدين حنن / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

29-عبدالرحمن  / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة يوم أمس

30-  صبحي عباس / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة يوم أمس.

31- اديب الكلسلي  / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على حرستا

32- أنور الحاج علي الملقب شرف / ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

33- الحاجه هدى النجار/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

34- الشابه فاطمه الحلاق/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

35- امين در/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة ة

36- راتب القالش/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

37- سامر رمضان / حلب / جراء القصف على عربين

38- حسن أحمد نوفل / ريف دمشق – الرحيبة/ جراء القصف على عربين

39- نعمان الشيخ قويدر/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

40- الشاب ياسر شولح/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

41- الشاب محمد عثمان/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة

42- عمر ابو الليل/ ريف دمشق – عربين/ جراء القصف على المدينة.

43- مؤمنة المسلماني/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة.

44- السيدة اية التلي/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة.

45- الطفل منذر صوفان/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة.

46-  الطفل عمار التلي/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

47-  عادل الحلبوني/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

48- أحمد اللبون/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

49- زكريا الشيخ حسن/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

50- زكريا سوده/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

51- بلال محفوض/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

52- أحمد سلة / دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

53-  إيمان الأعوج / دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

54- الطفلة ابتسام أحمد سلة -15 سنة/ دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

55- الطفلة نورا أحمد سلة -14 سنة/ دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

56-  الطفلة ريم أحمد سلة-12 سنة/ دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

57-  الطفل حسني أحمد سلة-7 سنوات/ دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

58- محروس قشقو/ دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

59- عمر المصري/ دمشق – جوبر / جراءالقصف على مدينة زملكا

60- عمران القاضي / ريف دمشق – عين ترما / جراء القصف على البلدة

61- ابو سليم الشاغوري / ريف دمشق – عين ترما / جراء القصف على البلدة

62- عماد النبكي / ريف دمشق – جسرين/ جراء القصف على البلدة

63- احمد معروف الملا  / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على البلدة

64- عبدالرحمن جميلي  / ريف دمشق – ديرالعصافير/ جراء القصف على البلدة

65- فاطمة عبدالمجيد المفعلاني/ درعا – ناحتة/ جراء القصف المدفعي الذي استهدف البلدة.

66- شحود توفيق غراء / إدلب- كفرسجنة / جراء القصف على البلدة

67- الطفلة خلود خالد حلاق / إدلب- كفرسجنة / جراء القصف على البلدة

68- محمد المحمد / إدلب- اللطامنة/  برصاص حرس الحدود التركي (الجندرما) أثناء محاولته العبور إلى تركيا.

69- الطفل ايوب فردوس الحسين 15عام / ريف حماة – قليدين / جراء القصف المدفعي الذي استهدف القرية من قبل قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين.

70- الطفلة حنيفة عبد القادر 13 عام / ريف حلب- بسرطون /  بقصف لهيئة تحرير الشام على القرية أثناء محاولتهم اقتحامها

71- محمود علي الحسين/ الرقة /  جراء انفجار لغم من مخلفات داعش في بلدة العكيرشي

72-  رشيد سويلم / الرقة /  جراء انفجار لغم من مخلفات داعش في بلدة العكيرشي

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 10-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 11-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (72) شخصاً يوم السبت 10-3-2018، بينهم: (14) طفلاً و(15) سيدة و(1) تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (58) شخصاً جراء القصف الروسي السوري على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (36) شخصاً في دوما، (8) في عربين، (5) في حرستا، و(1) في كل من سقبا والأفتريس ومديرا وجسرين.

وفي محافظة إدلب قضى (9) أشخاص بينهم (8) جراء القصف الجوي على بلدة كفرسجنة و(1) جراء القصف على قرية مدايا.

وقضى في محافظة حلب (1) جراء القصف التركي على ريف عفرين. كما قضى (1) من محافظة حمص تحت التعذيب في سجون النظام.

وتم توثيق (1) قضى جراء القصف في مدينة كفرزيتا في محافظة حماة. كما تم توثيق (1) جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في محافظة الرقة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

١-الطفل محمد طعمة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٢- سناء عيبور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٣- رنا رمضان / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٤- الطفل محمد راشد / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٥- أحمد المنسي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٦- محمود الساعور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٧- مصطفى ظريفة / ريف دمشق – الريحان / جراء القصف على مدينة دوما

٨-نذير يونس القصير / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٩- عارف توفيق الحوري / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٠-محمد سيف حجازي/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١١- الطفل حسان محمد السرميني “6 أشهر” / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٢- عمر محمد الريس / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٣- صبحي عباس / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٤- عبدالله صمود / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٥- طارق أكرم خليل / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٦- مريم القصير / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٧- الطفلة نور إبراهيم الحوري / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٨- توفيق حاتم ورد الشام / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

١٩- ربيعة مجيد الأجو / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة ة

٢٠- سليمان خالد عبد الرؤوف / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

٢١- مهند ماجد البرغوث / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

22-إنعام قشوع / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

23- خالد أحمد السليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

24- الطفل أحمد خالد سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

25- علاء سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

26- هدى طفور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

27- الطفلة بيان سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

28- الطفلة ريان سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

29- الطفلة شام سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

30- فاتن حسن طفور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

31- دعاء دلوان / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

32- الطفل عبد العزيز سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

33- الطفل هشام سليك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

34-عدنان شيخ الضيعة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

35-منال سعيد عبد الحق / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

36- كاسم محمد عدس / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

37- الحاج برهان كشكة / ريف دمشق – عربين  / جراء القصف على المدينة

38-الحاج ياسين الحاج علي/ ريف دمشق – عربين  / جراء القصف على المدينة.

39- الشاب اسامه رسلان/ ريف دمشق – عربين  / جراء القصف على المدينة

40- الحاجة ملكة در/ ريف دمشق – عربين  / جراء القصف على المدينة ة

41- الشابة بشرى الشيخ قويدر/ ريف دمشق – عربين  / جراء القصف على المدينة

42- الشاب عبد العزيز البزر/ ريف دمشق – عربين  / جراء القصف على المدينة ة

43- محمد زين البزر/ ريف دمشق – عربين  / جراء القصف على المدينة ة

44-حمزة أبو طارة / ريف دمشق – حرستا  / جراء القصف على المدينة.

45- محمد علي العص / ريف دمشق – حرستا  / جراء القصف على المدينة.

46- أحمد لوزه / ريف دمشق – حرستا  / جراء القصف على المدينة.

47- الطفل عبد المعين الحبوش 10 سنوات/ ريف دمشق – حرستا  / جراء القصف على المدينة

48- بلال حوارة / ريف دمشق – سقبا/ متأثرا بجراحه التي أصيب بها جراء قصف جوي روسي سابق على مدينة سقبا.

49- عبد الستار عرابي / ريف دمشق – مديرا /  جراء القصف بالراميل المتفجرة على قرية مديرا.

50- محمد برغلة  / ريف دمشق – الأفتريس / جراء القصف على الغوطة الشرقية.

51- مازن أيمن درويش  / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة.

52- محمد مصباح السعد / إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة

53- صبحية  السعد/ إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة

54- طفل  السيدة شام مصباح السعد/ إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة

55-  شام محمد مصباح السعد/ إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة

56- خالد مصباح السعد/ إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة

57- طفل مراد خالد السعد/ إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة

58-  زوجة خالد مصباح السعد/ إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة

59- شمسة الشنتير / إدلب- كف سجنة / جراء القصف على البلدة.

60- رشيد محمد السويلم / حمص – السخنة /  نتيجة أنفجار لغم أرضي في الرقة

61- محمد صالح الفارس / حمص – الرستن / تحت  التعذيب في أحد سجون النظام

62- نجيب شيخو / ريف حلب – عفرين /  جراء القصف التركي على قرية ترميشا.

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 9-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 10-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (49) شخصاً يوم الجمعة 9-3-2018، بينهم: (9) أطفال و(15) سيدة.

في محافظة ريف دمشق قضى (49) شخصاً بينهم (48) جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (13) شخصاً قضوا في سقبا ، و(12) في دوما ، و(9) في مسرابا ، (7) في جسرين، (5) في حرستا، و(1) في كل من عربين وعين ترما،. كما قضى (1) برصاص قناص قوات النظام في بلدة مديرا.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- زهير محمود المر / دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

2-فاتن محمد نبيل كعدان/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

3-الطفل محمود زهير المر/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

4- الطفلة غفران زهير المر/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

5- الطفلة أمية زهير المر/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

6-الطفلة جودي زهير المر/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

7- محمد جمال الدين / دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

8-إخلاص محمد نبيل كعدان/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

9-الطفلة تسنيم محمد جمال الدين/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

10-الطفل محمد عامر كامل/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

11-الطفلة فرح عامر كامل/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

12-الطفل عمرو عامر كامل/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على بلدة سقبا يوم الخميس 8-3-2018

13-  هزاع السعد / درعا / جراء القصف على بلدة عين ترما أثناء القيام بواجبه الإنساني

14-  غاده شفيق التكلة  / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

15- أحمد شفيق التكلة / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

16- اسلام شفيق التكلة / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

17- هبة عزات محجوب / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

18- بهيرة خالد حسين / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

19- نسيبة احمد التكلة / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

20- الحاجة غادة محمود التكلة / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

21- زوجة الحاج ابو فهد التكلة / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

22- ابنة الحاج ابو فهد التكلة / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

23-  محمد العسس متطوع في الدفاع المدني / ريف دمشق – حزة/ جراء القصف على مدينة دوما

24- محمد مصاروة “القائد السابق للدفاع المدني في ريف دمشق”  / ريف دمشق – دوما/ جراء القصف على مدينة دوما

25- خالد أمين الكردي / ريف دمشق – دوما/  جراء القصف العنيف على مدينة دوما

26-انتصار البويضاني / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

27-  صلاح صالح/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

28-  أحمد علي داوود/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

29-  نوح الخطيب/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

30-  عيسى الخطيب/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

31-  محمد أمين الشبخ بكري/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

32-  بشيرة أمين عطايا/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

33-  منى عمر الشيخ بكري/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة  يوم الخميس 8-3-2018

34- سمير قصيدة / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

35- محمد سمير قصيدة / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

36-  حسام التونسي / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

37- اسماعيل شحادة / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

38- الشاب نور اسماعيل شحادة / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

39- الطفلة فريال حميدي / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

40- الشاب حسام ابو هبرة / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

41- عائشة حليحل / ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

42- حسام دحدوح / ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

43- محمد سقر/ ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

44-  حسن نعمان / ريف دمشق – حرستا/ جراء القصف على المدينة

45-  حسن فرعون “متطوع بشعبة الهلال الاحمر” / ريف دمشق – حرستا /  جراء القصف الجوي على مدينة سقبا

46- نجاح العمر / ريف دمشق – المرج / جراء القصف بصواريخ ارض ارض على مدينة حرستا

47- زياد سعيد ابو بسام / ريف دمشق – مديرا /  قنصا على يد قوات النظام

48- حنان عبد الهادي / ريف دمشق – عربين /  جراء استهداف منزلها بقذيفة هاون

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 8-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 9-آذار-2018

 

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (52) شخصاً يوم الخميس 8-3-2018، بينهم: (4) أطفال و سيدتان.

في محافظة ريف دمشق قضى (42) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (27) في زملكا و(9) أشخاص في جسرين و(6) في مسرابا و(3) في كل من مديرا و سقبا و(2) في حزة و(1) في كل من كفربطنا والغوطة .

وفي محافظة حلب قضى (6) أشخاص بينهم (3) جراء القصف التركي على قرية ترندة  في ريف عفرين و(2) في انفجار لغم أرضي من مخلفات الميليشيات الكردية في ريف عفرين و(1) وهو مؤذن جامع العدنان في أورم الكبرى حيث قضى برصاص رشاش 23 أثناء صلاة العصر.

وقضى في محافظة ديرالزور (2) جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة هجين. كما قضى (1) -وهومتطوع في الدفاع المدني- جراء القصف، وذلك أثناء قيامه بعمله في نقل المصابين  في ريف محافظة حماة. بالإضافة إلى توثيق (1) قضى جراء القصف على حي جوبر في العاصمة دمشق.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- محمد دربل / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

2-الشهيد محمود دربل/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

3-الشهيد الممرض فهد الحرح/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

4-الشهيد وليد عرنوس/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

5-الشهيد خالد عشعوش/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

6-الشهيد ماهر المغربي/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

7- الشهيدة هدى حتيتاني/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة.

8- محمد فرعون/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة.

9- حسن فرعون / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف على البلدة.

10-  جهاد رجب / ريف دمشق –دوما /  جراء القصف على مسرابا

11- عمر الشيخ بكري / ريف دمشق –دوما /  جراء القصف على مسرابا

12- عدنان الشيخ بكري  / ريف دمشق –دوما /  جراء القصف على مسرابا

13- محمد حشيش/ ريف دمشق – دوما / متأثراً بجراحه جراء غارة من الطيران الحربي استهدفت سيارة الإسعاف التي كان يستقلها

14- ياسر صبحية/ ريف دمشق – دوما / متأثراً بجراحه جراء غارة من الطيران الحربي استهدفت سيارة الإسعاف التي كان يستقلها

15- إسماعيل حشيش/ ريف دمشق – دوما / متأثراً بجراحه جراء غارة من الطيران الحربي استهدفت سيارة الإسعاف التي كان يستقلها

16- محمد خطاب/ ريف دمشق – ديرالعصافير /  جراء القصف الجوي بالبراميل المتفجرة على بلدة حزة.

17- حسني العسس / ريف دمشق – المليحة / جراء القصف على بلدة سقبا.

18- الطفل حسن محجوب طعمة / ريف دمشق – حزة / متاثرا بجراحه جراء القصف على البلدة.

19- هادي سرحان / ريف دمشق – العبادة / جراء القصف بالقنابل العنقودية على كفربطنا.

20- إيهاب السودة / دمشق – جوبر /  متاثرا بجراحه جراء القصف على الغوطة الشرقية.

21- فهد الحرح / دمشق – جوبر /  جراء القصف على بلدة جسرين.

22- محمد ادريس / دمشق – جوبر /  جراء القصف على الحي.

23- عدنان خالد عرابي / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على البلدة

24- شاهر خالد عرابي / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على البلدة

25- بسام خالد عرابي / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على البلدة

26- بسام المعيوف الحمود / ديرالزور- الموحسن / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة هجين.

27- زوجة بسام المعيوف الحمود / ديرالزور- الموحسن / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة هجين

28- المتطوع جمعة العليوي / ريف حلب/ إثر تعرضه لغارة من الطائرات الحربية أثناء أداءه لواجبه الإنساني تجاه المدنيين في ريف حماة.

29- الطفل حسين رفعت إبراهيم / ريف حلب – عفرين / جراء القصف التركي على قرية ترندة

30- الطفل فرهاد رفعت ابراهيم 10سنوات/ ريف حلب – عفرين / جراء القصف التركي على قرية ترندة

31-الطفلة هالة  رفعت ابراهيم/ ريف حلب – عفرين / جراء القصف التركي على قرية ترندة

32- محمد عبدالكريم أمير/ ريف حلب – قرية ميدانكي / في انفجار لغم أرضي في ريف عفرين

33- ملك ابراهيم نعسان / ريف حلب – قرية ميدانكي / في انفجار لغم أرضي في ريف عفرين.

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 7-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 8-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (113) شخصاً يوم الأربعاء 7-3-2018، بينهم: (5) أطفال و(11) سيدة.

في محافظة ريف دمشق قضى (91) شخصاً بينهم (88) جراء القصف الروسي السوري على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (27) شخصاً في حمورية و(17) شخصاً في سقبا و(12) في كفربطنا، و(11) في حزة و(6) في مسرابا و (5) في عربين، و(3) في كل من جسرين و دوما و(2) في كل من مديرا وحرستا و(1) في بيت سوى. كما قضى(2) جراء سقوط قذائف هاون مجهولة المصدر على الساحة العامة في مدينة جرمانا، و(1) برصاص قناص قوات النظام في مدينة حرستا.

