العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 09-07-2017


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 7-7-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 8-تموز-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (13) شخصاً يوم الجمعة 7-7-2017، بينهم:

(4) أطفال وسيدة.

في محافظة الرقة قضى (5) أشخاص منهم (2) على يد ميليشيا قسد احدهما قنصاً والآخر جراء القصف، و(2) جراء قصف التحالف الدولي على مدينة الرقة و(1) برصاص حرس الحدود التركي شمال مدينة الرقة.

وفي محافظة ديرالزور قضى (5) أشخاص منهم (3) تم إعدامهم على يد تنظيم داعش بتهم التهامل مع الجيش الحر ونهريب الطعام للمدنيين في الأحياء المحاصرة من قبل التنظيم والخاضعة لسيطرة قوات النظام، و(1) جراء قصف تنظيم داعش على الأحياء المحاصرة و(1) متأثراً بجراحه جراء قصف بلدة الدبلان بتاريخ 28/6/2017.

وقضى في محافظة درعا (1) جراء القصف على قرية إيب في اللجاة. كما قضى (1) في الاشتباكات مع قوات النظام في محافظة حماة. بالإضافة إلى توثيق (1) قضى اغتيالاً على يد مجهولين في القلمون في محافظة ريف دمشق.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- عدي محمد الشلاش / ديرالزور- الشميطية  / تم إعدامه على يد تنظيم داعش بتهمة التواصل مع الجيش الحر .

2- إبراهيم أحمد الأسعد / ديرالزور – البغيلية / تم إعدامه على يد تنظيم داعش بتهمة تهريب ( الطعام ) للمدنيين في الأحياء المحاصرة

3- علي موسى الهنيدي / ديرالزور-  قرية الصبحة / إعداماً على يد تنظيم داعش بعد اعتقال دام لعدة أيام.

4- بنت ياسين العلاوي 16 عام / ديرالزور/ متأثرة بجراحها جراء إستهداف الطيران الحربي بالقنابل العنقودية بلدة دبلان بريف دير الزور

5- خالد محمود عذية/ ديرالزور/ تم اغتياله من قبل مجهولين في منطقة الضمير بالقلمون الشرقي.

6- محمد فاروق حمشو / الرقة /  نتيجة سقوط عدة قذائف مصدرها مصدرها مليشيا قسد على منطقة الحديقة البيضا شمالي غربي مركز المدينة.

7-عيسى الخليل الابراهيم الشهاب / الرقة / نتيجة استهدافه من قبل قناص ميليشا قسد في قرية رطلة جنوب شرق مدينة الرقة.

8- محمود ابو عياش/ الرقة/  جراء قنصه من قبل الجيش التركي على الحدود السورية التركية شمال مدينة الرقة.

9- علاء مطر/ حمص / في الاشتباكات مع قوات النظام

10- الطفل عبد الرحمن خلف الريحاني /درعا – الدلي/ بعد اصابته بغارة للطيران الحربي على قرية إيب في منطقة اللجاة

=============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 6-7-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 7-تموز-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (20) شخصاً يوم الخميس 6-7-2017، بينهم:

(6) أطفال و(4) سيدات و(4) تحت التعذيب.

في محافظة الرقة قضى (8) أشخاص منهم (5) جراء قصف التحالف الدولي و(3) على يد ميليشيا قسد: منهم (2) جراء القصف المدفعي و(1) برصاص قناص.

وفي محافظة ريف دمشق قضى (3) أشخاص منهم (2) في الاشتباكات مع قوات النظام و(1) تحت التعذيب في سجون النظام.

وقضى في محافظة حماة (2) في تفجير استهدف كراج الإنطلاق الغربي. كما قضى (2) في محافظة درعا جراء القصف على مدينة إزرع وأحياء درعا البلد.

