العلم السوري

    

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 10 / 05 / 2009


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

الموقع مختص بخدمة قضايا الحرية وحقوق الانسان في سورية فقط

 

من أدبيات النظام في سوريا – قتل الكرد في سوريا –

كاوا رشيد

بعد انتفاضة اذار 2004 المجيدة وكسر أسطورة آلية الظلم والاستبداد, وبعد فضح كل المؤامرات التي أحيكت بين دهاليز سلطات الاستبداد والإقصاء في سبيل إلغاء الكرد في سوريا تاريخيا وجغرافيا وسياسيا .

بدا النطام السوري بانتهاج سياسة منظمة هدفها النيل من الوجود الكردي في سوريا هذا الوجود الذي مازال النضال الديمقراطي السلمي أداته والعمل الوطني الديمقراطي السلمي المعارض حكمته . وخاصة صدور المرسوم /49/ الهادف إلى شل الحياة الاقتصادية وإيقاف أعمال البناء، والبيع والشراء في المناطق الكردية.

ولكن منذ أكثر من عام بدأ آلة النظام يصعد من سياسته الشوفينية تجاه شعبنا الكردي في سوريا ، واتخذ هذا التصعيد شكلاً تدرجياً خارقا لكافة القوانين الدولية التي تنص على مبدأ احترام حقوق الإنسان 

 

انتهاكات عام 2008

 

-  مداهمة الأمن العسكري بحلب منزلاً كردياً واعتقل مجموعة من الشباب دون أي سبب، واتهمتهم بالانتماء إلى حزب يكيتي الكردي في سوريا، ومازال خمسة منهم في سجن صيدنايا دون محاكمة، ودون زيارات.

-  مداهمة مجموعة أخرى في جبل الكرد واتهموا بالانتماء إلى حزب آزادي، ومؤخراً حكم عليهم بقسوة (حكم على اثنين منهم 4 سنوات، وعلى اثنين آخرين 5 سنوات) من قبل محكمة أمن الدولة. وتم توقيف الأستاذ محمد موسى سكرتير الحزب اليساري الكردي لشهور بتهمة مواقفه في وسائل الإعلام.

-  اعتقال الأستاذ مشعل التمو الناطق الرسمي باسم تيار المستقبل الكردي في سوريا ووجهت إليه تهم خطيرة ومايزال معتقلا حتى الان .

-  اعتقال الأستاذ مصطفى جمعة القائم بأعمال سكرتيرحزب آزادي الكردي في سوريا في فرع فلسطين.

 

انتهاكات 2009

 

 - في 31 آذار أمر قاضي الفرد العسكري بقامشلو بتسليم مجموعة من الكرد الموقوفين عشية عيد نوروز إلى سجن الحسكة بعد أن تم استجوابهم، وأخلي سبيل المواطن عبد الكريم حميد المحمد من الحسكة بعد أن أفاد بأنه عربي وبعثي، ويقبع في سجن الحسكة حتى الآن /23/ كردياً، ظلماً وعدواناً. وفي ما يلي قائمة بأسمائهم:

(المهندس سليمان عبد المجيد أوسو. سالار برزان عبد الرحمن . إيوان عزيز عبد الله . هفند صالح حسين . دلخاز زين العابدين محمد . عبد الكريم محمد عبدو .رياض كمال حوبان . أيمن صالح المحمود . دحام حسين شيخي . سوار بحري شيخي . بندوار بحري شيخي . مسعود فرحان برو . دلخواز محمد درويش . رشو محمد شريف ميرخان . رشيد رمضان عثمان . رياض محمد أحمد).

وهناك من الصغار الأحداث: ( جوان جلال سعيد . مالك فرحان شيخو . إسماعيل بكر إسماعيل . شبال عمر درويش . رودر عبد السلام أحمد . نيجيرفان عبد السلام أحمد . مظلوم عبد الكريم كافي).

وفي هذا اليوم أرسل الأمن العسكري بقامشلو الشاب رعد عفيف محمد –وهو بائع عطورات في تل براك- إلى فرع فلسطين في دمشق.

وأرسل الأمن السياسي بالحسكة السيد عبد السلام محمد إلى دمشق وقد تم توقيفه منذ وقفة حلبجه في 16 آذار)

- في /1/ نيسان أخلى قاضي الفرد العسكري في قامشلو سبيل الكرديين شهباز نذير إسماعيل (صاحب محل نظارات) وسوار محمود (طالب جامعي) بعد أن أمضيا مئة يوم في الاعتقال لدى فرع الأمن السياسي في الحسكة وفي السجن المدني في قامشلو، وسوف يقدمان للمحكمة العسكرية قريباً.