وفي محافظة حلب قضى (15) شخصاً بينهم (8) في انفجار سيارة مفخخة إستهدفت حاجز جامع سعد بن معاذ في مدينة جرابلس، و(4) جراء القصف التركي على ريف عفرين و(2) في انهيار مبنى متصدع من قصف سابق على حي كرم الجبل في مدينة حلب، و(1) في انفجار لغم أرضي في ريف عفرين.

وقضى في محافظة إدلب (3) أشخاص جراء القصف على قرية الغسانية في ريف جسر الشغور. كما قضى (3)أشخاص برصاص ميليشيا قسد في بلدة الصور في محافظة ديرالزور.

 بالإضافة إلى توثيق (1) قضى جراء القصف على بلدة كفرزيتا في محافظة حماة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- أبو علي خضير/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

2- انيسة خميس/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

3- موفق الصغير/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

4- محمد البشاش/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

5-  حسان المصري/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

6- ايمان المصري/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

7- الطفل براء محمد المصري/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

8- الطفل محمود المصري/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

9- مودة البني / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

10- محمد سليمان/ ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الروسي على البلدة

11- يوسف هزاع /  ريف دمشق – ديرالعاصفير/ جراء القصف الروسي على سقبا.

12- عائشة بكار/  ريف دمشق – ديرالعاصفير/ جراء القصف الروسي على سقبا.

13- مجد كورجك/  ريف دمشق – ديرالعاصفير/ جراء القصف الروسي على سقبا.

14- محمد كورجك/  ريف دمشق – ديرالعاصفير/ جراء القصف الروسي على سقبا.

15- والد مجد كورجك/  ريف دمشق – ديرالعاصفير/ جراء القصف الروسي على سقبا

16- محمود عثمان حلاوة /  ريف دمشق – حتيتة الجرش/ جراء القصف الروسي على سقبا.

17- نزير الخولي / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

18- سمير نصر الله / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

19 -محمد يوسف الحاجة / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

20- محمد الصقال / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

21- ناصر بكر  / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

22- غسان طبرنين / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

23- أحمد مشمش / ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

24- علي طعمة/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

25- حسن عبد الله طعمة/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

26- احمد عبدالله رجوب /حمص / جراء القصف على بلدة حزة

27- بسام حمودة / دمشق – جوبر / جراء القصف على بلدة حزة

28- نعيمة الطير/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

29- بيان ليلى/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

30- راما ياسر الطير/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

31- مصباح ياسين/ ريف دمشق –  عربين / جراء القصف على المدينة

32- ماجد رسلان/ ريف دمشق –  عربين / جراء القصف على المدينة

33- أحمد خبية/ ريف دمشق –  عربين / جراء القصف على المدينة

34- راتب علي بدران/ ريف دمشق –  عربين / جراء القصف على المدينة.

35- راشد المصري/ ريف دمشق –  عربين / جراء القصف على المدينة

36- الممرض فهد أبو أنس / دمشق – جوبر / جراء القصف على بلدة جسرين

37- موفق هزبر ابو فهد / ريف دمشق – زبدين / جراء القصف على كفربطنا.

38-  عبد الرحمن هشام المصري/ ريف دمشق – زبدين / جراء القصف على كفربطنا. .

39- الطفل مالك راشد / ريف دمشق – دوما / جراء القصف العشوائي والعنيف الذي استهدف الأحياء السكنية

40- عبدالرحمن صبحي خيتي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

41- أحمد سعيد هارون/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

42- هدى اللبون / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

43- الطفل خليل الشطي / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

44- زكريا شيخ حسن / ريف دمشق – حرستا / برصاص قناصة قوات النظام

45- محمد زاهر العص / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على بلدة بيت سوى

46- عيسى عرابي / ريف دمشق – مديرا / جراء القصف على البلدة

47- أميرة أحمد الهلال 37 عاما / ريف حماة– كفرزيتا /  متأثرة بجراحٍ أُصيبت بها جراء قصف جوي استهدف مدينة كفرزيتا شمالي حماة منذ عدة أيام .

48- إبنة ناهي العباس/ ديرالزور – غرانيج /  جراء سقوط عدة قذائف هاون مجهولة المصدر على الساحة العامة بمدينة جرمانا

49-  إبنة عبد الهزاع العيد / ديرالزور – غرانيج /  جراء سقوط عدة قذائف هاون مجهولة المصدر على الساحة العامة بمدينة جرمانا

50- بشار عيد الطريف / ديرالزور- الصور /  برصاص ميليشيا قسد في البلدة

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 6-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 7-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (37) شخصاً يوم الثلاثاء 6-3-2018، بينهم: (11) طفلاً و(4) سيدات.

في محافظة ريف دمشق قضى (30) شخصاً جراء القصف الروسي السوري على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (12) في جسرين و(4) في حرستا و(3) في كل من عربين ومسرابا و(2) في كل من حزة و عين ترما وكفربطنا، و(1) في كل من بيت سوى والغوطة .

وقضى في محافظة حلب (6) أشخاص بينهم (5) جراء القصف التركي على مدن وبلدات ريف عفرين و(1) في انفجار لغم أرضي في مدينة إعزاز. كما قضى (1) برصاص قناص في مدينة تيرمعلة في محافظة حمص.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- محمد خيري النبكي / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

2- محمود النبكي / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

3- عبد الستار درويش / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

4- الطفل عامر طلال النبكي / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

5- الطفل ماهر طلال النبكي / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

6- نور التيناوي  / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

7- عمار شاكر / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

8- غياث لوزة/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

9- علي لوزة/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

10-الطفلة ريما شلة/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

11- الطفلة فاطمة محمود الطويل / ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة.

12- محمد راشد السادات  / ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على حزة

13-جمال سرحان / ريف دمشق – العبادو /  جراء القصف بالبراميل المتفجرة على الأحياء السكنية في بلدة مسرابا.

14- عائشة جمال سرحان / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة.

15- الطفلة ألاء جمال سرحان / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة.

16-  الطفلة ولاء جمال / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة.

17- الطفل محمد جمال سرحان / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة.

18-مروة محمد سرحان / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة.

19- الطفل علي الجراح / ريف دمشق – عين ترما/ جراء القصف على البلدة.

20- الطفل احمد غازي / ريف دمشق – عين ترما/ جراء القصف على البلدة.

21- الطفلة أميرة القرصة / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

22- ختام ابو يحيى/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

23- الشاب ضياء الدين المصري/ ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

24-الطفل ليث محمود الصغير / دمشق – جوبر / جراء الغارات الجوية الروسية على بلدة جسرين.

25- ثائر خربوطلي / ريف دمشق – كفربطنا/ متأثراً بإصابته جراء القصف الذي استهدف الأحياء السكنية في البلدة يوم أمس.

26- محمد جابر جمعة / ريف دمشق – الصمير / جراء القصف الذي استهدف الأحياء السكنية في كفربطنا.

27- وليد محمود عبد الرؤوف / ريف دمشق – دوما/ جراء القصف على بلدة مسرابا.

28- محمد يوسف يوسف مدير نقطة النشابية بالمكتب الاغاثي / ريف دمشق – الناشبية /  جراء القصف على بلدة مسرابا.

29- أمجد العسس / ريف دمشق – المليحة / جراء القصف على الغوطة الشرقية

30- جمال الحافظ مدير مركز الدفاع المدني في مدينة مارع  / ريف حلب- مارع / جراء إنفجار لغم أرضي في ريف مدينة أعزاز شمال حلب .

31- أحمد فاروق جلوسي  52 عامآ / ريف حلب/ جراءالقصف التركي على قرية كورتكة التابعة لناحية شرا في ريف عفرين .

32- رفعت جلوسي ٧٥ عامآ / ريف حلب/ جراءالقصف التركي على قرية كورتكة التابعة لناحية شرا.

33- اسعد عزت مصطفى 55 عاما / ريف حلب/ متأثرا بجراحه التي اصيب بها جراء سقوط قذائف عشوائية على محيط قرية شيتكا وكوخري

34- الممرض شيار حجي عبدو / ريف حلب/  أثناء محاولته إنقاذ المدنيين في ناحية جنديرس نتيجة قصف الطيران الحربي التركي

35- شيخ محمد علوش 75 عاماً / ريف حلب/ جراءالقصف التركي على  قرية ميركان

36- فيصل المحمود / حمص – تيرمعلة / برصاص قناص قوات النظام

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 5-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 6-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (119) شخصاً يوم الإثنين 5-3-2018، بينهم: (13) طفلاً و(5) سيدات.

في محافظة ريف دمشق قضى (100) شخص جراء القصف الروسي السوري على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (25) في حمورية و(24) في كفربطنا و(12) في جسرين، و(9) في حرستا و(8) في دوما و(3) في كل من مسرابا  وزملكا و سقبا و الغوطة و في منطقة المقالع في القلمون الشرقي و حزة و(1) في كل من الأشعري وعين ترما ومديرا والأفتريس.

وقضى في محافظة حلب (8) أشخاص بينهم (5) جراء القصف التركي على ريف عفرين و(3) جراء انهيار مبنى سكني في حي كرم الجبل في حلب الشرقية كان متضرراً من قصف الطيران الحربي.

أما في محافظة إدلب فقضى (5) أشخاص بينهم (3) جراء قصف قوات النظام قرية حران بالقذائف، و(1) متأثراً بجراحه جراء قصف سابق استهدف مدينة خان شيخون، و(1) برصاص الاقتتال الحاصل بين هيئتي تحرير الشام وتحرير سوريا.

وقضى في محافظة ديرالزور (4) أشخاص بينهم (3) تم إعدامهم على يد تنظيم داعش و(1) في انفجار لغم من مخلفات التنظيم في بلدة غرانيج. كما قضى (1) في انفجار لغم من مخلفات التنظيم في قرية هورة الجريات في محافظة الرقة.

كما تم توثيق (1) جراء انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قوات النظام في مدينة طفس في محافظة درعا.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- بشار خربوطلي / ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

2-معن خربوطلي/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

3- ماهر شكير/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

4-عمر عنتر/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

5-الطبيب أحمد وهبة/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

6-صبحي البحش/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

7- محمد رضا شكير/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

8- عمر حسن/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

9-أحمد حنانا/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

10- مازن حلاوة/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

11- هيثم طعمة/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

12- سيف الدين عبد الحميد/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

13- محمد يوسف ريحان/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

14-وائل جوجو/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

15-ابو عبدو/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

16- ابو آدم/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

17- أبو بهاء بلدة حزة/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

18- الطفل مهدي حنانا/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

19-محمود حنانا/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

20-خليل حنانا/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

21-محمد عرفة / ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على البلدة

22- وفاء الخطيب / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

23-  الطفل ناصر كبوش سنة ونصف/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

24- الطفلة كنانة كبوش 5 سنوات/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

25-  ريم التيناوي/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

26-  وفيقة درويش/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

27-  راما التيناوي/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

28-  حنين صادقة/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

29-  عاصم الحمد/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

30-  حنيفة الخوامة/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

31-  الطفل محمد سام دربل/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

32-  الطفلة حنين دربل. / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

33- معاويه احمد المصري / ريف دمشق – ديرالعصافير / جراء القصف على بلدة حمورية

34-  عبد السلام عبد الرحمن المصري/ ريف دمشق – ديرالعصافير / جراء القصف على بلدة حمورية

35- عمار المصري / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

36-  بلال بدرة/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

37-  سامر بدرة/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

38-  حنين علي سرسق/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

39-  يحيى بكر/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

40-  غيث بكر/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

41-  على الاغواني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

42-  دياب الاغواني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

43-  مجد اياس/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

44-  طلال/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

45-  راتب العربيني/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

46-  ساريا عيسى/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

47-  احمد عيسى/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

48-  عبد الرحمن عيسى/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

49- يحيى محمد شحو/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

50-  طارق حمدو/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

51-  فايز الطرح/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

55-محمد اخشو/ ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

56- مؤيد خربان/ دمشق – جوبر/ جراء القصف على حمورية

57- محمد سويد / دمشق – جوبر/ جراء القصف على حمورية

58- عبدو عدنان عرفة / ريف دمشق – حزة / جراء القصف على الغوطة الشرقية

59-  منصور صيبعة / ريف دمشق – حزة / جراء القصف على الغوطة الشرقية

60- نهاد البوش/ ريف دمشق – حران العواميد/ جراء القصف على بلدة حزة

61- فراس نهاد البوش / ريف دمشق – حران العواميد/ جراء القصف على بلدة حزة

62- زاهر البوش / ريف دمشق – حران العواميد/ جراء القصف على بلدة الأفتريس

63- حسن نجيب ابو خليل / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

64-  الطفلة بيان شلة/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

65-  الشاب حامد عفوف/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

66-  الشاب ناصر كتكوت ابو صلاح/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

67- الشاب احمد العص/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

68- أنس بدران/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

69-  هشام صقر/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

70- خلدون عياش/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

71- مصطفى يونس بدران / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

72- وليد محمد شحادة/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

73-  هشام مصطفى عدس/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

74-  خليل مصطفى جعفر/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

75- سارة إبراهيم جعفر/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

76- عدنان غنوم / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

77- يحيى الكلس / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

78- غزال شعلان / ريف دمشق – الاشعري / جراء القصف على البلدة

79- محمد الحمصي ابو يوسف / ريف دمشق – المليحة / جراء القصف على الغوطة

80- فراس شحادة / ريف دمشق – الرحيبة / جراء القصف على منطقة المقالع في القلمون الشرقي

81-  وضاح الطرشة/ ريف دمشق – الرحيبة / جراء القصف على منطقة المقالع في القلمون الشرقي

82- أدهم محمد الزين / دمشق – جوبر/ جراء القصف على منطقة المقالع في القلمون الشرقي

83- احسان العابد / دمشق – جوبر / جراء القصف على بلدة حمورية

84- عمر درويش / ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف على البلدة

85- فارس عدنان جمعة / ريف دمشق – الشيفونية / جراء القصف على بلدة مسرابا

86- الطفلة ماسة حمدو/ ريف دمشق – زملكا/ جراء القصف على البلدة

87- يحيى شمو/ ريف دمشق – زملكا/ جراء القصف على البلدة

88- نور الدين النداف / ريف دمشق – زملكا/ جراء القصف على البلدة

89-إياد جبر سرية / ريف دمشق – ديرسلمان/ جراء القصف على بلدة عين ترما

90- الطفل إلياس عجينة / ريف دمشق –مديرا/ جراء القصف على البلدة

91- معاوية المصري / ريف دمشق – زبدين/ جراء القصف على بلدة حزة

92- جزاع جزاع المزعل / ريف دمشق – بالا / قضى جراء القصف الذي استهدف بلدة كفربطنا بتاريخ 1-3-2018

93- حسن الجعدان / دمشق – عدرا البلد /  جراء القصف على بلدة مسرابا

94- أحمد عبدالفتاح القدور/ إدلب- معرة النعمان /  نتيجة رصاصة اخترقت منزله في الاشتباكات بين هيئتي تحرير الشام وسوريا داخل مدينة معرة النعمان .:

95-96- حمدان ضهري المحمود (المفضي) وأحد أطفاله / ريف حلب – حران / جراء القصف على البلدة

97- ملهم زريج الموسى/ ريف حلب – حران / جراء القصف على البلد

98- إبراهيم خالد السوسي / إدلب- خان شيخون /  متأثراً بالحروق التي أصابته جرّاء غارة من الطيران الحربي الروسي على المدينة بتاريخ 27-2-2018.

99- الطفل خالد الخليفة التايف / ديرالزور/ جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في بلدة  غرانيج

100- منار بيطار محمد 46 عام / حلب / في انهيار مبنى متصدع من آثار القصف في حي كرم الجبل

101- الاب صالح نغمة 52 عام/ حلب / في انهيار مبنى متصدع من آثار القصف في حي كرم الجبل

102 -الطفل عبد الرحمن نغمة 7 اعوام/ حلب / في انهيار مبنى متصدع من آثار القصف في حي كرم الجبل

103- الرضيعة ديانا غازي الصالح / ريف حلب / جراء القصف التركي  على قرية فريرة في ريف عفرين .

104- آسيا عزت 65 عاما / ريف حلب /  متأثرة بجراحها نتيجة القصف التركي بتاريخ 22-1-2018 على بلدة شيه (شيخ الحديد) غرب عفرين.