وتم توثيق (2) قضيا تحت التعذيب في سجون قوات النظام وهما من مخيم اليرموك في العاصمة دمشق. كما تم توثيق (2) قضيا في محافظة ديرالزور أحدهما تحت التعذيب في سجون تنظيم داعش والآخر جراء القصف. بالإضافة إلى توثيق (1) قضى في انفجار لغم في بلدة التمانعة في محافظة إدلب.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- هنادي الزوكاني /درعا – علما/ متأثرة بجراحها في مشافي دمشق بعد اصابتها بالقصف العشوائي على مدينة ازرع

2- الطفلة أسيل علي عبد الله النعيمي /درعا – مخيم درعا/ بعد اصابتها بالقصف المدفعي على أحياء درعا البلد و هي من النازحين الجولانيين

3- مدين محمد العبدالله العواد العلي /سخاني الرقة / بقصف طائرات التحالف الدولي 4- محمد خالد السلامة / حمص – تدمر / بعد إصابته برصاص قناصة ميليشيا قسد في شارع سيف الدولة في مدينة الرقة .

/ حمص – تدمر / جراء القصف على مدينة الرقة 5- أنوار حسان الحريري

6-  محمد نور الحريري (الهزيم) / حمص – تدمر / جراء القصف على مدينة الرقة.

7- شذى الحريري/ حمص – تدمر / جراء القصف على مدينة الرقة.

8- جنى الحريري/ حمص – تدمر / جراء القصف على مدينة الرقة.

9- الطفلة ملك محمد السوسي التي تبلغ من العمر عشر سنوات بسبب انفجار لغم أرضي بالبلدة.

10-  ابراهيم عماد سكندر / ريف دمشق – جسرين / جراء الاشتباكات على جبهة عين ترما

11-  جابر عثمان 15 سنة / ريف دمشق – المليحة /  جراء التعذيب في سجون قوات النظام

12- أحمد عمايري 35 سنة / دمشق – مخيم اليرموك / تحت التعذيب فيي سجون قوات النظام

13- محمد عبد الفتاح 29 سنة / دمشق – مخيم اليرموك / تحت التعذيب فيي سجون قوات النظام

14- عبد الله مصطفى العلي الجعفر / الرقة / جراء القصف المدفعي من قبل مليشيا قسد على مدينة الرقة.

15- غيث مامو / الرقة / جراء القصف المدفعي على مدينة الرقة

16- عدي محمد الشلاش / ديرالزور/ تحت التعذيب بعد أعتقال دام لأشهر في سجون تنظيم داعش

17- أسعد عواد النصر/ ديرالزور – حطلة / متأثراً بجراحه التي أصيب بها قبل يومين جراء غارات الجوية للطيران الحربي على البلدة.

=============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 5-7-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 6-تموز-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (40) شخصاً يوم الأربعاء 5-7-2017، بينهم:

(3) أطفال و(6) سيدات و(2) تحت التعذيب.

في محافظة ديرالزور قضى (13) شخصاً منهم (5) في انفجتار لغم من مخلفات تنظيم داعش على طريق ديرالزور – الحسكة ، و(5) جراء قصف الطيران الروسي بلدة مراط ومحيط محطة القطار، و(1) جراء انعدام الرعاية الطبية ومنع تنظيم داعش له من  الخروج باتجاه العاصمة لتلقي العلاج، و(2) جراء قصف الطيران الحربي أحدهما متأثراً بجراحه إثر القصف على بلدة دبلان بتاريخ 28-6-2017.

وفي محافظة الحسكة قضى (13) شخصاً جراء قصف طيران التحالف الدولي على بلدة تل الجاير بالقرب من الشدادي قضت من بينهم عائلة كاملة.

أما في محافظة الرقة فقضى (7) أشخاص منهم (3) أشخاص كانوا بالقرب من مكان قصف طيران التحالف  لسيارة تابعة لتنظيم داعش في قرية البوحمد، و(1) برصاص ميليشيا قسد أثناء محاولته الهرب من التجنيد الإجباري ، و(1) في انفجار لغم أرضي و(2) جراء القصف على مدينة الرقة.

وقضى في محافظة ريف دمشق (4) أشخاص  منهم (1) جراء القصف على مدينة دوما و(1) تحت التعذيب في سجون النظام و(1) تحت التعذيب على يد الجيش اللبناني و(1) في الاشتباكات مع قوات النظام. كما قضى (1) في محافظة إدلب متأثراً بجراحه جراء تفجيرات استهدفت مدينة الدانا في شهر رمضان.