- في /5/ نيسان مثلت المجموعة المتهمة بالمشاركة في مظاهرة 2/11/2007 عند دوار هلالية /قامشلو أمام قاضي الفرد العسكري الخامس بدمشق بينهم السيد فؤاد عليكو –سكرتير حزب يكيتي الكردي - وحسن صالح –عضو اللجنة السياسية لحزب يكيتي وفي 14 نيسان صدر قرار الحكم على السيد عليكو بثمانية أشهر بتهمة الانتماء إلى جمعية سرية، وشغل منصب قيادي فيها، وعلى حسن صالح بثمانية أشهر بنفس التهمة بالإضافة إلى الحكم عليه أربعة أشهر بتهمة إثارة النعرات الطائفية والعنصرية، وشهر واحد بتهمة التحريض على إثارة الشغب، وأصبح مجموع حكمه سنة وشهراً واحداً.

 

- في /5/ نيسان صدر حكم جائر وقاس من محكمة أمن الدولة بدمشق بحق أربعة من المتهمين بالانتماء إلى حزب الاتحاد الديمقراطي السوري PYD وتراوحت الأحكام ما بين 2.5 إلى 8 سنوات.

 

- في /11/ نيسان أطلق الأمن السياسي بدمشق سراح الطالب الجامعي الكردي وليد حسين من قرية كربشك التابعة لدرباسية بعد أن قبع في سجن عدرا –الجناح السياسي- مدة سنة وأربعة أيام دون محاكمة لدى القضاء، واتهم في التحقيق لدى الأمن بأنه أبدى موقفاً غير مقبول تجاه طريقة الانتخابات في سوريا.

- تم توقيف /10/ من كرد سري كانييه (رأس العين) بعضهم مهتمون بالفن والفلكلور الكردي وأطلق سراحهم بعد أسبوع.

- في 19 نيسان داهمت دورية أمن مسلحة عيادة طبيب الأمراض الصدرية المعروف الدكتور عبد القادر محمود بقامشلو ونقل مباشرة إلى فرع الأمن السياسي بالحسكة، وتم إيقافه هناك مدة يومين، ثم أطلق سراحه بعد أن ثبت عدم صحة التهم الموجهة إليه.

- في 20 نيسان خرج من السجن المدني بقامشلو كل من الأستاذ نصر الدين برهك (وهو من جل آغا –الجوادية) الذي أحيل إلى قاضي الفرد العسكري بتهمة الانتماء إلى جمعية سرية (يقصد انتماءه إلى الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا –البارتي-) وسبب توقيفه هو احتفاله بإحياء ذكرى القائد الكردي الراحل مصطفى بارزاني. وكذلك أخلي سبيل الأستاذ فيصل نعسو والسيد فنر المتهمين بالإشراف على الاحتفال بعيد المرأة. وقد أمضى كل من هؤلاء /42/ يوماً في السجن لدى الأمن السياسي بالحسكة وسجن قامشلو، وسوف يقدمون للمحاكمة العسكرية مستقبلاً.

 

النقل التعسفي

 

واستدعى الأمن العسكري بالحسكة الناشط السياسي والفنان المعروف أنور ناسو وهو من سكان عامودا ويعمل في دائرة الزراعة بقرية صفيا، ثم جرى تسليمه إلى فرع الأمن العسكري بقامشلو، وعلمنا فيما بعد بأنه أرسل إلى فرع فلسطين.

وفي هذا اليوم صدر قرار جائر وتعسفي بحق مجموعة من العاملين والعاملات في سلك التربية والصحة وغيرهما في محافظة الحسكة –معظمهم من الكرد، وبينهم مدرس شيوعي وآخر آشوري- حيث تقرر نقلهم من أماكن عملهم إلى أماكن نائية، بتهم تتعلق بتذمرهم من استفحال الفساد. وفي ما يلي أسماء هؤلاء:

1- المهندس عبد الإله عبد الفتاح عوجي القدم الوظيفي 1984 من الثانوية المهنية بعامودا إلى المجمع التربوي برأس العين.

2- المعلم خضر يوسف عيسى القدم الوظيفي 1987 من مدرسة جلق بعامودا إلى مستوصف الصحة المدرسية برأس العين.

3- المعلم عبد المحسن محمود خلف القدم الوظيفي 1985 من مدرسة سنجق سعدون بعامودا إلى المجمع التربوي بتل حميس.

4- المدرسة منال عبد الوهاب الحسيني من عامودا إلى مديرية التربية بالحسكة.

5- المعلمة هيفاء خليل حاج قاسم من مدرسة عمار بن ياسر بعامودا إلى مديرية التربية بالحسكة.

6- المدرس المساعد سعد عبد الرحمن إبراهيم من مدرسة سليم السيد بعامودا إلى المجمع التربوي بتل تمر.

7- المدرس محمد خير بنكو من عامودا إلى ثانوية فلسطين بتل حميس ومنها إلى مستوصف الصحة المدرسية بتل براك.

8- المدرس يونس حسين اسعد من عامودا إلى ثانوية جزعة اليرموك بتل حميس ومنها إلى المجمع التربوي بتل براك.

9- عبد القادر معصوم خزنوي، من قامشلو، إلى المجمع التربوي اليعربية.

10- عبد السلام عثمان رشو من المجمع التربوي في قامشلو، إلى المستوصف الصحي في اليعربية.