105- أمينة محمد مصطفى البالغة من العمر ٨٠ سنة/ ريف حلب / جراء القصف التركي على قرية بربانة في ريف عفرين

106- نوري جمعة / ريف حلب / جراء القصف التركي على قرية بربانة في ريف عفرين.

107- عبدالرحمن خليل / ريف حلب / جراء القصف التركي عند عودته من قريته كفرصفرة الى عفرين .

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 4-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 5-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم (62) شخصاً يوم الأحد 4-3-2018، بينهم: (16) طفلاً و(6) سيدات و(1) تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (52) شخصاً بينهم (51) جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا  على النحو التالي: (31) في دوما و(8) في حمورية و(5) في مسربا و (2) في الغوطة  و(2) في جسرين في (1) في كل من بيت سوى وكفربطنا  والأشعري. كما قضى (1) تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.

وفي محافظة حلب قضى (4) أشخاص بينهم (2) جراء قصف قوات النظام على بلدة كفرحمرة، و(2) جراء القصف التركي على ريف عفرين.

وقضى في محافظة إدلب (2) جراء القصف على مدينة خان شيخون وبلدة تل حمكي. كما قضى (1) جراء القصف على بلدة كفرزيتا في محافظة حماة.

وتم توثيق (2) قضيا في انفجار ألغام من مخلفات تنظيم داعش أحدهما في محافظة ديرالزور والآخر في محافظة الرقة. كما تم توثيق (1) قضى جراء قصف طيران التحالف الدولي بالقرب من بلدة الضهرة في محافظة الحسكة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- أحمد الهويد / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

2-عمر علي غنوم/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

3- أنور شحادة عيبور/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

4- صفاء سليم ادريس/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

5-الطفل يعرب محمد الحكيم/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

6-الطفل محمد بسام الخرج/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

7-  الطفلة سماح عيون/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

8- محمد غنوم/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

9- سارة مروان راشد/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

10- الطفل وائل سليم بدوية/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

11- عدنان علي البويضاني/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

12- صبحي يونس الرز/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

13-محمد يونس الرز/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

14- محمد خير انور الرز/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

15- إبراهيم المشعوت/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

16- وحيد أحمد غضيان/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

17- توفيق حسن الشامي/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

18- الطفل قصي محمد عبد القادر/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

19- الطفلة غزل محمد غازي/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

20- الطفل كاسم محمد غازي/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

21 الطفلة غدير برخش/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

22- الطفلة لانا محمد عبد القادر/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

23-الطفل عبد الرحمن ياسين حمدو/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

24- الطفل كاسم محمد الشيخ بزينة/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

25-  ماهر كعكة/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

26- محي الدين زينو/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

29-أحمد مواس/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

30- سعيد محمود الكلس/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

31- عامر الملا/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

32- طارق عبدربه / ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف المدفعي على البلدة

33- بشار حسين/ ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف المدفعي على البلدة

34- الطفل محمود بشار حسين/ ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف المدفعي على البلدة

35- احمد خالد غنوم/ ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف المدفعي على البلدة.

36- محمود عبد الرزاق التكلة/ ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف المدفعي على البلدة

37- عمر عبد الكريم الخولي/ ريف دمشق – مسرابا / جراء القصف المدفعي على البلدة.

38- زاهر خربوطلي/ ريف دمشق – كفربطنا /  متاثراً بجراحه جراء إصابة تعرض لها منذ ثلاثة أيام

39- الطفلة نجوى ممدوح دربل/ ريف دمشق – جسرين / جراء القصف المدفعي على البلدة

40- هشام موسى / ريف دمشق – حتيتة الحرش / جراء القصف المدفعي على بلدة جسرين

41- الطفل حسن بن سليم عيد / دمشق – القابون / جراء القصف العنيف الذي طال الغوطة .

42- محمود حمص / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة.

43- خضرة النهار  / ريف دمشق – الأشعري / جراء القصف المدفعي على الأحياء السكنية في البلدة.

44- رائد وائل منور / ريف دمشق – المليحة / جراء القصف على مدن الغوطة الشرقية.

45- هيثم صالح / ريف دمشق – الهامة / تحت التعذيب في أحد سجون النظام بعد إعتقال دام أكثر من 4 سنوات

46- الطفلة ماريا حسين الحسين / ريف حماة – كفرزيتا / جراء القصف بالصواريخ الفراغية من الطيران الحربي الروسي

47- لؤي محمد الحسن / إدلب/  متأثرا بجراحه التي أصيب بها نتيجة غارة جوية من الطيران الحربي على أطراف بلدة تل حمكي بريف جسر الشغور

48- مصطفى عبدالله السويحة / الرقة /  إثر انفجار لغم في الرقة

49- جميل الأحمد الجاسر / الحسكة / جراء غارة لطيران التحالف الدولي استهدفت سيارتهم بالقرب “الضهرة” جنوب شرقي الحسكة.

50- رمزية عبدالرحمن / ريف حلب- عفرين / نتيجة القصف التركي على قرية قره تبه في ريف عفرين

51- زلوخ محمد حسن داغلي/ ريف حلب – عفرين /  جراء القصف التركي على ريف عفرين.

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 3-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 4-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (39) شخصاً يوم السبت 3-3-2018، بينهم: (5) أطفال وسيدة.

في محافظة ريف دمشق قضى (30) شخصاً بينهم (29) قضوا جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (11) في دوما و(6) في بيت سوى و(5) في المحمدية  و(4) في حرستا و(2) من المليحة و(1) في بلدة الأشعري. كما قضى (1) جراء معاناته من مرض القلب وعدم توافر الدواء اللازم للعلاج واحتواء الحالة بسبب الحصار المفروض على الغوطة الشرقية.

وفي محافظة إدلب قضى (4) أشخاص بينهم (3) جراء القصف على جسر الشغوروقرية تل أعور وقرية عين الباردة، و(1) وجد مقتولاً على أطراف بلدة الدير الشرقي.

وقضى في محافظة ديرالزور (3) أشخاص بينهم (2) في انفجار ألغام من مخلفات تنظيم داعش في بلدة البحرة، و(1) برصاص قناص ميليشيا قسد أثناء محاولة الخروج من بلدة هجين. كما قضى (2) في محافظة الحسكة وهما طفلان وجدا مقتولين ويعتقد أن ميليشيا ال واي بي دي كان لها علاقة باختفائهما حينها.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1-  الطفل عمار ياسر سليمان / الحسكة / وجد مقتولاً في حي غويران في المدينة

2- الطفل محمد عمار سليمان / الحسكة / وجد مقتولاً في حي غويران في المدينة

3- خليل حمود عبيد السليمان/ ديرالزور- هجين / برصاص قناص ميليشيا قسد أثناء محاولته الخروج إلى مناطق سيطرتهم في بلدة البحرة.

4- صالح علي عبد الرحمن / ديرالزور- البحرة / قضى في انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش

5- اسماعيل احمد الرمضان/ ديرالزور- البحرة / قضى في انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش

6- اسماعيل حسين الحمود / إدلب –الدير الشرقي/  وجد مقتولا على أطراف البلدة بعد أيام من اختفائه

7- محمد أحمد الحمر/ إدلب/  متأثراً بجراحه التي أصيب بها بالقصف الجوي على قرية تل أعور بريف جسرالشغور الجنوبي

8- جمعة يوسف / إدلب / نتيجة قصف مدفعي لقوات النظام على مدينة جسر الشغور.

9- حاتم خالد الترك / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

10- هلال العبيد / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

11- الطفل رسلان عمار شيخ القصير/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

12- عمار أيوب/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

13- محمد إدريس/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

14- سعيد الكلس / ريف دمشق – دوما /  جراء القصف الذي تعرضت له المنطقة الواصلة بين دوما ومسرابا

15- ابراهيم قرعوش / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

16- أيمن شلة/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة

17- محمد بكيرة/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

18- عامر دغيم ابو خليل/ ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

19- محمد الطرابيشي / ريف دمشق – حرستا/  إثر معاناته من مرض القلب ونقص العلاج بسبب الحصار على الغوطة الشرقية

20-  شحادة حسين سرحان / ريف دمشق – العبادة / جراء الغارات الروسية على بلدة الأشعري.

21- ماهر جمعة زيدلاني / ريف دمشق – العبادة / جراء القصف الروسي على بلدة المحمدية

22- الطفل محمد ماهر زيدلاني/ ريف دمشق – العبادة / جراء القصف الروسي على بلدة المحمدية.

23- بدر القادر/ ريف دمشق – المحمدية / جراء القصف الروسي على بلدة المحمدية

24- ابراهيم القادري/ ريف دمشق – العبادة / جراء القصف الروسي على بلدة المحمدية.

25- ماجد عادل النبكي/ ريف دمشق – العبادة/  جراء القصف بالغارات الجوية على بلدة المحمدية.

26- الطفلة حلا نذير المدني / دمشق – القابون / جراء القصف على بلدة بيت سوى

27- محمد عبد الهادي سكاف / ريف دمشق – المليحة / جراء القصف على الغوطة الشرقية.

28- سليمان الموسى ابو عمار / ريف دمشق – المليحة / جراء القصف على الغوطة الشرقية.

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 2-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 3-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (40) شخصاً يوم الجمعة 2-3-2018، بينهم : (5) أطفال وسيدتان.

في محافظة ريف دمشق قضى (26) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (13) في دوما و(3) في بيت سوى و(2) في الأشعري و(2) في حمورية و(2) في مسرابا و (1) في كل من الشيفونية والنشابية وعربين والعبادة.

وفي محافظة حماة قضى (5) أشخاص بينهم (2) جراء القصف الروسي على قرية لحايا، و(3) جراء قصف الطيران الحربي على قريتي لطمين والحويجة.

وقضى في محافظة درعا (3) أشخاص بينهم (1) بطلق ناري طائش في بلدة نوى وهو متطوع في الدفاع المدني، و(1) في انفجار عبوة ناسفة، و(1) تحت التعذيب في أحد سجون النظام. كما قضى (1) جراء القصف على مدينة خان شخون في محافظة إدلب.

وتم توثيق (2) في انفجار ألغام من مخلفات تنظيم داعش في مدينة الرقة ومدينة الطبقة في محافظة الرقة. كما تم توثيق (1) قضى جراء إصابته في إطلاق النار استهدفت متظاهرين خرجوا في مظاهرة بمنطقة سيطرة الفصائل بريف الباب في محافظة حلب.

ووثقت اللجنة مقتل (1) تحت التعذيب في أحد سجون النظام وهو من محافظة ديرالزور. بالإضافة إلى توثيق (1) قضى في حي ركن الدين في العاصمة دمشق جراء القصف الصاروخي على الحي.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

 

1- جهاد جاويش / ريف دمشق / جراء القصف على مدينة خان شخون في محافظة إدلب

2- حسام عقل الفليح / درعا – اللجاة (الشرايع) / جراء انفجار عبوة ناسفة على الطريق الواصل بين كريم – الشعارة.

3- حسين علي الجباوي / درعا – جاسم  / تحت التعذيب في سجون قوات النظام بعد اعتقال دام 3 سنوات.

4- أيهم الجباوي ( دفاع مدني )/ درعا – جاسم / إثر تعرضه لطلق ناري طائش في مدينة نوى.

5- عمر محمود أيوب / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

6-محمود عطايا عبد الوهاب / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

7- صبحي عبد الله سنير / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

8- فهد أيوب / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

9- أحمد عزو حلاو / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

10- هيام سليم حماد / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

11- عزيزة محمود حاتم / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

12- حسين مصاروه / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

13- ياسين مصارو / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

14- عبدو علي أيوب / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

15- هند الهويري / ريف دمشق – الأشعري / جراء القصف على البلدة

16- أحمد ابو الخير/ ريف دمشق – الأشعري / جراء القصف على البلدة

17- الطفل محمد إبراهيم فارس / ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على البلدة

18- الطفل حمزة ابراهيم الفارس/ ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على البلدة

19- صبحية عمر/ ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على البلدة.

20- ابو كاسم القزق / ريف دمشق – حران العواميد / جراء القصف على بلدة الشفونية.

23- الطفلة فاطمة القالش  / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على البلدة بتاريخ 22شباط 2018

24- الطفل عمر اوضه باشي / دمشق / متأثراً بجراحه جراء القذيفة الصاروخية التي سقطت في حي ركن الدين الاسبوع الماضي.

25- عبدالوهاب الرداوي / ديرالزور/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

26- أحمد صالح العكلة الحسن / الرقة/ جراء إنفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش في مدينة الطبقة

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 1-3-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 2-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (44) شخصاً يوم الخميس 1-3-2018، بينهم: (5) أطفال و(4) سيدات و(1) تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (18) شخصاً بينهم (17) جراء قصف الحلف الروسي السوري على مدن وبلدات الغوطة الشرقية، و(1) وهو طفل قضى جراء قصور في التنفس نجم عن القصف بالغازات السامة على بلدة الشيفونية منذ أيام.

وفي محافظة حلب قضى (11) شخصاً بينهم (8) جراء تفجير مجهول المصدر في ريف المهندسين، و(2) جراء القصف التركي على ريف عفرين و(1) جراء الاقتتال الحاصل بين هيئتي تحرير الشام وسوريا.

وقضى في محافظة الحسكة (6) أشخاص جراء قصف التحالف الدولي على ريف المحافظة الجنوبي. كما قضى (2) جراء القصف على حي الكاشف في محافظة درعا.

وتم توثيق (5) أشخاص في محافظة ديرالزور بينهم (3) أشخاص وجدت جثامينهم بادية أبو النيتل ولم تعرف ظروف وفاتهم و(1) جراء انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش، و(1) تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام. كما تم توثيق (2) قضيا برصاص قناص في محافظة حمص.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- اميرة الصيداوي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

2-  نذير مصطفى الكلس / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

3-  كفاء ابراهيم القصير / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

4-  حميد أمين / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

5- صبحي عربش / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

6- علي الدباس / ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على المدينة.

7- الطفلة سلام الدباس/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على المدينة.

8- ماهر خربطلي/ ريف دمشق – كفربطنا / جراء القصف على المدينة.

9- -صالح محمد قاديش / ريف دمشق –الشيفونية / جراء القصف على البلدة

10-محمد عدنان قاديش / ريف دمشق –الشيفونية / جراء القصف على البلدة

11- الطفل احمد الاحمد ٤ شهور / ريف دمشق – الشيفونية /  جراء إصابته بالقذائف المحملة بالغازات السامة مما أدى إلى قصور في التنفس حمود حسين الحمصي / ريف دمشق – حمورية / متأثرا بجراحه بعد تعرضه للاصابة منذ ايام إثر قصف مدفعي تعرضت له الأحياء السكنية في بلدة حمورية.

13- عبدو أحمد حسون / ريف دمشق – حرستا / جراء الغارات الجوية التي استهدفت بلدة أوتايا.

14- نضال حنضل المهباش / ريف دمشق – المرج / جراء القصف الذي استهدف المنطقة.

15- سجى عبدالله العيسى” / القنيطرة / جراء القصف الصاروخي العشوائي الذي استهدف حي الكاشف بدرعا المحطة.

16- الطفل مجد عبدالله العيسى / القنيطرة /  متأثراً بجراحه التي أصيب بها جراء القصف الصاروخي العشوائي الذي استهدف حي الكاشف بدرعا المحطة.

17- صالح العبدالله الملحم / ديرالزور / وجد مقتولاً في بادية أبو النيتل دون التعرف على تفاصيل الحادثة

18- حمد الخضر العبدالله/ ديرالزور / وجد مقتولاً في بادية أبو النيتل دون التعرف على تفاصيل الحادثة

19- علاء احمد العبد الله / ديرالزور / وجد مقتولاً في بادية أبو النيتل دون التعرف على تفاصيل الحادثة.