وتم توثيق (1) قضى جراءالقصف العشوائي في محافظة درعا. كما تم توثيق (1) جراء القصف على مدينة اللطامنة في محافظة حماة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- ابنة محمد العبيد / ديرالزور / جراء القصف على بلدة مراط

2-  إبنة محمد العطية التبيني/ ديرالزور / جراء القصف على بلدة مراط

3- عمار النوري الخليف الكردوش / ديرالزور/  جراء إنعدام الرعاية الصحية و عدم السماح له بمغادرة مدينة بقرص إلى دمشق للعلاج من قبل تنظيم داعش

4-الطفل إبن ياسين العلاوي / ديرالزور/  متأثراً بجراحه جراء إستهداف الطيران الحربي بالقنابل العنقودية بلدة دبلان بريف دير الزور الشرقي بتاريخ 28 / 6 / 2017

5- زوجة إبن عوّاد النصر / ديرالزور/ متأثرة بجراحها إثر غارات للطيران الحربي إستهدفت بلدة حطلة .

6-السيد زركان خليف الكركز / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

7-  خلوف الزركان / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

8-  فهد الزركان / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

9- مطرة خليف الكوان / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

10- والدة السيد زركان (عيشة) / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

11- عثمان العبود / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

12-  زكية الزركان / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

13- الطفلة فاطمة عثمان العبود / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

14- أحمد مخلف الكركز / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

15- محمد مخلف الكركز / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

16- جاسم  / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

17- حميد الحاج / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

18- حميد مخلف عبود / الحسكة / جراء قصف التحالف الدولي على بلدة تل الجاير

19-حمادي الخلف / الرقة /  برصاص مليشيا قسدأثناء محاولته الهروب من التجنيد الإجباري في قرية

20-  الطفل”عماد فواز العيسى” / الرقة / جراء انفجار لغم زرعه تنظيم داعش بالقرب من جسر الرقة الجديد اثناء قيام الطفل بجلب مياه من نهر الفرات

21- خلف العيسى الغانم / الرقة /  بقصف راجمات الصواريخ على منطقة الفيلات غرب محطة ابو الهيف

22- ياسين أحمد السويحة / الرقة /  في قصف على منزله في شارع المنصور في مدينة الرقة

=============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 4-7-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 5-تموز-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (28) شخصاً يوم الثلاثاء 4-7-2017، بينهم:

(3) أطفال و سيدتان و(1) تحت التعذيب.

في محافظة الرقة قضى (7) أشخاص منهم (4) جراء قصف طيران التحالف الدولي و(2) على يد ميليشيا قسد أحدهما جراء القصف والآخر قنصاً و(1) في انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش.

وقضى في محافظة إدلب (7) أشخاص في انفجار سيارة مفخخة بالقرب من إحدى المدارس في بلدة حفرسجة . كما قضى (8) في محافظة ريف دمشق منهم (6) برصاص الجيش اللبناني في عرسال في لبنان و(2) جراءالقصف على مدينة دوما.

وتم توثيق (3) أشخاص قضوا في محافظة حمص منهم (1) تحت التعذيب على يد الجيش اللبناني و(1) في الاشتباكات مع قوات النظام و(1) جراء القصف على مدينة كفرلاها. كما تم توثيق (3) أشخاص قضوا في محافظة حلب منهم (2) جراء قصف المدفعية التركية على مدينة عفرين و(1) جراء القصف على بلدة الحص.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- نجوى الأجوة / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على مدينة دوما.

2- الطفل محمد دلوان / ريف دمشق – دوما / جراء القصف على مدينة دوما.

3- مصطفى عبد الكريم العبسي / ريف دمشق – القارة / جراء إطلاق النار عليهم من قبل الجيش اللبناني في عرسال.

4- خالد حسين المليص/ ريف دمشق – القارة / جراء إطلاق النار عليهم من قبل الجيش اللبناني في عرسال.