11- نسرين تيلو من قامشلو، إلى جل آغا (الجوادية).

12- عصام حوج من قامشلو، إلى المجمع التربوي في اليعربية.

13- عبد السلام أحمد بن إسماعيل من مديرية التربية بالحسكة إلى مديرية الخدمات الفنية بالحسكة. (إجازة في الجغرافيا)

14- محمد العبطان بن داوود من مديرية التربية بالحسكة إلى مديرية الصحة بالحسكة. (معلم مجاز)

15- سعد حسن سليمان (معلم صف) من مديرية التربية بالحسكة إلى مصلحة الزراعة في قامشلي.

16- عبد الرحمن يوسف حسن من مدرسة تل برهم إلى المجمع التربوي في مالكية.

17- خضر عبد الكريم من مديرية المصالح العقارية بالحسكة إلى قسم التوثيق العقاري بالشدادي.

18- أسامة إدوار موسى من مدارس تل تمر إلى المجمع التربوي في قامشلي.

 

قتل الكورد المجندين في الجيش السوري

 

منذ انتفاضة آذار 2004 زادت وبشكل واضح مقتل الكثير من الشباب الكرد المجندين في الخدمة العسكرية إما نتيجة للتعذيب المفر ضاو لأسباب مازالت مجهولة حتى ألان ويفترض على الأرجح لأسباب عنصرية لأنهم أكراد فقط منهم

 

1-        محمد شيخ محمد – قرية سنارة / عفرين

مكان الخدمة : القطيفة

تاريخ الاستشهاد: 23/10/2004

2- محمد ويسو علي - كوبانيه - تولد: 1987

اللواء 157 - استشهد نتيجة التعذيب

تاريخ الاستشهاد : 28/3/2006

3- ادريس محمود موسى - قرية تل حبش/ عامودا – تولد: 1981

توفي نتيجة التعذيب لدى الشرطة العسكرية لدير الزور

تاريخ الاستشهاد: 29/2/2008

4- فرهاد علي سيف خان - قرية قروف / كوبانيه - تولد: 1989

مكان الخدمة: الدفاع الجوي /سويداء

استشهد بعد أربعة أشهر من التحاقه بالخدمة العسكرية

تاريخ الاستشهاد: 3/7/2008

5- شيار يوسف - قرية ديكيه/عفرين - تولد 1990

مكان الخدمة : الفرقة الخامسة / درعا

تاريخ الاستشهاد : 7/4/2008

6- سوار تمو - قرية كوردو/ درباسية - تولد :1988

مكان الخدمة: الكلية الفنية الجوية بحلب

رصاصتان في الرأس

تاريخ الاستشهاد:21/12/2008

7- عكيد نواف حسن - قرية تل أيلون/ درباسية

ثلاث طلقات في الصدر

تاريخ الاستشهاد: 2/8/2008

8- ابراهيم رفعت جاويش - قرية قسطل مختار – ناحية بلبل/ عفرين - تولد: 1990

مكان الخدمة: الفرقة العاشرة في دمشق

رصاصة بالرأس

تاريخ الاستشهاد : 27/12/2008

9- محمد بكر شيخ دادا قرية :عداما – ناحية راجو/ عفرين - تولد : 1989

مكان الخدمة : الفرقة الخامسة – اللواء 17 /محافظة درعا

تاريخ الاستشهاد :13/1/2009

10- برزان محمود عمر - ضاحية علايا

استشهد نتيجة الضرب والتعذيب

مكان الخدمة : قرب الحدود السورية – اللبنانية

تاريخ الاستشهاد : 13/4/2008

11- لقمان سامي حسين - قرية : بسكيه/ عفرين - تولد: 1986

مكان الخدمة : حمص

تاريخ الاستشهاد : أواسط أيار/2008

12- الرقيب المجند: قاسم حامد - محافظة الحسكة - تولد : 1982

خريج معهد متوسط

مكان الخدمة : منطقة الكسوة – جنوب العاصمة دمشق

طلقات بالرأس وباقي أنحاء الجسم

تاريخ الاستشهاد : 11/6/2004

13- برخدان خالد حمو قرية: بوراز/ كوبانيه

مكان الخدمة : محافظة الحسكة

تاريخ الاستشهاد : 19/1/2009

14- محمود حنان خليل عفرين / قرية قره تبه

مكان الخدمة : درعا /الفرقة الخامسة

تاريخ الاستشهاد:5/2/2009

 

المتابع لنهج النظام السوري في المنطقة والعالم يدرك بان هذا النظام لايستطيع الخروج من قوقعة ثقافة إقصاء الغير وإلغائه وسن القوانين في خدمة وجوده وبقاء حكمه اعتبره المستشرق الهولندي نيكول سماير أستاذ العلوم السياسية في جامعة ليمبورخ الهولندية بان السياسة العنصرية ضد الكرد في سوريا عنوان نهاية النظام في سوريا .


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

info@thefreesyria.org

ـ