20- حسين علي الخرابة / ديرالزور/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام بعد اعتقال دام 5 سنوات

21- عبدالهادي محمد الحسين العبد العزيز/  جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في بلدة البحرة

22- مهند أسعد الخميس العيسى/ الحسكة / جراء استهداف سيارة كان يستقلها من قب لطيران التحالف الدولي

23- بشير جمعة العيسى/ الحسكة / جراء استهداف سيارة كان يستقلها من قب لطيران التحالف الدولي

24- طفل خميس العيسى  / الحسكة / جراء استهداف سيارة كان يستقلها من قب لطيران التحالف الدولي

25- ابراهيم علي يوسف  / ريف حلب – عفرين / نتيجة القصف التركي على قرية حج خليل في ريف عفرين .

26- حبيبة ابراهيم خليل محمد ” 48 عاما / ريف حلب- عفرين /  نتيجة القصف التركي على قرية ميدانكي في ريف عفرين

27- حسين زقريط / حمص – تيرمعلة / برصاص قناص قوات النظام

28-  عامر عبد الساتر الحمود  / حمص – تيرمعلة / برصاص قناص قوات النظام

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 28-2-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 1-آذار-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (51) شخصاً يوم الأربعاء 28-2-2018، بينهم: (5) أطفال و(3) سيدات.

في محافظة ريف دمشق قضى (16) شخصاً منهم (15) جراء القصف الجوي والمدفعي على مدن وبلدات الغوطة الشرقية ، و(1) جراء عدم توفر الدواء وعدم إجلائه خارج الغوطة لتلقي العلاج.

وفي محافظة إدلب قضى (10) أشخاص بينهم (6) جراء القصف على مدينة خان شيخون وسراقب وقرية حميمات الداير، و(2) برصاص الاشتباكات بين هيئتي تحرير الشام وسوريا، و(1) برصاص مجهولين أطلق على حافلة بالقرب من معبر باب الهوى.

وقضى في محافظة ديرالزور (17) شخصاً جراء قصف طيران التحالف الدولي على بلدة الشعفة. كما قضى (2) في انفجار ألغام من مخلفات تنظيم داعش في محافظة الرقة.

وتم توثيق  (4) أشخاص قضوا في محافظة درعا جراء القصف على درعا المحطة وبلدة نصيب. كما تم توثيق (1) قضى جراء القصف على حي جوبر جنوب العاصمة ودمشق، و(1) قضى جراء القصف التركي على ريف عفرين في محافظة حلب.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- الطفل محمد أيهم الكراد / درعا المحطة (طريق السد) / جراء القصف الصاروخي الذي استهدف الحي.

2- الطفلة حلا المسالمة / درعا المحطة (الكاشف) / جراء القصف الصاروخي العشوائي الذي استهدف الحي.

3- الطفل ابراهيم محمد الشريف/ نصيب / جراء القصف المدفعي الذي استهدف البلدة.

4- شذى العبدالله / درعا المحطة (الكاشف) / جراء القصف الصاروخي العشوائي الذي استهدف الحي.

5- عادل عبد الرحمن الريس / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على البلدة

6-  مرعي جعرش / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

7- حسان حسان/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

8-  مصطفى الهواري/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

9-  محمد عز الدين/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

10-  أحمد الوشاح/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

11- زياد الريس/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

12-  محمد القرصة / ريف دمشق – مديرا / جراء انفجار قذيفة هاون.

13-  عبد الرحمن جمعة/ ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على البلدة

14- عبد الجليل الاخرس/ ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على البلدة

15-غسان الحلبوني / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

16- أحمد الجبه جي / ريف دمشق – حرستا / جراء القصف على المدينة.

17-  المتطوع محمود الكيلاني / ريف دمشق – أوتايا /  جراء غارة جوية من الطيران الحربي استهدفت فريق الدفاع المدني أثناء قيامه بواجبه الإنساني.

18- قاسم محمد الحلاق / ريف دمشق – حزرما /  جراء عدم توفر الادوية الأزمة وعدم اجلائه خارج الغوطة لتلقي العلاج.

19- بسام حسن الطريف/ حمص –  الطيبة/  إثر إنفجار لغم بسيارته وتم التأكد من هويته بعد فقده منذ أكثر من 7 أشهر

20- محمد المحمد / حماة – اللطامنة /  برصاص حرس الحدود التركي أثناء محاولته العبور الى تركيا بطريقة غير شرعية قرب مدينة دركوش.

21- أمون الحسين/ إدلب- جرجناز / نتيجة الإشتباكات شمال إدلب بين تحرير الشام وتحرير سوريا.

22- محمد جهاد الخاني / إدلب- سراقب / جراء القصف المدفعي على أطراف المدينة

23- وائل نوري الخاني/ إدلب- سراقب / جراء القصف المدفعي على أطراف المدينة

24- فاطمة عواج / إدلب- خان شيخون / جراء القصف على المدينة

25- أسامة الشيخ أحمد / الرقة / إثر انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش

26- جوان محمد عمر / ريف حلب- عفرين /  نتيجة القصف التركي على قرية ميركان ( كوندي حسه ) التابعة لناحية معبطلي في ريف عفرين .

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 27-2-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 28-شباط-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (37) شخصاً يوم الثلاثاء 27-2-2018، بينهم: (5) أطفال و(4) سيدات ، و(1) تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى ( 26) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (8) في دوما، (9)في مسرابا،(6) في الشيفونية، (2) في جسرين و(1) في كل من عربين وحزرما.

وفي محافظة إدلب قضى (6) أشخاص منهم (5) جراء القصف الروسي على مدينة خان شيخون و(1) جراء قصف النظام على بلدة الهبيط.

وقضى (2) في محافظة حمص أحدهما برصاص قناص في مدينة الرستن والآخر تحت التعذيب في احد سجون قوات النظام. كما قضى (1) إعداماً على يد تنظيم داعش بتهمة التخابر مع هيئة تحرير الشام في مخيم اليرموك جنوب العاصمة دمشق.

وتم توثيق (2) قضيا جراء القصف التركي على ريف مدينة عفرين في محافظة حلب.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية

1- أحمد سليمان الحسين/ حمص – كفرلاها /  تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.

2- لقمان غسان أيوب (البداو) / حمص /  جراء استهدافه بطلقة قناص من قبل قوات النظام شمالي المدينة الرستن

3- محمود منكاوي” 21 عاما  / ريف حلب- عفرين / جراء القصف التركي على ناحية جنديرس في ريف عفرين .

4- رشيد سيدو 34 عاما/ ريف حلب / عفرين / جراء القصف التركي على قرية بركوشة التابعة لناحية بلبل في ريف عفرين.

5- أحمد سليمان درويش / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

6- محمود البصال / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على البلدة

7-  موفق قويدر حويشان /  / ريف دمشق – جسرين / جراء القصف على المدينة

8- ماهر دندل ( الأب ) / ريف دمشق –  ديرسلمان / جراء القصف على مسرابا

9- عائشة عبد الرحيم ( الأم ) / ريف دمشق –  ديرسلمان / جراء القصف على مسرابا

10- الطفل علي دندل/ ريف دمشق –  ديرسلمان / جراء القصف على مسرابا

11- الطفل احمد دندل/ ريف دمشق –  ديرسلمان / جراء القصف على مسرابا

12-  الشابة نور دندل/ ريف دمشق –  ديرسلمان / جراء القصف على مسرابا

13- الطفل عمر هارون/ ريف دمشق –  مسرابا / جراء القصف على مسرابا

14- ياسر حمادة/ ريف دمشق –  مسرابا/ جراء القصف على مسرابا

15- كاسم فهد الحموري / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

16- حاتم عبود / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

17- ابراهيم طفور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

18-  أميرة بللة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

19- محمد بربور / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

20- ياسر حمادة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

21- هدية أبو عيشة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

22-  الطفل أحمد عوض / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة.

23- محمد جاموس (أبو يحيى) “رئيس المجلس المحلي” / ريف دمشق – الشيفونية / جراء استهداف مقر المجلس في المدينة

24- إبراهيم قاسم (أبو ياسر) “عضو المجلس المحلي”/ ريف دمشق – الشيفونية / جراء استهداف مقر المجلس في المدينة

25- كاسم جاموس (أبو شادي) “عضو المجلس المحلي”/ ريف دمشق – الشيفونية / جراء استهداف مقر المجلس في المدينة

26- خالد غنيمة (أبو عبدو) “حارس في المجلس المحلي”/ ريف دمشق – الشيفونية / جراء استهداف مقر المجلس في المدينة

27- موسى البدوي/ دمشق – مخيم اليرموك / تم إعدامه  ميدانياً على يد تنظيم داعش في مخيم اليرموك

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 26-2-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 27-شباط-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (36) شخصاً يوم الإثنين 26-2-2018، بينهم: (5) أطفال و(5) سيدات.

في محافظة ريف دمشق قضى (31) شخصاً جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (19) شخصاً في مدينة دوما، (3) في حزرما، (3) في كفربطنا ،(2) في حرستا، (2) في حزة و(1) في كل من الشيفونية وسقبا.

وقضى في محافظة حمص (2) جراء القصف المدفعي على قرية حميمة. كما قضى (2) في محافظة ديرالزور نتيجة قصف الطيران الحربي لدوار بلدة الطيبة  في الميادين قبل أربعة أشهر.

وتم توثيق (1) في محافظة حماة وهي سيدة قضت متأثرة بجراحها جراء القصف الصاروخي الذي استهدف مدينة كفرزيتا قبل أيام.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- الطفلة سارة ماجد الحتاوي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

2-الطفلة مريم ماجد الحتاوي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

3-  الطفلة إسلام صبحي الطبجي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

4- الطفلة شام صبحي الطبجي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

5-  الطفلة غفران محمد أبو عيشة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

6- ندى صبحي الطبجي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

7- قمر صبحي الطبجي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

8- رنيم صبحي الطبجي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

9- محمد خالد الحتاوي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

10- أديب زريق / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

11- يوسف عزالدين / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

12- سليمان أحمد بتول / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

13- أحمد السعيد/ ريف دمشق – زبدين / جراء القصف على كفربطنا

14- احمد مطاوع/ ريف دمشق – زبدين / جراء القصف على كفربطنا

15- مصطفى عبد الله رمضان / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

16- محمود علي دلوان / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

17- أحمد عبد الله عدنان سريول / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على المدينة

18- خالد المعطي / ريف دمشق – العبادة /  جراء القصف الصاروخي على الأحياء السكنية في مدينة حرستا

19- محمد المداح / ريف دمشق – حرستا /جراء القصف الصاروخي على الأحياء السكنية في مدينة حرستا

20-  بشار عبد الواحد الطويل / ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

21-  نور الدين نزار الطير/ ريف دمشق – حزة / جراء القصف على البلدة

22- أحمد بدر الزينب / إدلب- معرة النعمان / جراء القصف على مدينة سقبا

23-  فايز عمر الحبيشي / ريف دمشق – حزرما / جراء القصف على البلدة

24- محمود تميم حشيش / ريف دمشق – حزرما / جراء القصف على البلدة

25- حسن علي كحلا / ريف دمشق – حزرما / جراء القصف على البلدة

26- محمد السعيد / ريف دمشق – زبدين / جراء القصف على كفربطنا.

27- خديجة عماد العبود / ريف حماة – كفرزيتا /  متأثرة بجراحها جراء القصف الصاروخي الذي استهدف المدينة قبل ايام

28- موسى خلف الدللو/ ديرالزور – البوليل / جراء القصف على مدينة الميادين قبل أشهر وتم العثور على جثته اليوم

29- خلف العبد البغداد/ ديرالزور – البوليل / جراء القصف على مدينة الميادين قبل أشهر وتم العثور على جثته اليوم.

30- ابراهيم العاشوري / حمص/ متأثرا بجراحه التي اصيب بها ، نتيجة القصف المدفعي من قبل قوات النظام على قرية حميمة.

==============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 25-2-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 26-شباط-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (56) شخصاً يوم الأحد 25-2-2018، بينهم: (11) طفلاً و سيدتان.

في محافظة ريف دمشق قضى (28) شخصاً بينهم (26) جراء القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية من قبل الحلف الروسي السوري حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (5) في الريحان، (4) في عربين، (4) في دوما، (3) في سقبا، (2) في الشيفونية، (2) في النشابية، (2) في بيت سوى، و (1) في كل من حمورية  والمليحة وأوتايا و حزرما. كما قضى (1) وهو طفل اختناقاً جراء قصف بلدة الشيفونية بغاز الكلور السام، و(1) وهو رضيع يبلغ من العمر 45 يوماً قضى بسبب عدم وفرة الحليب جراء حصار الغوطة من قبل قوات النظام.

وفي محافظة ديرالزور قضى (17) شخصاً بينهم (16) جراء قصف طيران التحالف الدولي مخيماً للنازحين بين بلدتي “السوسة والشعفة”، و(1) قضى في  انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في بلدة سويدان جزيرة.

أما في محافظة حلب فقضى (5) أشخاص بينهم (4) وهم عائلة مكونة من أم وأطفالها الثلاثة قضوا جراء الاقتتال بين هيئتي تحرير الشام وسوريا في بلدة خان العسل، و(1) قضى جراء القصف التركي على قنطرة في ريف عفرين.

و تم توثيق (4) أشخاص قضوا في محافظة إدلب بينهم (3) في الاقتتال بين هيئتي تحرير الشام وسوريا و(1) في انفجار لغم أرضي في وادي الضيف. كما تم توثيق (2) قضيا جراء القصف بالهاون على حي جوبر جنوب العاصمة دمشق.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- اسماعيل موسى الحموي  / ريف دمشق – سقبا /  جراء القصف الجوي الروسي على المدينة.

2- الطفلة أسماء ريحان / ريف دمشق – سقبا / جراء القصف الجوي الروسي على بلدة الشيفونية

3- أنس الدقر/ ريف دمشق – سقبا/  جراء القصف براجمات الصواريخ على المدينة.

4- محمد العجلوني  / ريف دمشق – القيسا /  جراء قصف جوي روسي على مدينة سقبا.

5-  الطفلة مودة مازن خيتي / ريف دمشق – دوما / جراء القصف الجوي على مدينة دوما.

6-الطفل معاذ مازن خيتي العمر/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف الجوي على مدينة دوما.

7-رزان رمضان/ ريف دمشق – دوما / جراء القصف الجوي على مدينة دوما.

8- سامر مرجانة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على مدينة الشيفونية

9- يوسف محمد الشوا / ريف دمشق – دوما / جراء القصف الجوي على مدينة دوما

10- أبو عمار عوض ظواهرة / ريف دمشق – حوش الظواهرة / جراء القصف على البلدة

11- أبو عزيز جديدة/ ريف دمشق – حوش الظواهرة / جراء القصف على البلدة.

12-  عدنان الدوخي / ريف دمشق – حزرما/  جراء القصف على الأحياء السكنية في البلدة.

13-أسامة محمد علي الخالد / ريف دمشق – الريحان / جراء القصف على البلدة

14-سامر عزالدين/ ريف دمشق – الريحان / جراء القصف على البلدة

15-يوسف عزالدين/ ريف دمشق – الريحان / جراء القصف على البلدة

16-محي الدين العوف/ ريف دمشق – الريحان / جراء القصف على البلدة

17-تيسير الصالح/ ريف دمشق – الريحان / جراء القصف على البلدة

18- عماد رسلان ابو سامي / ريف دمشق – المليحة / جراء القصف على الغوطة

19- ازدهار شاهين / ريف دمشق – حمورية / جراء القصف على البلدة

20-  غازي كريم راشد / ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف على البلدة

21- محمد الرحيل  / ريف دمشق – بيت سوى / جراء القصف الجوي الروسي مزارع  على مزارع البلدة.

22- تيسير زيدان / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة.

23- الطفلة جودي جيرودي / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

24-الحاج عبد الحميد يونس / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة

25- بسام القالش / ريف دمشق – عربين / جراء القصف على المدينة.

26- الطفل سليمان أحمد بتول / ريف دمشق / جراء الغارات الروسية على بلدة أوتايا

27-  الطفل خالد دحبور 45 يوم / ريف دمشق – كفربطنا /  بسبب عدم وفرة الحليب جراء حصار الغوطة الشرقية من قبل قوات النظام

28- عبود فاضل السلطان / ديرالزور – الميادين/ جراء إنفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في بلدة سويدان جزيرة

29- الطفل ابراهيم رشيد رشو  4 أعوام / ريف حلب – عفرين / نتيحة القصف التركي على قرية قنطرة في ريف عفرين.