5- عبد الكريم عبسة/ ريف دمشق – القارة / جراء إطلاق النار عليهم من قبل الجيش اللبناني في عرسال

6- عثمان مرعي المليص/ ريف دمشق – القارة / جراء إطلاق النار عليهم من قبل الجيش اللبناني في عرسال

7- نايف برو/ ريف دمشق – فليطة / جراء إطلاق النار عليهم من قبل الجيش اللبناني في عرسال

8- جهاد كنعان/ ريف دمشق – فليطة / جراء إطلاق النار عليهم من قبل الجيش اللبناني في عرسال

9- النقيب ايوب أيوب أبو سعيد / حمص/ في الاشتباكات مع قوات النظام

10- طارق وليد الشيخ محمد / حمص / متأثر في جراحه التي اصيب بها جراء القصف المدفعي التي تعرض له كفرلاها

11- أنس حسين الحسيكي / حمص – القصير / تحت التعذيب على يد الجيش اللبناني

12- علي موسى الياسين / الرقة /  إثر انفجار لغم ارضي جنوب بلدة العكيرشي

13- غانم الورد العبد العزيز/ الرقة/ جراء قصف جوي من قبل طيران التحالف على حارة البدو في مدينة الرقة

14- خالد الورد العبد العزيز/ الرقة/ جراء قصف جوي من قبل طيران التحالف على حارة البدو في مدينة الرقة

15- ياسر الورد العبد العزيز/ الرقة/ جراء قصف جوي من قبل طيران التحالف على حارة البدو في مدينة الرقة

16- عدنان حسن الصالحة / الرقة /  جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة..

=============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 2-7-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 3-تموز-2017

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (20) شخصاً يوم الأحد 2-7-2017، بينهم:

(8) أطفال وسيدتان .

في محافظة الرقة قضى (9) أشخاص منهم (7) جراء قصف طيران التحالف الدولي لمدينة الرقة و(2) برصاص قناص ميليشيا قسد.

أما في محافظة درعا فقضى (2) أحدهما جراء القصف العشوائي على مدينة الصنمين والآخر جراء القصف المدفعي على مدينة طفس.

وقضى في محافظة ديرالزور (3) أشخاص جراء قصف تنظيم داعش للأحياء الخاضعة لسيطرة النظام في المدينة. كما قضى (2) في محافظة حماة جراء القصف على بلدة رسمالعوابد.

وتم توثيق (2) في محافظة حمص قضيا جراء ارتفاع الحرارة الشديد في مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية. كما تم توثيق (1) قضى جراء القصف على مدينة دوما في محافظة ريف دمشق. بالإضافة إلى (1) قضى في الاشتباكات مع قوات النظام في محافظة القنيطرة.

أما على صعيد الاعتقالات تم اعتقال الناشط السياسي “خليل العبدالله” ، أحد النشطاء العائدين إلى المناطق الخارجة عن سيطرة داعش، والمعتقل سابقاً عند تنظيم داعش ولك على يد ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية.

كم تم اعتقال من  الشبان من بلدة سلوك بريف الرقة الشمالي على يد ميلشيا قسد بحجة التهرب من التجنيد الاجبارية.

كما قام جهاز الحسبة اليوم بإعتقال عدد كبير من الشباب بتهم شرعية مختلفة بمدن و قرى ريف دير الزور الشرقي والقيام بنقلهم إلى محيط الجبهات من أجل أعمال التدشيم و حفر الخنادق و السخرة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- صبحي علوش المحمود الحسين / ديرالزور/ جراء استهداف تنظيم داعش حي القصور بمدينة ديرالزور بقذائف الهاون.

2- أحمد حمزة الثلاج / ديرالزور/  جراء إستهداف تنظيم داعش الأحياء المحاصرة بعدة قذائف هاون.

3- غفران الناشف/ الرقة / جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة

4- جميلةعلي العبدالله / الرقة / جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة

5-  ياسر عبدالله / الرقة / جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة

6- عساف ياسر العبدالله/ الرقة / جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة

7- زين ياسر العبدالله/ الرقة / جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة

8- جود ياسر العبدالله/ الرقة / جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة

9- ريماس ياسر العبدالله/ الرقة / جراء قصف طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة.