30- عبد الرحمن بديع / إدلب / جراء انفجار لغم أرضي بالقرب من وادي الضيف

==============================

مجزرة مروعة للطيران الروسي في كفر بطنا

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 16-آذار-2018

market

ارتكب الطيران الروسي مجزرة مروعة صباح اليوم الجمعة (16-3-2018) عندما قصف السوق الشعبي في بلدة كفر بطنا بالغوطة الشرقية بريف دمشق. ولقد أدت الضربات الجوية لمقتل حوالي  61 مدنياً من بين المتواجدين في السوق بالإضافة إلى عشرات الجرحى وحدوث أضرار بالغة في المكان وتلف كافة المواد فيه.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان تدين بشدة هذا العمل الوحشي ضد المدنيين وتعتبره جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية ، وتعتبر القوات الروسية ونظام بشار الأسد مسؤولين عنه.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

16/3/2018

============================

الاستهداف المستمر لدوما يحصد المزيد من الضحايا

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 15-آذار-2018

طفلة من دوما أصيبت الأربعاء برصاص من قوات النظام

طفلة من دوما أصيبت الأربعاء برصاص من قوات النظام

واصلت قوات النظام استهدافها لمدينة دوما في ريف دمشق بالقذائف المدفعية والصاروخية، ونار الرشاشات، مما أدّى إلى مقتل 21 شخصاً خلال 72 ساعة.

والضحايا الذين تم توثيقهم خلال هذه الفترة هم:

أسامة محمد صالح حجازي

إسراء خالد عيبور

أمين حسن قاسم

باسم عبد الرزق حوى

تيسير خير الدين الساعور

جلال توفيق حاتم

حبيبة غازي الوقاف

حمدو محمد خير مرجانة

رضوان أحمد غازي

زياد الحموري

سلمان يوسف حنن

سما شيخ الضيعة

سمية بشير راشد

صباح عبد الله عيبور

علي عبد الرحمن إدريس

عمر حامد الطبجي

لينا عبد الرزق حوي

محمد صالح حجازي

مصطفى الساعور

يسرى صلاح الدين حنن

يوسف فارس حنن

============================

مجزرة في حزة بقصف للطيران والمدفعية

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 15-آذار-2018

من آثار القصف على حزة هذا اليوم

من آثار القصف على حزة هذا اليوم

واصلت قوات النظام السوري استهداف مدينة حزّة في ريف دمشق، مما أدّى الخميس إلى مقتل (7) أشخاص.

وتعرّضت المدينة اليوم إلى 14 غارة من الطيران الحربي، و10 غارات بالبراميل المتفجرة من الطيران المروحي، وأكثر من 70 صاروخاً وقذيفة من راجمات الصواريخ، إضافة إلى صاروخين محمّلين بقنابل عنقودية.

ومن بين الضحايا طفلان، ومتطوع في الدفاع المدني.

والضحايا هم:

سليمة العبد الله

محمد الطير

علي معطي

محمود قاسم بتول (طفل)

يوسف صفايا (طفل)

علي عبد العزيز معطي

أيمن جمال الدين (متطوع في الدفاع المدني)


============================

مجزرة في قصف روسي على سقبا

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 12-آذار-2018

Saqba

قام طيران حربي يُعتقد أنه روسي باستهداف مدينة سقبا في ريف دمشق عصر الأحد، مما أدّى إلى مقتل (6) أشخاص، بينهم (3) أطفال وامرأة واحدة.

والضحايا هم:

جوري الشيخ (طفلة)

ريماس القزق (طفلة)

منير عبد الستار ضبيان

عبد الوهاب سلام

عائشة خطاب

مصطفى بكار (طفل)

============================

وفاة المعارض السياسي طريف السيد عيسى متأثراً بجراحه

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 2-آذار-2018

طريف السيد عيسى

توفي اليوم الجمعة 2/3/2018 في إحدى مشافي اسكندرون بتركيا الناشط والمعارض السياسي طريف السيد عيسى متأثراً بجراحه بعد تفخيخ سيارته وانفجارها في مدينة إدلب قبل حوالي شهر ونصف من اليوم من قبل جهة لم تعرف بعد.

طريف سيد عيسى من مهجري الثمانينات، ظل في المنفى قرابة ثلاثة عقود ونصف قبل أن يعود إلى مدينته إدلب ويشارك في تحريرها وينشط إغاثياً ومدنيا وسياسياً ، وأصبح عضواً فاعلاً في المجلس المحلي للمدينة.  وهو عضو في المجلس الوطني السوري الذي تأسس عام 2012 بُعَيد انطلاقة الثورة .  يذكر أن طريف السيد عيسى عضو في جماعة الإخوان المسلمين.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان تعزي أسرته ومحبيه وتدين أعمال تفخيخ وتفجير سيارات المعارضين التي لا يقوم بها إلا المجرمون خفافيش الظلام.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

2/3/2018


==============================

اللجنة توثق ارتكاب 87 مجزرة في شباط

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 2-آذار-2018

mass feb1

وثّقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان ارتكاب (87) مجزرة في شهر شباط/فبراير 2018، في أعلى معدّل للمجازر منذ ثلاثة أعوام.

وشهدت محافظة ريف دمشق أعلى معدّل للمجازر، حيث وقع فيها (63) مجزرة، في معدّل شهري غير مسبوق في المحافظة، ولا في أي محافظة أخرى. وشهدت محافظة إدلب (12) مجزرة، ودير الزور (6) مجازر.

وجاءت قوات النظام في مقدّمة مرتكبي المجازر، بواقع (47) مجزرة، وهو أعلى معدّل شهري للمجازر تسجّله قوات النظام منذ عام 2015، وجاء الطيران الحربي الروسي في المرتبة الثانية بواقع (32) مجزرة، في أعلى معدّل له منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2016، فيما ارتكب طيران التحالف الدولي (6) مجازر، ولم تُعرف الجهة المسؤولة عن مجزرتين.


==============================

اللجنة توثّق مقتل 1412 شخصاً في شباط

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 1-آذار-2018

Feb

وثّقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان مقتل (1412) شخصاً خلال شهر شباط/فبراير 2018، كان من بينهم (326) طفلاً و(215) سيدة و(6) أشخاص قضوا تحت التعذيب.

وكان طيران التحالف الدولي مسؤولاً عن مقتل (144) شخصاً، فيما كان الطيران الروسي مسؤولاً عن مقتل (115) شخصاً. وقُتل (17) شخصاً على يد الميليشيات الكردية، فيما قتل (11) شخصاً جراء قصف الجيش التركي وإطلاق النار من قبل الجندرمة التركية.

وتسبب تنظيم داعش بمقتل (39) شخصاً سواء في الإعدامات المرتكبة من قبله أو جراء الألغام الأرضية التي خلفها في المناطق التي كانت واقعةً تحت سيطرته. فيما قُتل (20) مدنياً في الاقتتال الحاصل بين هيئة تحرير الشام وهيئة تحرير سوريا في شمال البلاد.

ووثقت اللجنة مقتل (33) شخصاً جراء انفجار الألغام الأرضية، كما وثقت (9) أشخاص جراء نقص الرعاية الصحية والدواء اللازم بسس الحصار المفروض على مدن وبلدات الغوطة الشرقية ومنع إخلاء بعض الحالات الحرجة.

وجاءت محافظة ريف دمشق في مقدمة المحافظات في مجموع الضحايا هذا الشهر، حيث بلغ عدد الضحايا فيها (894) شخصاً، تلتها محافظة إدلب ب (188) شخصاً ومن ثم محافظة ديرالزور ب (143) شخصاً.

وكان مجموع الضحايا في محافظة حلب (70) شخصاً وفي محافظة الرقة (29) شخصاً، و(22) شخصاً في كل من محافظة درعا والعاصمة دمشق.

كما وثقت اللجنة مقتل (21) شخصاً في محافظة حماة، و(18) في محافظة حمص، و(5) في محافظة الحسكة.

==============================

الطيران الحربي يستهدف سيارة إسعاف في الغوطة

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 9-آذار-2018

سيارة الإسعاف التي تم استهدفها في الغوطة، وأدّى الاستهداف إلى مقتل 3 مسعفين كانوا على متنها

سيارة الإسعاف التي تم استهدفها في الغوطة، وأدّى الاستهداف إلى مقتل 3 مسعفين كانوا على متنها

قام طيران حربي يُعتقد أنه روسي باستهداف سيارة إسعاف تابعة للدفاع المدني في الغوطة الشرقية بعد منتصف ليل الخميس، مما أدّى إلى مقتل (3) مسعفين كانوا على متنها، وإلحاق أضرار مادية بالغة بالسيارة.

والمسعفون الثلاثة هم:

إسماعيل حشيش

ياسر صبحية

محمد حشيش

كما شهد يوم الخميس مقتل “محمد العسس” أحد متطوعي الدفاع المدني في مركز (215) جراء غارة قام بها طيران حربي يُعتقد أنه روسي على الأحياء السكنية في مدينة سقبا في الغوطة الشرقية بعد منتصف الليل.

مراسم دفن المتطوع في الدفاع المدني محمد العسعس

مراسم دفن المتطوع في الدفاع المدني محمد العسعس

==============================

مجزرة في حرستا بقصف مدفعي وصاروخي

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 5-آذار-2018

Harasta

قامت قوات النظام السوري يوم الإثنين باستهداف مدينة حرستا في الغوطة الشرقية بقصف مدفعي وصاروخي، مما أدّى إلى مقتل 9 أشخاص حتى الآن.

وعُرف من الضحايا:

أحمد العص

أنس بدران

حامد عفوف

حسن نجيب

خلدون عياش

ناصر كتكوت

هشام صقر

==============================

مجزرة في جسرين بقصف مدفعي

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 5-آذار-2018

00

قامت قوات النظام باستهداف المناطق السكنية في بلدة جسرين في الغوطة الشرقية بقصف مدفعي وصاروخي صباح الإثنين، مما أدّى إلى مقتل (11) شخصاً، وإصابة عدد آخر بجراح.

والضحايا هم:

حنين دربل (طفلة تبلغ من العمر سنتان).

كنانة كبوش (طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات).

محمد سام دربل (رضيع يبلغ من العمر 3 أشهر)

ناصر كبوش (طفل يبلغ من العمر عام ونصف).

حنين صادقة

حنيفة الخوامة

راما التيناوي

ريم التيناوي

كاسم الحمد

وفاء الخطيب

وفيقة درويش


==============================

غارات على كفربطنا تؤدّي لمجزرة مروعة

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 5-آذار-2018

kafarbatna

قام الطيران الحربي يوم الإثنين باستهداف مدينة كفربطنا في الغوطة الشرقية بعدّة غارات جوية، مما أدّى إلى مقتل (23) شخصاً، وإصابة عدد آخر بجراح.

وعُرف من الضحايا:

أحمد حنانا

د. أحمد وهبة

بشار خربوطلي

خليل حنانا

سيف الدين عبد الحميد

صبحي البحش

عمر حسن

عمر عنتر

مازن حلاوة

ماهر شكير

محمد رضا شكير

محمد يوسف ريحان

محمود حنانا

معن خربوطلي

مهدي حنانا (طفل)

هيثم طعمة

وائل جوجو

==============================

تواصل استهداف المدنيين في مدينة دوما

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 28-شباط-2018

Douma

واصلت قوات النظام استهدافها للمناطق السكنية في مدينة دوما في ريف دمشق، حيث قام الطيران الحربي اليوم الأربعاء بعدّة غارات جوية على المدينة، بالتزامن مع قصف مدفعي، مما أدّى إلى مقتل (3) أشخاص.

كما توفي اليوم خمسة أشخاص متأثرين بجراحهم نتيجة للقصف الذي تعرّضت له المدينة خلال الأيام الماضية.

وعُرف من الضحايا:

عادل عبد الرحمن الريس

مرعي جعرش

حسان حسان (متأثراً بجراح من قصف في الأيام الماضية)

مصطفى الهواري (متأثراً بجراح من قصف في الأيام الماضية)

محمد عز الدين (متأثراً بجراح من قصف في الأيام الماضية)

أحمد الوشاح (متأثراً بجراح من قصف في الأيام الماضية)

زياد الريس (متأثراً بجراح من قصف في الأيام الماضية)

==============================

مجزرة بحق أطفال ونساء في دوما

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 25-شباط-2018

جثامين الأطفال من ضحايا المجزرة

جثامين الأطفال من ضحايا المجزرة

قامت قوات النظام فجر الأحد باستهداف الأحياء السكنية في مدينة دوما في ريف دمشق بخمس غارات جوية، مما أدّى إلى مقتل (13) شخصاً، بينهم 7 أطفال و4 نساء.

والضحايا هم:

أديب زريق

إسلام صبحي الطبجي (طفلة)

رزان رمضان

رنيم صبحي الطبجي

سارة ماجد الحتاوي (طفلة)

شام صبحي الطبجي (طفلة)

غفران محمد أبو عيشة (طفلة)

قمر صبحي الطبجي

محمد خالد الحتاوي

مريم ماجد الحتاوي (طفلة)

معاذ مازن خيتي (طفل)

مودة مازن خيتي (طفل)

ندى صبحي الطبجي

https://www.youtube.com/watch?v=CAJzR3XS91Q

==============================

قوات النظام السوري تستخدم الأسلحة الكيميائية مجدداً رغم قرار مجلس الأمن 2401 .. على الرئيس الفرنسي تشكيل تحالف دولي لردع النظام السوري وحلفائه عن استخدام الأسلحة الكيميائية

الشبكة السورية لحقوق الإنسان - 17/3/2018

أولاً: مقدمة:

تستخدم قوات النظام السوري الاستراتيجية اللاإنسانية ذاتها في كل حملة عسكرية تشنُّها على المناطق التي خرجت عن سيطرتها، حيث تبدأ بالحصار الذي يستنفد مقدَّرات السكان، بالتَّزامن مع عمليات قصف واسعة، واستهداف مقصود لتدمير البنى التحتية، واستخدام كثيف للذَّخائر المرتجلة والأسلحة المحرَّمة، وغالباً ما تُنفَّذ الهجمات بالأسلحة الكيميائية في إطار التَّقدم العسكري، فمن خلال رصد فريق الشبكة السورية لحقوق الإنسان تبيَّن مراراً استهداف المناطق التي تُشكِّل الخطوط الأولى للمواجهة بالأسلحة الكيميائية، التي غالباً ما يكون قد سبقَ ودمَّر مشافيها وقتل مُسعفيها، هذا ما نفَّذه النظام السوري ضدَّ أحياء حلب الشرقية نهاية عام 2016، حيث وثَّقنا 11 هجمة كيميائية على المناطق الأمامية من أحياء حلب الشرقية، وهذا السيناريو يُطبَّق بشكل واضح في الغوطة الشرقية الآن.

منذ 14 / تشرين الثاني/2017 -تاريخ بدء الحملة العسكرية الأخيرة على الغوطة الشرقية بريف دمشق- حتى اليوم سجَّلنا 5 هجمات كيميائية نفَّذها النِّظام السوري على الغوطة الشرقية، كما نفَّذت قوات النظام السوري عدة هجمات على الرغم من صدور قرار مجلس الأمن رقم 2401، الذي يدعو لوقف القتال. تمكنَّا من توثيق الهجوم الوارد في هذا التقرير في ظلِّ صعوبات استثنائية وتحديَّات مُخيفة في الغوطة الشرقية في هذه الأيام، وهناك 3 هجمات كيميائية أخرى لا تزال قيد التَّحقيق والمتابعة من قبل فريقنا، لقد فقدَ معظم أهالي الغوطة الشرقية وسوريا جدوى عمليات التَّوثيق؛ بعد حجم الانتهاكات التي شهدوها طيلة السّنوات السبع الماضية، وعجزِ المجتمع الدولي المخزٍ عن إيقاف ومحاسبة النِّظام السوري، وبقية مرتكبي الانتهاكات.

 

يقول فضل عبد الغني مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان:

“لقد خرقَ النِّظام السوري عشرات المرات جميع قرارات مجلس الأمن الخاصَّة باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، التي نصَّت على أنَّه في حال عدم امتثال النظام السوري يتعيَّن على مجلس الأمن فرض تدابير بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتَّحدة، لكنَّ مجلس الأمن والجمعية العامة ومعاهدة نزع الأسلحة الكيميائية والمحكمة الجنائية الدولية، لم تتَّخذ أي إجراء ضدَّ النظام السوري في هذا الصَّدد”.

 

منهجية:

يستعرض التَّقرير أول هجوم كيميائي وثَّقناه بعد صدور قرار مجلس الأمن رقم 2401، ويحوي التقرير على روايتين لمصابين في الهجوم، بعد أن تمَّ علاجهم، وقد حصلنا على الروايات بشكل مباشر وليست مأخوذة من مصادر مفتوحة، وقد شرحنا للشهود الهدف من المقابلات، وحصلنا على موافقتهم على استخدام المعلومات التي يُقدِّمونها في هذا التَّقرير دون أن نُقدِّم أو نعرض عليهم أية حوافز، كما حاولت الشبكة السورية لحقوق الإنسان تجنيبهم معاناة تذكر الانتهاك، وتمَّ منح ضمانٍ بعدم كشف هوية كل من أبدى رغبته في استخدام اسم مستعار.

ولا يشملُ التَّقرير الأبعادَ والأضرار الاجتماعية والاقتصادية والنفسيَّة، ولم تُتِح الظروف الحالية إمكانية أخذ عينات من الدَّم أو التُّربة وإجراء فحوصات لها. توافقت روايات الشهود مع تحليل الصور والفيديوهات وأسهمت في الوصول إلى درجة عالية من الصدقية.

حلَّلت الشبكة السورية لحقوق الإنسان المقاطع المصوَّرة والصور التي نُشرت عبر الإنترنت، أو التي أرسلها لنا نشطاء محليون عبر البريد الإلكتروني أو برنامج السكايب أو عبر منصات التواصل الاجتماعي، وقد أظهرت صورٌ مُصابين بينهم عناصر من الدفاع المدني، في حين أظهر مقطع مصور زوَّدنا به عنصر من الدفاع المدني مخلَّفات لأسطوانات صفراء نعتقد أنها كانت مُحمَّلة بالغاز.

للاطلاع على التقرير كاملاً

============================

مقتل 217764 مدنياً، بينهم 27296 طفلاً، 93% منهم على يد الحلف السوري الروسي .. حصاد أبرز انتهاكات حقوق الإنسان في الذكرى السَّابعة للحراك الشَّعبي في سوريا

الشبكة السورية لحقوق الإنسان - 14/3/2018

أولاً: المقدمة:

جسَّد الحراك الشَّعبي في آذار/ 2011 منعطفاً استثنائياً في نضال الشَّعب السوري نحو الحرية والتَّحرر من نظام يُعتبر واحداً من أعتى الأنظمة في الشرق الأوسط بل والعالم، وقد أثبتت السَّنوات السبع الماضية حجم الوحشية الدموية الساديَّة، التي واجه بها النِّظام الحاكم الشَّعب، الذي خرج ضدَّه مُطالباً بتغيير نظام الحكم العائلي الأمني، وهذا هو تحديداً جوهر الحراك الشعبي، بعيداً عن العناصر والمتغيرات التي دخلت ولعبت به لاحقاً، فقد أنهى نظام الحكم العائلي أيَّ شكل من أشكال العمل السياسي، وأصبح همُّهُ الأول الاستمرار في الحكم إلى الأبد، استخدم سلطته المطلقة على جميع أجهزة الدولة وفي مقدِّمتها الجيش والأجهزة الأمنية، وسخَّرها ضدَّ الشعب لقمع المجتمع السوري وتحطيمه على مدى عقود.

 

لقد تعرَّض الشَّعب السوري، بشكل خاص كل من ساهم في الحراك الشعبي ضدَّ نظام الحكم العائلي إلى حجم وحشية وعنف غير مسبوقَين في العصر الحديث، وصلَ حدَّ استخدام الأسلحة الكيميائية ضدَّ المدنيين؛ بهدف إرهابهم واستسلامهم وضمان عودتهم إلى حظيرة نظام حكم الفرد الأوحد، وعبر عمليات تعذيب ساديَّة داخل مراكز الاحتجاز وصلت حدَّ الإبادة، وحصار وتجويع عشرات آلاف المدنيين بمن فيهم من نساء وأطفال وكبار سن، وإن لم يكن مستغرباً لدى بعض السوريين حجم وحشية نظام حكم عائلة الأسد، الذي خَبِروه على مدى عقود، مروراً بمجزرة جسر الشغور وحماة وحلب وتصفية عشرات آلاف الكوادر السورية، إلا أنَّ الأمرَ الذي كان ولا يزال ليس مفهوماً هو حجم الصَّمت والعدمية الدولية تجاه هذه الجرائم، التي تم توثيقها من قبل منظمات أُممية ودولية ومحلية بشكل لا يقبل التَّشكيك، بل الأفظع من ذلك أن تحاول بعض الدول والمسؤولين والمندوبين والوسطاء الترويج لفكرة ضرورة إنهاء المطالب الشعبية بالكرامة والحرية ورفع نظام الحكم العائلي والانتقال الديمقراطي، وحصرها بأمور “واقعية” بدل مطالبتهم بمحاسبة السَّفاحين أعداء البشرية.

وعلى مدار السَّنوات السبع الماضية وثَّقنا في الشبكة السورية لحقوق الإنسان انتهاكات فظيعة، وتحدَّثنا مع عشرات آلاف الناجين والشهود، ولا تزال عمليات التَّوثيق مستمرة، حفظاً لتاريخ سوريا من التَّبديل، وأملاً في الوصول إلى العدالة عبر محاسبة المجرمين، ولهذا رفعنا دائماً شعار “لا عدالة بلا محاسبة”.

تشهدُ هذه الأيام هجمة عسكرية هي الأعنف والأكثف قصفاً وبربرية وتدميراً منذ بداية الحراك الشعبي حتى الآن، تستهدف مناطق الغوطة الشرقية، حيث تمَّت تسوية بلدات بالأرض بشكل شبه كامل، وتشرَّد أهلها، وهذه الهجمات والحصار تُهدد حياة قرابة 350 ألف سوري.

نستعرض في هذا التقرير الموجز حصيلة أبرز انتهاكات حقوق الإنسان التي تمكنَّا من تسجيلها في قاعدة بيانات الشبكة السورية لحقوق الإنسان منذ اندلاع الحراك الشعبي نحو الديمقراطية في سوريا في آذار/ 2011 حتى آذار/ 2018، وهذه الإحصائيات تُمثِّل الحدَّ الأدنى في ظلِّ الصُّعوبات والتَّحديات، التي تواجه عمليات التَّوثيق، ولمزيد من التَّفاصيل عن آلية جمع وتحقيق المعلومات بالإمكان الاطلاع على منهجية عملنا.

 

يقول فضل عبد الغني مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان:

“بعد انتهاء تنظيم داعش تقريباً، عادَ إلى الواجهة من جديد جوهر الصِّراع السوري وهو ما بين نظام حكم عائلي دموي وبين حراك شعبي تحوَّل لاحقاً إلى حراك مُسلَّح، وأية محاولة لتجاوز هذه المعادلة لن تؤدي إلى أيِّ شكلٍ من أشكال الاستقرار، بل إلى مزيدٍ من سنوات التَّشريد والقتل، في ظلِّ غياب المجتمع الدولي تماماً”.

للاطلاع على التقرير كاملاً

============================

تزامناً مع عقد جلسته اليوم .. الأورومتوسطي و”الشبكة السورية” يُطالبان مجلس الأمن بموقف حاسم لإنقاذ الغوطة الشرقية

الشبكة السورية لحقوق الإنسان –  12-3-2018

جنيف- أدان المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان والشبكة السورية لحقوق الإنسان المجازر المرتكبة بحق المدنيين العُزَّل في مدن وبلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق على الرغم من قرار مجلس الأمن رقم 2401 الصادر يوم 24 شباط/فبراير من هذا العام، الذي دعا إلى وقف فوري لإطلاق النار لمدة 30 يومًا يسمح فيها بتسهيل العمل الإنساني وفتح جميع الممرات لإيصال المساعدات اللازمة للمحاصرين والمنكوبين في المنطقة.
وقال المرصد الأورومتوسطي (جنيف) والشبكة السورية لحقوق الإنسان (لندن) أنَّ قوات النظام السوري بالاشتراك مع القوات الروسية ارتكبت منذ 24/ شباط/ 2018 (قرار مجلس الأمن) حتى مساء أمس 11 آذار/مارس عشرات المجازر والقتل غير المشروع.
وبيَّنت المنظمتان أنَّ قوات النظام السوري كثَّفت خلال الأيام العشرة الماضية القصف على مدينة الغوطة باستخدام أسلحة حارقة وأسلحة كيميائية وذخائر عنقودية، فضلاً عن إلقاء الطيران المروحي التابع للنظام ما لا يقل عن 172 برميلاً متفجراً، مُسجلة بذلك ارتفاعاً ملحوظاً في الهجمات عما كانت عليه قبل قرار مجلس الأمن، في إشارة واضحة وصريحة إلى الاستخفاف وعدم الاكتراث بالقرارات الصادرة عنه.
ووثَّقت المنظمتان مقتل ما لا يقل عن 524 مدنياً، بينهم 83 طفلاً، و55 سيدة، و3 من الكوادر الطبية، و5 من كوادر الدفاع المدني، في حين سجَّلت وقوع ما لا يقل عن 20 مجزرة بحق المدنيين.
وأشارت المنظمتان إلى أنَّ الاعتداءات طالت أيضاً المراكز الحيويَّة في مدينة الغوطة الشرقية، فقد تمَّ تسجيل ما لا يقل عن 9 حوادث اعتداء عليها.
ويحتاج نحو 1000 شخص للإجلاء الطبي، منهم قرابة 700 شخص يحتاجون بشكل عاجل للعلاج، وفقَ المتحدِّث باسم منظمة الصحة العالمية السيد “طارق ياساريفيتش” إلا أنَّ الحصار المفروض على المدينة يحول دون ذلك. وأضاف “أنه منذ كانون الأول/ديسمبر الماضي لم يتم إجلاء سوى 29 مريضاً وجريحاً من قبل الهلال الأحمر السوري من الغوطة الشرقية لتلقي العلاج اللازم”.
للاطلاع على التقرير كاملاً

==============================

حصيلة أبرز انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا في شباط 2018

الشبكة السورية لحقوق الإنسان -  12-3-2018

أصدرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان -كعادتها مطلع كل شهر- ثمانية تقارير، توثِّق أبرز انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا في شباط 2018 على يد أطراف النّزاع السبع الرئيسة الفاعلة في سوريا، وهي: حصيلة الضحايا المدنيين، والوفيات بسبب التعذيب، وحصيلة الاعتقالات التَّعسفية، وأبرز الانتهاكات بحق الكوادر الإعلامية، وحصيلة أبرز الانتهاكات بحق الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني ومنشآتهم العاملة، وأبرز المجازر، وأبرز حوادث الاعتداء على المراكز الحيَّوية المدنيَّة، وحصيلة استخدام البراميل المتفجرة.
 
تُحاول هذه التَّقارير الشهرية كذلك أن ترصد أثَر اتفاقيات خفض التَّصعيد في أستانة وغيرها، إضافة إلى الاتفاقيات المحلية، وقرار مجلس الأمن رقم 2401 الذي صدر مساء 24/ شباط، وما هو مدى جدية أثرها في وقف الانتهاكات.
تعتمد هذه التقارير على عمليات التوثيق اليومية طيلة شهر شباط، حيث تقوم الشبكة السورية لحقوق الإنسان عبر أعضائها المنتشرين في مختلف المحافظات السورية برصد جميع الانتهاكات المرتكبة من قبل الأطراف كافة، وتقوم بنشر أبرز تلك الأخبار، وتُصدِرُ نهاية كل يوم حصيلة أوليَّة للضحايا، ولمزيد من التَّفاصيل نرجو الاطلاع على منهجية التوثيق والأرشفة.
للاطلاع على البيان كاملاً

==============================

تقرير موجز: نظرة موجزة عن استهداف المرأة السورية، في ظلِّ اليوم الدولي للمرأة .. مقتل ما لا يقل عن 25726 أنثى، و10019 لا يزلنَ قيدَ الاعتقال أو الاختفاء القسري

الشبكة السورية لحقوق الإنسان -  8-3-2018

لا تزال المرأة السورية تُعاني من أجل تأمين المستوى الأدنى من حقوقها الأساسية، وقد شكَّل نمط الاستهداف الذي تعرَّضت له مستويات هي الأسوأ في العالم في العديد من الانتهاكات، وفي مقدِّمتها معدلات القتل المرتفعة والتشريد القسري والإخفاء القسري، فما زلنا نفقد شهرياً قرابة 300 أنثى ما بين امرأة بالغة وطفلة، أي بمعدل 10 إناث يُقتلنَ يومياً في سوريا، وهذا المعدل الوسطي يُشكِّل حصيلة مرعبة، ويُعطي تصوُّراً موجزاً عن أنَّ ما تتعرض له المرأة السورية لا يزال الأقسى في العالم، وتأتي جريمة التَّشريد القسري في المرتبة الثانية من حيث حصيلة النساء اللواتي هجرنَ من بيوتهن، التي بلغت قرابة 2.5 مليون امرأة تحولت إما إلى نازحة أو لاجئة، ويأتي الاعتقال التَّعسفي والتَّعذيب والإخفاء القسري ليؤكد على تعمُّد استهداف المرأة التي ساهمت في الحراك الشعبي؛ ذلك بهدف إرهابها وتحطيمها وبالتالي تفكيك المجتمع واستسلامه وعودته إلى حضن الدكتاتورية، كما تعرَّضت المرأة إلى أنواع أخرى من الانتهاكات، لكنَّ الأسوأ من كل تلك الانتهاكات هو خذلان المرأة السورية من قبل المجتمع الدولي، الذي عجزَ تماماً عن حماية أبسط حقوقها كالحقِّ في الحياة والحق في السكن، وإيقاف التعذيب، وإطلاق سراح المعتقلات، وبحسب قاعدة بيانات الشبكة السورية لحقوق الإنسان، التي تحتوي انتهاكات لمختلف أطراف النِّزاع، يتصدَّر النظام السوري وحلفاؤه بفوارق شاسعة بقية الأطراف في ارتكابه معظم الانتهاكات الواقعة بحق المرأة، فعلى صعيد عمليات القتل والتَّعذيب مثلاً تتجاوز نسبة ارتكاب النظام السوري وحلفاؤه معدَّل 80 % من مجمل الانتهاكات، وبقية الأطراف مجتمعة 20 %. وهناك أنماط من الانتهاكات تصدَّر فيها تنظيم داعش بفارق شاسع بقية الأطراف، كالتضيِّيق على الملبس والسَّفر وحرية التعبير والمشاركة المجتمعية، إنَّ هذا التَّمايز هو أمر حيوي لأنه يعكس واقع ما يحصل على الأراضي السورية.
 