10- غسان محمود حسن الثلجي/ الرقة /  برصاص قناصة قسد في شارع سيف الدولة في مدينة الرقة.

11- الطبيب”غازي علي الزمر” / الرقة /  جراء قنصه من قبل عناصر قسد في ثاني ايام عيد الفطر في منطقة الكسرات جنوب الرقة

12- عبد الباسط صلاح الزيوان /درعا – الصنمين/ بعد اصابته بالقصف العشوائي على المدينة

13- عمر قاسم المحاسنة /درعا – جاسم/ بعد اصابته بالاشتباكات ضد قوات النظام على أطراف مدينة البعث في محافظة القنيطرة

14- أحمد صايل الرواشدة /درعا – طفس/ بعد اصابته بالقصف المدفعي على البلدة

15- عبد الله وهبة  / ريف دمشق – دوما /  نتيجة القصف الذي طال أحد مساجد مدينة دوما اليوم.

16- الطفل غيث زياد محمد العبيد / ريف حماة – رسم العوابد / نتيجة القصف بالطيران الحربي الروسي على القرية

17- الطفل أحمد جمعة الشايش / ريف حماة – رسم العوابد / نتيجة القصف بالطيران الحربي الروسي على القرية

=============================

التقرير اليومي عن انتهاكات حقوق الإنسان في سورية ليوم 1-7-2017

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 2-تموز-2017

 

بلغ مجموع الضحايا في سوريا (32) شخصاً يوم السبت 1-7-2017، بينهم:

(6) أطفال و(6) سيدات.

في محافظة ديرالزور قضى (13) شخصاً منهم (12) جراء القصف على بلدات الحصين والبوليل والمجاودة ومدينة الكيادين وقصف سابق على بلدة الدبلان و(1) تم إعدامه على يد تنظيم داعش.

أما في محافظة درعا فقضى (7) أشخاص منهم (4) جراء القصف على مدينتي المزيريب وداعل و(2) جراء القصف العشوائي على حي الكاشف و(1) في الاشتباكات مع قوات النظام.

وقضى في محافظة ريف دمشق (3) أشخاص منهم (1) جراء القصف على سجن عدرا و(1) برصاص قناص و(1) في الاشتباكات بين الفصائل. كما قضى (2) في العاصمة دمشق أحدهما جراء القصف على حي جوبر والآخر على يد مسلحين مجهولين قاموا بمحاولة خطف عائلته على أوتوستراد دمشق السويداء.

وتم توثيق (4) أشخاص قضوا في محافظة الرقة منهم ( 1) جراء قصف ميليشيا قسد على مدينة الرقة و(1) جراء قصف التحالف على مدينة الرقة و(1) برصاص قناص ميليشيا قسد و(1) في انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش. كما تم توثيق (1) قضى برصاص الجندرمة التركية في محافظة إدلب. بالإضافة إلى (1) قضى في الاشتباكات مع قوات النظام في محافظة القنيطرة.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- براهيم حسين العيسى /درعا – خربة قيس/ بعد اصابته بغارة للطيران الحربي على بلدة المزيريب

2-  الطفل عبد الله نواف السعد /درعا – المزيريب/ بعد اصابته بغارة للطيران الحربي على البلدة

3- الطفل محمود سالم الخطيب /درعا – المزيريب/  بعد اصابته بغارة للطيران الحربي على البلدة

4- آمنة ضيف الله الشحادات /درعا – داعل/ بعد اصابتها بالقصف المدفعي على المدينة

6- أنس محمد حسني السويداني /درعا – السهوة/ بعد اصابته بالقصف العشوائي على سجن عدرا في ريف دمشق

7- قاسم محمد حمادة المسالمة /درعا – درعا البلد/ بعد اصابته بالقصف العشوائي على حي الكاشف في درعا المحطة

8- يسرى اسماعيل المسالمة /درعا – درعا البلد/ بعد اصابتها بالقصف العشوائي على حي الكاشف في درعا المحطة