وفي ظلِّ أفظع صور الانتهاكات لأبسط حقوق المرأة الأساسية، تظلُّ المطالبة في تحقيق إنجازات على أصعد أخرى أمراً صعبَ التَّحقيق، ونأمل أن يكون تقريرنا في العام المقبل يتحدَّث بشكل موسع عن مشاركة المرأة في القيادة، وفي الحياة السياسية.
نستعرض في هذا التَّقرير الموجز حصيلة أبرز الانتهاكات التي تعرَّضت لها المرأة السورية، التي تمكنَّا من تسجيلها في قاعدة بيانات الشبكة السورية لحقوق الإنسان منذ اندلاع الحراك الشعبي نحو الديمقراطية في سوريا آذار/ 2011 حتى مطلع آذار/ 2018، وهذه الإحصائيات تُمثِّل الحدَّ الأدنى في ظلِّ الصعوبات والتَّحديات التي تواجه عمليات التَّوثيق:
للاطلاع على التقرير كاملاً

==============================

أبرز انتهاكات حقوق الإنسان في الغوطة الشرقية في غضون عشرة أيام من صدور قرار مجلس الأمن 2401 .. مقتل 329 مدنياً بينهم 57 طفلاً

الشبكة السورية لحقوق الإنسان -  7-3-2018

أولاً: المقدمة ومنهجية التقرير:
بعد مرور عدة أشهر على حملة القصف العنيف التي شنَّها النظام السوري وحلفاؤه منذ 14/ تشرين الثاني/ 2017، على منطقة الغوطة الشرقية، تبنَّى مجلس الأمن الدولي بالإجماع القرار رقم 2401 مساء 24/ شباط/ 2018 ولم تمضِ سوى ساعات قليلة على تبنيه حتى عاود النظام السوري وحلفاؤه عمليات القصف، وفي كثير من الأحيان ارتفعت وتيرتها وشدَّتها عما كانت عليه قبل قرار مجلس الأمن، وعلى الرغم من أنَّ القرار قد نصَّ على هدنة تستمر ثلاثين يوماً في عموم سوريا مع السَّماح بدخول مساعدات إنسانية غير مشروطة، فقد قامت روسيا بتفسيره بحسب أهوائها وحدَّدت هدنة خمس ساعات فقط من الساعة 09:00 حتى 14:00، لكن حتى هذه المدة لم يتوقف القصف خلالها، وكلُّ ذلك يُشكِّل إهانة قاسية لبقية الدول الأعضاء في مجلس الأمن.
وقد تحدَّث المفوض السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين في 2/ آذار/ 2018 أمام مجلس حقوق الإنسان، مطالباً بضرورة الالتزام بقرار مجلس الأمن رقم 2401.
كما دعا المنسِّق الإنساني الأممي بانوس مومتزيس في بيان بتاريخ 4/ آذار/ 2018 إلى ضرورة العمل للوصول إلى المدنيين في المناطق المحاصرة في سوريا والتَّوقف عن قصفهم وقصف أعيانهم.
 
وطالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عقب صدور قرار مجلس الأمن 2401 بالدخول الفوري إلى الغوطة الشرقية، ووجَّهت نداء لوقف الأعمال العدائية بما يكفي من الزمن لضمان دخول القوافل الإنسانية، وفي 5/ آذار/ 2018 سمحت قوات النظام السوري بدخول قافلة من المساعدات الإنسانية إلى مدينة دوما في الغوطة الشرقية مؤلفة من 46 شاحنة وتكفي 27500 شخصاً حسب ما أفادت به اللجنة. وقد تعرَّضت القافلة لتفتيش دقيق من قبل قوات النظام السوري وأفرغت قرابة 3 شاحنات من حمولتها من المواد الطبيَّة، لم تهدأ عمليات القصف أثناء وجود القافلة، وغادرت المنطقة قبل إفراغ حمولتها كاملة.
يعقد اليوم الأربعاء مجلس الأمن الدولي جلسة مشاورات مُغلقة بطلب من فرنسا وبريطانيا لمناقشة الأوضاع في سوريا، وقد بدأت مؤشرات النَّقص الحاد في التغذية وشُحِّ المواد الطبية في الغوطة الشرقية تُعلِن عن قرب وقوع كارثة إنسانية فيها بعدَ 17 يوماً من الحملة العسكرية الشرسة، أمضاها المدنيون داخل ملاجئ تفتقر لأبسط مقومات الحياة، من بينها 10 أيام عقبَ صدور قرار من مجلس الأمن يُفترَض به مساعدتهم.
للاطلاع على التقرير كاملاً

==============================

مقتل 6019 مدنياً بينهم 1708 طفلاً على يد القوات الروسية في سوريا .. استراتيجية القتل والغرور

الشبكة السورية لحقوق الإنسان -  5-3-2018

مضى قرابة 29 شهراً منذ بداية التَّدخل العسكري الروسي في سوريا أيلول/ 2015، ارتكبت القوات الروسية آلاف الانتهاكات التي ترقى في كثير منها إلى جرائم حرب، فقد شنَّ سلاح الجو التَّابع للقوات الروسية آلاف الغارات على مناطق مدنيَّة وأحياء سكنية، واستخدمت الصواريخ الموجهة في قصف مراكز حيويَّة مدنيَّة، من ضمنها مراكز طبيَّة ومدارس وأسواق، واستخدمت الذخائر العنقودية بشكل يفوق استخدام النظام السوري لها، إضافة إلى الأسلحة الحارقة والصواريخ الخارقة للخرسانة في مناطق مأهولة بالسكان، أما في ملف الأسلحة الكيميائية وعلى الرغم من التَّعهدات الروسية بوقف الهجمات الكيميائية بعد هجوم النظام السوري على منطقتي الغوطة الشرقية والغربية في آب/ 2013، إلَّا أنَّها فشلت في ذلك بشكل صارخ حتى بعد تدخلها العسكري المباشر في سوريا، فقد سجلنا 48 هجوماً بالسِّلاح الكيميائي منذ 30/ أيلول/ 2015 حتى اليوم، وقد ساندت القوات الروسية بشكل مباشر قوات النِّظام السوري في هجمَتين منها على الأقل، عبرَ استهداف المراكز الطبيَّة الرئيسة في المنطقة المُستهدفة والطُّرقات المؤدية إليها لإعاقة إسعاف المصابين.
 
كما كان لحجم العنف المتصاعد الذي مارسته القوات الروسية الأثر الأكبر في حركة النُّزوح والتَّشريد القسري، حيث ساهمت هجماتها في تشريد أهالي أحياء حلب الشرقية في كانون الأول/ 2016، ورعَت اتفاقية أسفرت عن إجلاء ما لا يقل عن 45 ألف مدني من هذه الأحياء باتجاه مناطق ريف حلب الغربي، ثم اتفاقية حي الوعر بمدينة حمص في 13/ آذار/ 2017، التي أسفرت عن تشريد ما لا يقل عن 20 ألف شخص، كما تسبَّبت الغارات الروسية بدءاً من أيلول/ 2017 في نزوح قرابة 420 ألف نسمة من ريف حماة الشرقي وريفي إدلب الشرقي والجنوبي، وريف حلب الجنوبي، إضافة إلى نزوح قرابة 580 ألف نسمة من مناطق مختلفة في محافظتي دير الزور والرَّقة.
وبالتَّوازي مع كلِّ ذلك قدَّمت روسيا غطاء لا أخلاقياً لحماية جرائم النِّظام السوري في مجلس الأمن الدولي، وعرقلت أيَّ قرار يدعو إلى محاسبته، وبلغَ مجموع ما استخدمته روسيا من حقِّ للنقض لصالح النظام السوري 11 مرة، من ضمنها خمس مرات فيما يتعلق بملف الأسلحة الكيميائية، كما أثبتَت فشلها بالالتزام بالاتفاقيات الثنائية والمباشرة التي وقَّعتها مع فصائل في المعارضة المسلحة وعجزَت عن تثبيت اتفاقية خفض التَّصعيد التي انبثقت عن مفاوضات أستانة فلم تتوقف هجماتها العسكرية حتى في المناطق المشمولة بالاتفاقية كما حدث في محافظة إدلب في الثلث الأخير من عام 2017، وما يحدث اليوم في الغوطة الشرقية كما أنَّ الجرائم الروسية لم تتوقف حتى في ظلِّ انعقاد مؤتمر سوتشي في كانون الثاني/ 2018 ما أفقدَ روسيا المصداقية بشكل كامل في نظر الشَّعب السوري، الذي بات جزءاً كبيراً منه يعتبرها عدوَّاً مباشراً.
للاطلاع على البيان كاملاً

==============================

ما لا يقل عن 407 برميلاً متفجراً ألقاها طيران النظام السوري في شباط 2018 .. بينها 297 برميلاً متفجراً على الغوطة الشرقية

الشبكة السورية لحقوق الإنسان - 11-3-2018

أولاً: المقدمة:
استخدم النظام السوري في إطار حربه الشَّاملة ضدَّ المناطق التي ثارت على حكمه أسلحة ارتجالية زهيدة التَّكلفة كبيرة التَّأثير؛ بهدف إيقاع أكبر عدد من الضحايا وتدمير واسع للمراكز الحيويَّة المدنيَّة، وكان سلاح البراميل المتفجرة أحد أكثر الأسلحة الارتجالية استخداماً منذ آذار/ 2011، ويعود أوَّل هجوم موثَّق بهذا السِّلاح حسب أرشيف الشبكة السورية لحقوق الإنسان إلى تاريخ 18/ تموز/ 2012 في مدينة داعل شمالَ محافظة درعا، الذي تسبَّب في مقتل 5 مدنياً، بينهم 1 طفلة، و3 سيدات وإصابة نحو 8 آخرين.
 
مجلس الأمن الدَّولي تأخَّر قرابة عام ونصف العام حتى استصدر القرار رقم 2139 في 22/ شباط/ 2014، الذي أدانَ فيه استخدام البراميل المتفجرة، وذكرها بالاسم، “يجب التوقف الفوري عن كافة الهجمات على المدنيين، ووضع حد للاستخدام العشوائي عديم التمييز للأسلحة في المناطق المأهولة، بما في ذلك القصف المدفعي والجوي، مثل استخدام البراميل المتفجرة”، إلا أنَّ قوات النِّظام السوري حتى لحظة إعداد هذا التقرير لا تزال تُمطر سماء المناطق الخارجة عن سيطرتها يومياً بعشرات البراميل المتفجرة.
 
في 31/ تشرين الأول/ 2015 أي بعد تدخل القوات الروسية في سوريا بقرابة شهر أعلنَ السَّفير الروسي السَّابق في الأمم المتحدة “فيتالي تشوركين” أنَّ النظام السوري سيتوقف عن القصف بالبراميل المتفجرة؛ إثر دعوات مُتكررة من موسكو لتجنُّبِ سقوط ضحايا مدنيين، لكنَّ ما وثَّقناه في العامَين الماضيَين يُثبت استمرار النّظام السوري في تعمُّد استخدام هذه الأسلحة العشوائية، حيث وثَّقنا منذ بداية التَّدخل الروسي في 30/ أيلول/ 2015 حتى لحظة إعداد هذا التقرير ما لا يقل عن 23810 برميلاً مُتفجراً ألقاها طيران النِّظام السوري، أي بمعدل 28 برميلاً متفجراً يومياً.
 
البرميل المتفجر سلاح روسي المنشأ يمتاز بقوته التدميرية الهائلة، ذو تقنية ونظام عمل بدائي غير معقَّد، ونظراً لانخفاض كلفته عمل النظام السوري على تصنيعه بشكل بدائي في معامل خاصة به موجودة في معظمها داخل المطارات العسكرية والمدنيَّة، ومعامل الدفاع، وتعتمد فكرة تصنيعه على ملئ اسطوانات وحاويات، وأحياناً خزانات مياه بمواد متفجرة وتُضاف إليها قطع معدنية لتصبحَ شظايا، تعتمد آلية انفجار البرميل المتفجِّر إما على إشعال فتيل أو على ضغط صاعق ميكانيكي.
 
لا يتوقف أثر هذه السلاح عند قتل المدنيين فقط، بل فيما يُحدثه أيضاً من تدمير، وبالتالي تشريد وإرهاب لأهالي المنطقة المستهدفة، يعتمد إلقاء البرميل المتفجر على مبدأ السقوط الحر، وهو بهذا الأسلوب البدائي الهمجي يرقى إلى جريمة حرب، فبالإمكان اعتبار كل برميل متفجر هو بمثابة جريمة حرب.
وقد وثَّقنا في بعض الحالات استخدام قوات النِّظام السوري براميل متفجرة تحوي غازات سامة، ويُعتبر ذلك خرقاً لاتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية” التي صادقت عليها الحكومة السورية في أيلول/ 2013، التي تقتضي بعدم استخدام الغازات السامة وتدميرها، ولجميع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة وبشكل خاص 2118، و2209، و2235، كما سجَّلنا إضافة موادَ حارقة نعتقد أنها “النابالم” إلى بعض البراميل المتفجرة؛ ما تسبَّب بحرائق كبيرة بعد تنفيذ الهجوم.
استعرضنا في تقرير بعنوان “النظام السوري ألقى على سوريا قرابة 70000 برميل متفجر” حصيلة البراميل المتفجرة التي ألقاها النظام السوري منذ أول استخدام لها في تموز 2012 وما نجمَ عنها من انتهاكات.
 
المنهجية:
نرصد في هذا التَّقرير حصيلة البراميل المتفجرة التي سقطت على المحافظات السورية وما خلَّفه ذلك من ضحايا في شباط، وإن كنا نؤكد أنَّ كل هذا يبقى الحد الأدنى؛ نظراً للصعوبات المتنوِّعة التي تواجه فريقنا.
 
استندَ التَّقرير أولاً على عمليات التَّوثيق والرَّصد والمتابعة اليومية التي يقوم بها فريق الشبكة السورية لحقوق الإنسان بشكل روتيني مستمر، وثانياً على روايات لناجين وشهود عيان ونشطاء إعلاميين محليينَ تحدَّثنا معهم عبر الهاتف أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، كما قُمنا بتحليل عدد كبير من المقاطع المصوَّرة والصوَّر التي نُشرت عبر الإنترنت، أو التي أرسلها لنا نشطاء محليون عبر البريد الإلكتروني أو برنامج السكايب أو عبر منصَّات التواصل الاجتماعي، نحتفظ بنسخٍ من جميع المقاطع المصوّرة والصور المذكورة في هذا التقرير ضمن قاعدة بيانات إلكترونية سريَّة، ونسخٍ احتياطية على أقراصٍ صلبة، ولمزيد من التفاصيل نرجو الاطلاع على منهجية عملنا العامة.
 
جميع الهجمات الواردة في هذا التَّقرير قام بها النظام السوري حيث لم يثبت لدينا استخدام أي طرف آخر (القوات الروسية وقوات التحالف الدولي) لهذا السِّلاح على الأراضي السورية رغم امتلاكهم سلاح الطيران.
معظم الهجمات التي وثَّقناها أثبتت التَّحقيقات فيها أنَّ المناطق المستهدفة كانت عبارة عن مناطق مدنيَّة لا يوجد فيها أية مراكز عسكرية أو مخازن أسلحة في أثناء الهجوم أو حتى قبله. حيث لم يُميِّز النظام السوري لدى استخدامه هذا السِّلاح العشوائي بين المدنيين والمقاتلين، ولكن من الضروري أن نُشير إلى أنَّ بعض الحوادث التي استخدمت فيها البراميل المتفجرة قد لا تُشكِّل انتهاكاً للقانون الدولي الإنساني، لكنَّها تضمَّنت أضرار جانبية، فنحن نقوم بتسجيلها وأرشفتها من أجل معرفة ما حدث تاريخياً، وحفاظاً عليها كسجلٍ وطني، لكننا لا نصفُها بأنها ترقى إلى جرائم.
 

للاطلاع على التقرير كاملاً

==============================

ما لايقل عن 156 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنية في سوريا في شباط 2018 .. 89 منها على مراكز حيويَّة مدنيَّة في الغوطة الشرقية على يد قوات النظام السوري

الشبكة السورية لحقوق الإنسان - 10-3-2018

أولاً: مقدمة:
عرَّفت المادة 52 من البرتوكول الإضافي الأول الملحق باتفاقيات جنيف الأعيان المدنيَّة: “كافة الأعيان التي ليست أهدافاً عسكرية، والتي لا تساهم بشكل فعال في الأعمال العسكرية سواء بطبيعتها أو موقعها أو الغاية منها أو استخدامها، كما يحظر توجيه الهجمات إلا على الأهداف العسكرية التي ينتج عن تدميرها الكلي أو الجزئي أو الاستيلاء عليها ميِّزة عسكرية أكيدة”.
وتشمل هذه الأعيان المنشآت الطبيَّة والتعليمية، والبنى التحتية، والمنشآت الدينية، وغيرها من المنشآت التي تستخدم لأغراض مدنيَّة.
 