9- عبد الله عقيل /درعا – اللجاة ، عاسم/ بعد اصابته بالاشتباكات ضد قوات النظام في مدينة البعث في محافظة القنيطرة

10- محمد خالد فطوم /درعا – تل شهاب/  بعد اصابته بالاشتباكات ضد قوات النظام في حي المنشية في درعا البلد

11- الطفلة  شام علي المحمد ابو صباح  12 عاماً جراء غارة للطيران الحربي على المنازل المحيطة بمحطة وقود أبو دللو في بلدة البوليل:

12- أحمد حسين الحمد / ديرالزور / جراء القصف على بلدة الحصين

13- براءة صالح الجدعان / ديرالزور / جراء القصف على بلدة الحصين

14- هديل أحمد حسين الحمد / ديرالزور / جراء القصف على بلدة الحصين

15- آمنة أحمد حسين الحمد / ديرالزور / جراء القصف على بلدة الحصين

16- راوية أحمد حسين الحمد  / ديرالزور / جراء القصف على بلدة الحصين.

17- محمد علي الرجب العلي  / ديرالزور / متأثراً بجراحه التي أصيب بها منذ يومين جراء القصف من الطيران الحربي على مدينة الميادين .

17- رائد صبحي الهدلان / ديرالزور / جراء القصف على بلدة المجاودة .

18- زوجة رائد صبحي الهدلان / ديرالزور / جراء القصف على بلدة المجاودة.

19- ابن فادي المحسن العكاش / ديرالزور/  متأثراً بجراحه التي أصيب بها جراء إستهداف الطيران الحربي بلدة دبلان بريف دير الزور الشرقي قبل أيام.

20- خليف علاوي المداد / ديرالزور – الشحيل / تم إعدامه على يد تنظيم داعش  بعد إعتقاله منذ فترة.

21- حسان كبران الخلف / ديرالزور/ نتيجة قصف الطيران الحربي لقرية دبلان في ريف ديرالزور الشرقي قبل يومين.

22- سامي نوح الخلف / ديرالزور/ جراء الغارات التي إستهدفت مدينة.

23- مهند طاهر الدبوس / الرقة –  قرية حمرة جماسة / جراء اطلاق الجيش التركي الرصاص عليه عند الحدود السورية التركية

24- فاطمة الحمزاوي / الرقة / جراء سقوط قذيفة على حارة البوسرايا وسط مدينة الرقة.

25- دلة عواد البردي / الرقة / جراء القصف الذي تتعرض له مدينة الرقة.

26- أسامة حسن العلي / الرقة /  نتيجة استهدافه من قبل قناص قسد على طريق السحل _الرقة اول ايام عيد الفطر

27- محمد المواس / الرقة /  إثر انفجار لغم ارضي زرعه تنظيم داعش في قرية “كسرة سرور” جنوب الرقة

28-  سمير خميس / ريف دمشق – مديرا / جراء الاشتباكات بين الفصائل

29- حامد بكداش / ريف دمشق – جوبر / عناصر الدفاع المدني ارتقى جراء قنصه برصاص قوات الأسد في مدينة زملكا أثناء قيامه بواجبه الإنساني.

30- يحيى بن أحمد مشيلم ابوراتب / ريف دمشق – جوبر / بالقصف الذي استهدف الحي

31- الطفل جود بكري/ دمشق /  على يد مسلحين مجهولين قاموت بمحاولة خطف عائلته على أوتوستراد دمشق السويداء.

=============================

اللجنة توثّق 39 مجزرة في حزيران

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 3-تموز-2017

June1

وثّقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان ارتكاب (39) مجزرة في شهر حزيران/يونيو. (60%) منها في محافظتي دير الزور والرقة، حيث شهدت محافظة الرقة (14) مجزرة ومحافظة دير الزور (9) مجازر. فيما شهدت محافظة درعا (5) مجازر، ومحافظتي إدلب وحماة (3) مجازر لكل منها، ومحافظات القنيطرة وريف دمشق وحمص مجزرة واحدة في كل منها.