منذ آذار/ 2011 تفوَّقت قوات النظام السوري ومن ثمَّ قوات الحلف السوري الروسي على بقية الأطراف في استهدافها المراكز الحيويَّة المدنيَّة، خاصة في المناطق الخاضعة لسيطرة فصائل في المعارضة المسلحة، وبشكل أقل في المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش، وقد سجَّلنا تعرُّضَ آلاف المراكز الحيويَّة لهجمات مُتكرِّرة؛ ما يُثبت تعمُّدَ تدميرها وتخريبها، كما رصدنا مئات المجازر التي خلَّفتها الهجمات على هذه الأعيان.
وبكلِّ تأكيد فقد ارتكبت بقية الأطراف انتهاكات مماثلة ولكن بنسب متفاوتة ولم تصل إلى مستوى الجرائم التي ارتكبتها قوات الحلف السوري الروسي الإيراني.
وتشملُ الاعتداءات التي رصدناها عمليات قصف مُتعمَّد استهدفَ الأعيان المدنيَّة، وعمليات سرقة ونهب، إضافة إلى الاعتداءات التي تشمل تعطيل هذه الأعيان وإخراجها عن دورها في خدمة المدنيين على الرّغم من عدم وجود ضرورة عسكرية مُلِّحة أو استخدامها لغاية قتالية من قبل أحد الأطراف ما يُبيح استهدافها من قبل أطراف النِّزاع الأخرى.
 
ظهرت نتيجة طول زمن الصِّراع واستمرار تعرُّض تلك المراكز إلى اعتداءات، إضافة إلى التَّغيرات الديمغرافية المستمرة، الحاجة إلى تبديل وظيفة بعض المنشآت (على سبيل المثال تحوَّلت العديد من المدارس إلى مراكز إيواء للنَّازحين) كما لاحظنا تنقُّل بعض المنشآت بين عدة أبنية ومناطق بشكل مُستمر تفادياً لتعرُّضها للقصف، كما تمَّ نقلُ بعضها إلى مواقع مؤمَّنة كالمغارات والكهوف.
 
خصَّصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان تقريراً شهرياً دورياً لرصد حوادث الاعتداء على المراكز الحيويَّة المدنيَّة، كما أنها أصدرت عدَّة تقارير وأبحاث موسَّعة عن المراكز الحيويَّة التي دمَّرتها أطراف النِّزاع.
 
منهجية:
يرصد التَّقرير حصيلة حوادث الاعتداء على المراكز الحيويَّة المدنيَّة التي تمكنَّا من توثيقها في شباط، باستثناء حوادث الاعتداء على المراكز الحيويَّة الطبيَّة ومراكز الدفاع المدني والشارات الإنسانية الخاصة، التي تمَّ تخصيص تقرير شهري مفصَّل لها.
للاطلاع على التقرير كاملاً

==============================

ما لا يقل عن 69 مجزرة في سوريا في شباط 2018 .. بينها 46 مجزرة في الغوطة الشرقية على يد قوات النِّظام السوري

الشبكة السورية لحقوق الإنسان - 9-3-2018

أولاً: المقدمة:
منذ انطلاق الحراك الشعبي نحو الديمقراطية في سوريا في آذار/ 2011 أخذت الشبكة السورية لحقوق الإنسان على عاتقها تسجيل نطاق واسع من الانتهاكات التي ترتكب يومياً بحق الشَّعب السوري كالقتل، والإخفاء القسري، والاعتقال التَّعسفي، والدَّمار، والقصف العشوائي، والتَّعذيب، واستعرَضت عبر مئات التَّقارير والأبحاث أبرز ما سجَّلته من انتهاكات ارتكبتها أطراف النِّزاع.
كان الِّنظام السوري وميليشياته في بداية الحراك الشعبي الطرفَ الوحيد المرتكبَ للانتهاكات ولا يزال حتى الآن المرتكب الرئيس وصاحب الحصيلة الأكبر منها، ومن ثم تدخلت وبشكل تدريجي جهات عديدة كالمعارضة المسلحة، والتنظيمات الإسلامية المتشددة، وقوات حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، وقوات التَّحالف الدَّولي، الروسية.
 
شَهِدَ العامان الأولان من الحراك الشَّعبي النسبةَ الأعلى من مجازر التَّطهير الطائفي والعرقي، وكان النِّظام السوري وميليشياته الموالية المسؤولَ الأكبر عن هذه المجازر، وبعد منتصف عام 2013 برزَ سلاح الطيران بشكل مُكثَّف، الذي استخدمته قوات النظام السوري وقوات التحالف الدولي والقوات الروسية فيما بعد؛ وقد تسبَّب الاستخدام الواسع للقصف الجوي بتضاعف أعداد الضَّحايا ودمار كبير في البنى التحتية، ولم يعد يمرُّ يوم من دون ارتكاب مجزرة او اثنتين على الأقل.
استخدم النِّظام السوري في قصف المناطق الخارجة عن سيطرته أسلحة ارتجالية كالبراميل المتفجرة، في حين أنَّ القوات الروسية الدَّاعمة له استخدمت أسلحة أكثر فتكاً، وتوسَّعت أكثر في استخدام صواريخ خارقة للخرسانة، وأسلحة حارقة، وذخائر عنقودية.
 
وضمنَ قواعد بياناتنا سجلنا عشرات المجازر التي ارتكبتها التنظيمات الإسلامية المتشددة، وفصائل في المعارضة المسلحة، كما أنَّنا رصدنا المجازر التي ارتكبتها قوات سوريا الديمقراطية المدعومة جوياً من قبل قوات التحالف الدَّولي، حيث سجَّلنا تصاعداً ملحوظاً في وتيرة المجازر المرتكبة من قبل قوات الحلف (التحالف الدولي – قوات سوريا الديمقراطية)
منذ نهاية عام 2016.
 
منهجية:
يرصد هذا التَّقرير حصيلة المجازر التي ارتكبتها أطراف النِّزاع الرئيسة في سوريا، في شباط، التي تمكَّن فريق الشبكة السورية لحقوق الإنسان من توثيقها، كما يتضمَّن التَّقرير استعراضاً لأبرز هذه المجازر، ونحتفظ بتفاصيل الحوادث كاملة في قاعدة بيانات الشبكة السورية لحقوق الإنسان، ونُشير إلى أننا نُطلق توصيف مجزرة على الهجوم الذي تسبَّب في مقتل خمسة أشخاص مسالمين دفعة واحدة.
 
استندَ التَّقرير على عمليات المراقبة المستمرة للحوادث والأخبار من قبل فريق الشبكة السورية لحقوق الإنسان، وعبر شبكة علاقات واسعة مع عشرات المصادر المتنوِّعة من خلال تراكم علاقات ممتدة منذ بدايات عملنا حتى الآن، فعندما تردنا أو نُشاهد عبر شبكة الإنترنت ووسائل الإعلام أخباراً عن انتهاك نقوم بمتابعة الخبر ومحاولة التَّحقق وجمع أدلة وبيانات، وفي بعض الأحيان تمكَّن الباحث من زيارة موقع الحدث بأسرع وقت ممكن، لكنَّ هذا نادراً ما يحدث؛ نظراً للمخاطر الأمنية المرتفعة جداً، ولكثرة الحوادث اليومية، وأيضاً قلَّة الإمكانات البشرية والمادية، ولهذا تختلف إمكانية الوصول إلى الأدلة، وبالتالي درجة تصنيفها، وغالباً ما نقوم في الشبكة السورية لحقوق الإنسان في مثل هذه الحالات بالاعتماد على شهادات ناجين تعرَّضوا للانتهاك مباشرة؛ حيث نحاول قدرَ الإمكان الوصول إليهم مباشرة، وبدرجة ثانية مَنْ شاهَدَ أو صوَّر هذا الانتهاك.
 
تضمَّن التَّقرير عدَّة هجمات ارتكبها سلاح الجو، لكن لم نتمكَّن بدقة من تحديد مسؤولية النظام السوري أو القوات الروسية عن هذه الهجمات، وعلى هذا فإننا أسندنا مسؤوليتها إلى قوات النظام السوري/ الروسي.
 
يوثّق التّقرير أيضاً مجازر جراء تفجيرات لم نتمكَّن من تحديد الجهة التي قامت بها بدقة؛ نظراً لصعوبة تحديد مرتكبي التفجيرات.
كما تضمَّن التقرير هجمة بقذائف صاروخية لم نتمكن من تحديد مصدر إطلاقها بدقة؛ نظراً لعدم تمكنُّنا من زيارة الموقع أو الحصول على دلائل تساعدنا في تمييز هذا المصدر بالدِّقة المطلوبة.
 

للاطلاع على التقرير كاملاً

==============================

حصيلة ثلاثة أشهر من الحملة العسكرية المتواصلة على الغوطة الشرقية .. زيادة التَّصعيد ونقض الاتفاقيات

الشبكة السورية لحقوق الإنسان - 16-2-2018

أولاً: مقدمة:
تتواصل هجمات الحلف السوري/ الإيراني الجوية والبريَّة على منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة أصلاً وبشكل مطبق منذ 19/ تشرين الأول/ 2013، وقد أتمَّت الحملة العسكرية شهرها الثالث، ولا تبدو هناك أيَّة بوادر لتوقفها، لم تلتزم القوات المهاجمة بأيٍ من قواعد قانون الحرب، بل استخدمت أيضاً الأسلحة الكيميائية، وتعمَّدت قصف المراكز الطبيَّة، وقد سجلنا استهداف بعض المراكز الطبية عدة مرات، وهذا لم يحصل في تاريخ الحروب المعاصر، وفي ظلِّ استهداف المراكز الطبيَّة والتعليمية يُصبح من السخرية الحديث عن ضامن روسي، أو عن اتفاقيات ثنائية، أو عن محادثات سلام، أو عن قانون دولي، أو مجلس أمن دولي، وذلك بعد مرور 90 يوم لم يتوقف فيها تقريباً القصف والقتل والتدمير، ويجدر التَّذكير أنَّ هذه المنطقة المحاصرة يقطنها قرابة 350 ألف مدني، بينهم أطفال ونساء، مات بعضهم جوعاً ومرضاً، وتمتلك الشبكة السورية لحقوق الإنسان سجلاً بقوائم الضحايا بسبب الحصار أو القصف، وبتفاصيل الهجمات التي حصلت، والتي نستعرض البعض منها فقط في هذا التقرير تجنباً للتَّكرار النمطي.
 
لقد تحدَّثنا في تقريرين سابقين عن أبرز انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبتها قوات الحلف السوري الروسي في الغوطة الشرقية منذ تصعيد الحملة العسكرية الأخيرة على المنطقة، كما أصدرنا تقريراً عن حملة مُشابهة شنَّتها قوات الحلف السوري الروسي على محافظة إدلب المشمولة أيضاً باتفاقية خفض التَّصعيد.
 
على الرغم من كل الدَّعوات الدولية لوقف إطلاق النار والسَّماح بدخول المساعدات الإنسانية والاتفاقيات المبرمة، التي نصَّت بشكل واضح على ضرورة إنهاء الحصار المفروض على الغوطة الشرقية وضرورة الإخلاء الفوري للجرحى والسَّماح بدخول القوافل الإغاثية إلَّا أننا لم نُسجِّل حتى الثلاثاء 13/ شباط/ 2018 دخول أيَّة قافلة مساعدات إنسانية إلى الغوطة الشرقية منذ 24/ أيلول/ 2017، كما لم يسمح النظام السوري بإجلاء أية حالة حرجة منذ 29/ كانون الأول/ 2017، ونظراً للحصار المطبق المفروض وكثافة عمليات القصف في الآونة الأخيرة سجلنا ارتفاعاً نسبياً في عدد الوفيات بسبب المرض والجوع جراء عجز الإمكانيات الطبية.
 
وقد تحدثت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية “أورسولا مولر”، في جلسة لمجلس الأمن في 30/ كانون الثاني/ 2018، عن الوضع في الغوطة الشرقية، وعن وفاة 21 شخصاً من مجمل مَن هم بحاجة للعلاج خارج الغوطة.
 
ظهرَ أثرُ تصاعد وتيرة العنف على المنطقة جلياً على الأطفال، الذين يُمثلون شريحة واسعة من المجتمع في الغوطة الشرقية، وتجلَّى ذلك بحرمانهم من أبسط حقوقهم، وقد استعرضت منظمة هيومان رايتس ووتش جوانب متعددة من ذلك في تقريرها الذي أصدرته في 11/ كانون الثاني/ 2018 بعنوان “أطفال تحت الهجوم في ريف دمشق” ودعت فيه مجلس الأمن للتَّدخل بشأن الوضع في الغوطة الشرقية وحماية أطفالها.
 

للاطلاع على التقرير كاملاً

==============================

مقتل 28 من الكوادر الطبيَّة وكوادر الدفاع المدني ومنظمة الهلال الأحمر، و59 حادثة اعتداء على منشآتها العاملة في سوريا حصيلة شباط 2018 .. 21 حادثة اعتداء على منشآت طبيَّة على يد قوات النظام السوري في الغوطة الشرقية

الشبكة السورية لحقوق الإنسان - 6-3-2018

الشبكة السورية لحقوق الإنسان
أولاً: المقدمة:
منذ اندلاع الحراك الشَّعبي نحو الديمقراطية في آذار/ 2011 تعرَّضت المنشآت الطبيَّة والعاملون فيها إلى انتهاكات صارخة للقانون الدولي الإنساني، الذي أولى حماية خاصة للمنشآت الطبيَّة والعاملين فيها إضافة إلى الحماية العامة المطبَّقة على المدنيين والمنشآت المدنيَّة.
إلَّا أنه على الرَّغم من ذلك فقد قُصفِت المشافي والمستوصفات والعيادات والصيدليات، واعتقلَ مئات من الكوادر الطبيَّة ومنهم من عُذِّبَ حتى الموت، كما استُهدِفَت فِرَقُ الإسعاف وآلياتهم وباتَ إنقاذ الجرحى عملاً خطراً قد يؤدي إلى الموت.
 
كانَ النِّظام السوري ولا يزال المرتكبَ الرئيس والأبرز لمعظم الجرائم بحق الكوادر الطبيَّة والمراكز العاملة لها، فقد اقتحمت قواته المشافي واختطفت الجرحى، كما استهدفَ المشافي والنِّقاط الطبيَّة بالقذائف والصواريخ والبراميل المتفجرة، وقصفَ بشكل مُتكرِّر مراكز الدفاع المدني وقتلَ العديد من كوادره. ولم تسلم أيضاً الشارات الإنسانية الخاصة من الاعتداءات على منشآتها وقتل كوادرها على الرغم من حياديتها وعدم انحيازها.
 
كما رصدنا اتَّباع قوات الحلف السوري الروسي سياسة الضربة المزدوجة -في كثير من الهجمات-، التي غالباً ما يكون ضحاياها مسعفون وعناصر من الدفاع المدني.
وقد وثَّقنا انتهاكات مماثلة ارتكبتها بقيَّة أطراف النِّزاع إلَّا أنَّها كانت على نطاق أضيق وبوتيرة أقل، فقد اقتحمت عناصر تتبع تنظيم داعش مشافٍ ميدانية ومستوصفات، واختطفت جرحى وأطباءَ ومُسعفين، كما منعت بعض الأطباء من مزاولة تخصُّصهم طبقاً لقوانينها التمييزية. واستهدفت قوات الحلف (قوات التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية) عدداً من المشافي والنُّقاط الطبية.
 
يقول فضل عبد الغني مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان:
إنَّ الهجمات على المراكز الطبيَّة ومراكز الدفاع المدني، وعلى الكوادر الطبية أيضاً وكوادر الدفاع المدني، تُعتبر انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي الإنساني، وترقى إلى جريمة حرب من خلال الهجوم الفوضوي وفي كثير من الأحيان المُتعمَّد على الأعيان المشمولة بالحماية، لقد تسبَّب كل ذلك في آلام مُضاعفة للجرحى والمصابين، وهو أحد الأسباب الرئيسة لتهجير الشَّعب السوري، عبر رسالة واضحة أنه لا توجد منطقة آمنة، أو خط أحمر، بما في ذلك المشافي، عليكم أن تهاجروا جميعاً أو تَفْنَوا”.
للاطلاع على التقرير كاملاً

========================

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