وجاء التحالف الدولي في مقدّمة مرتكبي المجازر خلال هذا الشهر، حيث ارتكب التحالف (14) مجزرة، يليه النظام بـ (12) مجزرة، ثم روسيا بـ (5) مجازر، وتنظيم داعش بـ (3) مجازر، وقوات سورية الديموقراطية بمجزرة واحدة. ولم تُعرف الجهة التي تقف خلف أربعة مجازر.

=============================

وفاة لاجئين معتقلين في سجون الجيش اللبناني

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 5-تموز-2017

تبدو على جثث المعتقلين الذين توفوا أثناء اعتقال الجيش آثار التعذيب بشكل واضح

تبدو على جثث المعتقلين الذين توفوا أثناء اعتقال الجيش آثار التعذيب بشكل واضح

توفي ثمانية على الأقل من اللاجئين السوريين أثناء اعتقالهم من قبل الجيش اللبناني، ويُعتقد أن الموقوفين توفوا تحت التعذيب والظروف اللإنسانية في أماكن الاعتقال والتوقيف.

فيما قال الجيش اللبناني إنه قد تبين أن عدداً من الموقوفين “يعاني من مشاكل صحية مزمنة قد تفاعلت نتيجة الأحوال المناخية، وقد أخضع هؤلاء فور نقلهم للمعاينة الطبيّة في المستشفيات لمعالجتهم قبل بدء التحقيق معهم، لكن ظروفهم الصحية قد ساءت وأدّت إلى وفاة [أربعة منهم]”.

وقد اعترف الجيش اللبناني بوفاة كل من المعتقلين: مصطفى عبد الكريم عبسه، خالد حسين المليص، أنس حسين الحسيكي (ممرض)، وعثمان مرعي المليص، فيما لم يقم بالاعتراف بوفاة بقية المعتقلين، والذين عُرف منهم: مروان العيسى،

وتفيد معلومات منظمات حقوقية لبنانية أن الجيش قام بتسليم الجثث إلى رئيس بلدية عرسال، والذي أشرف على عملية دفن الجثث، ومنع ذويهم من تصوير الجثث.

إن بيان الجيش اللبناني نفسه يحمل اعترافاً صريحاً بأن أماكن الاعتقال لا تراعي القواعد الدنيا في معاملة النزلاء، حيث نصّ البيان على أن المعتقلين توفوا نتيجة للأحوال المناخية، حيث يحاول البيان الإشارة إلى أن المعتقلين توفوا نتيجة الحر، علماً بأن درجات الحرارة في لبنان تراوحت في الفترة من 1-4/7/2017 بين 29-32 درجة مئوية، بالإضافة إلى الادعاء بأن الوفيات هي نتيجة لأمراض مزمنة، وهو تبرير لا يمكن قبوله لمعتقل واحد، فضلاً عن تزامن الوفاة لثمانية أشخاص في آن معاً. وبكل الأحوال فإنّ اعتراف الجيش بهذه المبررات يشكّل إدانة تسمح بملاحقته قانونياً بتهمة التسبب بوفاة هؤلاء المعتقلين أثناء احتجازهم تحت مسؤوليته.

كما الجيش اللبناني تجاوز كل القواعد الدنيا المتعارف عليها في التعامل مع حالات الوفاة أثناء التحقيق، حيث لم تسمح مخابرات الجيش في عرسال بدخول كاتب عدل لتمكين ذوي الضحايا من توكيل محامين، كما سمحت النيابة العامة الإستئنافية في البقاع بتسليم الجثث بدون تشريح جنائي.

إن اللجنة السورية لحقوق الإنسان وإذ تدين الانتهاكات الخطيرة بحق اللاجئين السوريين في لبنان، فإنّها تطالب المنظمات الحقوقية اللبنانية والدولية بمتابعة مسلسل الانتهاكات التي شهدتها المخيمات السورية في عرسال منذ يوم الجمعة، وما تلاها من انتهاكات في أماكن التوقيف، وتدعو هذه المنظمات إلى الضغط على الحكومة اللبنانية من أجل زيارة الموقوفين والاطلاع على حقيقة وظروف اعتقالهم.

كما تدعو اللجنة الاتحاد الأوروبي للقيام بدوره في هذا الصعيد، خاصة وأن رئيسة البعثة الخاص بالاتحاد في لبنان كرستينا لاسن قد قامت بزيارة لمواقع اللواء التاسع في الجيش اللبناني المنتشر حول بلدة عرسال، في 6/6/2017، وجددت خلال الزيارة ما وصفته بدعم الاتحاد الأوروبي الكامل للواء التاسع من أجل تأمين الحدود السورية – اللبنانية وأثنت على التزامه بمكافحة الإرهاب.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

5/7/2017

=============================

مقتل طفلة لاجئة في حريق لمخيم في لبنان

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 4-تموز-2017

سيارة إطفاء تقوم بإطفاء الحريق الذي نشب في المخيم فجر الثلاثاء

سيارة إطفاء تقوم بإطفاء الحريق الذي نشب في المخيم فجر الثلاثاء

اندلع فجر الثلاثاء حريق ضخم في “مخيم تل سرحون” للاجئين السوريين الواقع على طريق دير زنون – رياق – منطقة بر الياس – البقاع.

وأدّى الحريق الذي اندلع حوالي الساعة الواحدة بعد منتصف الليل إلى وفاة طفلة، وإصابة (14) لاجئاً آخر، وتضرر حوالي 20 خيمة، من أصل 100 خيمة يضمّها المخيم.

وكان يوم الأحد قد شهد حريقاً في “مخيم الرائد” للاجئين السوريين في البقاع الأوسط، مما أدّى إلى مقتل طفل وإصابة 6 لاجئين آخرين بجراح.

ومنعت السلطات اللبنانية، دوناً عن كل دول الجوار الأخرى، إقامة مخيمات رسمية للاجئين، بما منع المنظمات الدولية من تقديم الخدمات بشكل مناسب للاجئين، كما حدّ حتى من قدرة السلطات اللبنانية على تقديم هذه الخدمات ولو بحدودها الدنيا.

=============================

مناشدة لإطلاق سراح مواطن سوري في دولة الامارات العربية المتحدة

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 3-تموز-2017

قامت سلطات دولة الإمارات العربية المتحدة منذ ما يزيد عن عام باعتقال المواطن السوري فرحان القاعي، وما زال رهن الاعتقال حتى الآن دون أن  يعرف إن كانت وجهت اليه تهمة وسمح له بوجود محامي يرافع عن حقه القانوني.

عمل المواطن السوري فرحان القاعي مدرساً لمادة العلوم منذ عام 1983، ويبلغ من العمر 68 عاماً، وهو من مدينة حمص. ويعاني  من عدد من الأمراض الخطيرة التي  يؤثر السجن عليها. وقد نقل أحد أصدقائه ان المعتقل لم يقم بأي عمل يخرق فيه قوانين دولة الامارات العربية المتحدة أو يشكل أي خطر عليها.

واللجنة  السورية لحقوق الإنسان تطلب من السلطات ذات الصلة بالموضوع في دولة الإمارات العربية المتحدة  بالإفراج الفوري عن فرحان القاعي، والسماح له بالتوجه إلى الوجهة التي يريدها.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

3/7/2017

=============================

انفجار مفخخة في دمشق وتفجير اثنتين

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 2-تموز-2017

8888888

انفجرت سيارة في العاصمة دمشق صباح الأحد، مما أدّى إلى مقتل 19 شخصاً وفقاً لمصادر النظام السوري.

وقالت وزارة الداخلية في النظام إن قوات الأمن كانت تلاحق 3 سيارات مفخخة مشتبه بها، وأن سائق إحدى السيارات الثلاث قام بتفجير سيارته في ساحة الغدير في منطقة باب توما، حيث أوقع الضحايا، فيما قامت بتفجير السيارتين الأخريتين عند عقدة المطار.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن السيارات المفخخة. فيما اكتفت وزارة الداخلية باتهام من أسمتهم “الإرهابيين”، دون تحديد جهة بعينها.

=============================

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